شبكة القديس سيرافيم ساروفسكي الأرثوذكسية

العودة   شبكة القديس سيرافيم ساروفسكي الأرثوذكسية > القسم الديني > الحوار المسيحي والاجتماعي

الرئيسية قانون صلاة youtube Facebook الأرشيف أيقونات التراتيل الفيديو التعليمـــات التقويم اجعل كافة المشاركات مقروءة

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: " الآباء الرسوليون " تعريب البطريرك الياس الرابع معوض (آخر رد :اليان خباز)       :: رؤيــة أرثـوذكـســيـة في تـفـســير ســـفـر الـرؤيـا (آخر رد :المطران/ نقولا)       :: من الكتب المعربة للمثلث الرحمات البطريرك الشهيد القديس الياس الرابع معوض (آخر رد :اليان خباز)       :: صلاة القداس الإلهي في القنيطرة المحررة 1974 (آخر رد :اليان خباز)       :: المرحوم بندليمون كوتسوذونتيس (آخر رد :اليان خباز)       :: من الكتب المعربة للمثلث الرحمات البطريرك الشهيد القديس الياس الرابع معوض (آخر رد :اليان خباز)       :: من رجال أنطاكية الدمشقية المرحوم موسى خليل زيات (آخر رد :اليان خباز)       :: صوم مبارك من البطريرك الياس الرابع معوض (آخر رد :اليان خباز)       :: لوحة متحف دير سيدة صيدنايا (آخر رد :اليان خباز)       :: خاطرة أيقوناتية (آخر رد :إياد)       :: خدمة مديح العذراء مريم [ القانون للأستاذ متري المر. وأبيات المديح للأب ميشيل سابا] (آخر رد :المطران/ نقولا)       :: الخلاص بالمسيح مقال لمثلث الرحمات البطريرك الشهيد القديس الياس الرابع عندما كان متروب (آخر رد :اليان خباز)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 28-08-2008, 12:01 PM   #1
أخ نشيط
 
الصورة الرمزية Coptic
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
رقم العضوية: 498
المشاركات: 37
بمعدل: 0.02 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Coptic is on a distinguished road



افتراضي صعود جسد القديسة مريم العذراء (القصة الكاملة)

 

+ بسم الاب و الابن و الروح القدس الاله الواحد.امين +

+ مقدمة:
تعيد الكنيسة القبطية الارثذوكسية بعيد صغود جسد مريم العذراء الى السماء يوم 22 اغسطس الموافق 16 مسرى حسب التقويم القبطى. صعود جسدها لم يذكر فى الانجيل المقدس لسببين: 1) الكتاب المقدس يتكلم عن شخص المسيح فقط لان المسيح هو رأس الزاوية الذى جمع بين العهدين 2) لئلا يلخبط المؤمنين الاوائل بين صعود المسيح و صعود العذراء.
تعتمد الكنائس الارثذوكسية و الكنائس الكاثوليكية على التقليد المسلم من الرسل القديسين.. كما يوجد زنار مريم العذراء شاهداً على صعود جسدها للسموات و هذا سنناقشه فى هذا الموضوع بأذن الرب.

+ نياحة مريم العذراء:
فى الايام الاخيرة من حياة امنا مريم العذراء ، كانت تسكن مع يوحنا الحبيب حسب وصية الرب على الصليب:"هوذا امك و من تلك الساعة اخذها التلميذ الى خاصته." (يو 19: 27)
و كان بيت يوحنا الحبيب فى بيت صيدا و كان يصطاد مع اخيه و ابيه فى بحر الجليل (مت 4: 21) و (مر 1)
عندما تمت القديسة مريم العذراء ال58 سنة و 8 شهور و 16 يوم.
كانت مواظبة على الصلاة امام القبر المقدس حتى بشرها ابنها القدير انها ستنتقل عنده قريباً و سيأتى ليأخذ روحها ، ففرحت مريم. عانت مريم العذراء من مرض بسيط و بينما هى فى هذا المرض طلبت من ابنها ان يأتى الرسل و عذراى جبل الزيتون لتباركهم قبل نياحتها ، فأتى الرسل على السحابة و العذراى عند سريرها و باركتهم قبل نياحتها. فرأوا ان المسيح اتى و استلم روحها و اعطاه للملاك ميخائيل و صعدوا المسيح مع الملائكة الى السماء. كان الجميع حاضراً ما عدا توما الرسول لانه كان يبشر فى الهند ، من الجدير بالذكر ان الرسل كانوا يبشرون فى اورشليم و بعيد عنها لكن جائت سحابة و اخذتهم. كذلك عذراى الزيتون الائى اتخذن مريم العذراء كرائدة لهم.

+ دفن مريم العذراء:
كان التلاميذ 11 يحملون جسد مريم العذراء ليضعوه فى قبر بجبل يهوشافاط الذى قريب من بستان جثسمانى و جبل الزيتون ، و عندما كانوا يمشون بتابوتها جاء عدد ضخم من اليهود ليسرقوا الجسد و عملوا مظاهرة لان مريم العذراء هى سبب فى ولادة المسيح الذى دمر الفكر اليهودى الخطأ. فكان غرض اليهود هو ان يخطفوا الجسد و يطرحوه تحت الجبل لتأكله الوحوش ، فكانت الحماسة تزداد مع ذلك كان الرسل يسيرون حتى يضعوها.
فوصلت الجرأة لاحدهم و قام بمسك التابوت ، ففجأة انفصلت يداه عن التابوت و صار يبكى نادماً و طلب من الرسل ان يصلوا من اجله. فصلوا الرسل مستشفعين بمريم العذراء ليرجع يده كما كانت ، فرجعت يداه فعلاً و هرب نادماً.
يخبرنا التقليد القبطى ان هذا الرجل اسمه "ثاوفانيس" و هو بعينه الرجل المفلوج الذى شفاه المسيح فى كفر ناحوم عندما انزل به اربع من اصدقاءه من على سطح المنزل(مر 2) لذلك قال له المسيح:"فلا‏ ‏تعد‏ ‏إلي‏ ‏الخطية‏ ‏لئلا‏ ‏يصيبك‏ ‏ما‏ ‏هو‏ ‏أسوأ‏ "(‏يوحنا‏ 5: 14)
بعد ذلك اكمل التلاميذ حملهم للجسد العذراء و دفنوه فى مقبرة بجثمانية و اغلقوه و قاموا بمراسم الدفن و سمعوا اصوات ملائكة تسبح 3 ايام متتالية و لم يغادروا حتى توقفت اصوات التسبيح ليرجعوا ليكملوا خدمتهم الروحية.

+ صعود جسد مريم العذراء:
و هم راجعون فى الطريق وجدوا توما الرسول قد اتى من الهند و عاتبوه على عدم مجيئة و اخبروه بان مريم العذراء تنيحت و اخذوا يحكون لهم عن المظاهر الروحية من بخور و تسابيح التى صاحبت نياحتها ، كما اخبروه عن مجىء المسيح و استلامه جسد العذراء.
عندما انتهوا من كلامهم ، طلب منهم توما ان يرجعوا الى القبر ليتبارك منه و يكون على يقين بما حدث. فذهبوا الى الجثمانية و فتحوا القبر و لم يجدوا الجسد برغم من رائحة البخور ، فظنوا ان اليهود قد اخذوا الجسد و طرحوه. فرد عليهم توما الامين:"اطمئنوا‏ ‏يا‏ ‏إخوتي‏, ‏ليس‏ ‏اليهود‏ ‏هم‏ ‏الذين‏ ‏سرقوا‏ ‏جثمان‏ ‏سيدتنا‏ ‏أم‏ ‏فادينا‏, ‏لكن‏ ‏هي‏ ‏إرادة‏ ‏الله‏ ‏التي‏ ‏أبت‏ ‏علي‏ ‏هذا‏ ‏الجسد‏ ‏الطاهر‏, ‏وقد‏ ‏صار‏ ‏سماء‏ ‏ثانية‏ ‏سكن‏ ‏فيها‏ ‏الرب‏ ‏تسعة‏ ‏أشهر‏ ‏كاملة‏, ‏ومنه‏, ‏من‏ ‏لحمه‏ ‏ودمه‏, ‏اتخذ‏ ‏له‏ ‏جسدا‏ ‏كاملا‏ ‏ولد‏ ‏به‏, ‏وظهر‏ ‏بين‏ ‏الناس‏ ‏ومنه‏ ‏رضع‏ ‏واغتذي‏... ‏أبت‏ ‏علي‏ ‏هذا‏ ‏الجسد‏ ‏المقدس‏ ‏والتابوت‏ ‏السماوي‏ ‏أن‏ ‏يظل‏ ‏علي‏ ‏الأرض‏ ‏عرضة‏ ‏للتعفن‏ ‏والفساد‏, ‏وأن‏ ‏يكون‏ ‏موئلا‏ ‏للدود‏ ‏والحشرات‏, ‏لذلك‏ ‏أكرمه‏ ‏الله‏ ‏فرفعه‏ ‏إلي‏ ‏السماء‏ ‏علي‏ ‏أجنحة‏ ‏الملائكة‏, ‏وأنا‏ ‏توما‏ ‏أخاكم‏ ‏وشريككم‏ ‏في‏ ‏آلام‏ ‏المسيح‏ ‏وصبره‏, ‏رأيت‏ ‏بعين‏ ‏رأسي‏ ‏هذا‏ ‏الجسد‏ ‏الطاهر‏ ‏الكريم‏, ‏محمولا‏ ‏علي‏ ‏أجنحة‏ ‏الملائكة‏ ‏فوق‏ ‏جبل‏ ‏أخميم‏ ‏في‏ ‏صعيد‏ ‏مصر‏, ‏وأنا‏ ‏محمول‏ ‏علي‏ ‏السحب‏ ‏قادما‏ ‏من‏ ‏بلاد‏ ‏الهند‏, ‏فأذهلني‏ ‏المنظر‏ ‏الروحاني‏, ‏فإذا‏ ‏بأحد‏ ‏الملائكة‏ ‏يناديني‏: ‏ما‏ ‏بالك‏ ‏هكذا‏ ‏منذهلا‏ ‏مبهوتا‏ ‏مبهورا‏, ‏تقدم‏ ‏وتبارك‏ ‏من‏ ‏جسد‏ ‏العذراء‏ ‏البتول‏! ‏فأسرعت‏ ‏ولثمت‏ ‏جسد‏ ‏العذراء‏ ‏وتباركت‏ ‏منه‏, ‏ونلت‏ ‏كرامة‏ ‏جزيلة‏ ‏بأن‏ ‏حملت‏ ‏معي‏ ‏برخصة‏ ‏السماء‏, ‏زنار‏ ‏العذراء‏ ‏التي‏ ‏كانت‏ ‏تتحزم‏ ‏به‏ ‏وتلم‏ ‏به‏ ‏ثوبها‏."
قالوا التلاميذ:"إذن‏ ‏كانت‏ ‏أصوات‏ ‏الملائكة‏ ‏التي‏ ‏لم‏ ‏تنقطع‏ ‏إلا‏ ‏في‏ ‏اليوم‏ ‏الثالث‏ ‏لموت‏ ‏العذراء‏, ‏تنتظر‏ ‏اللحظة‏ ‏المباركة‏ ‏التي‏ ‏يبدأون‏ ‏بها‏ ‏رحلتهم‏ ‏بالجسد‏ ‏المقدس‏ ‏إلي‏ ‏السماء‏!"
و عادوا الى العلية مسبحين ربهم.

+ صوم مريم العذراء:
صام الرسل و التلاميذ و العذارى اسبوعين حتى وعدهم الرب ان يروا الجسد مجدداً فى يوم 16 مسرى و نحن نصوم مثلهم. نحن نعيد ظهور جسد لكن ليس صعوده لأن الجسد صعد فى اليوم الثالث من الدفن الذى يوافق يوم 21 طوبة.

+ الزنار:
اما الزنار الذى استلمه توما يوجد بكنيسة السريان الارثذوكس بمدينة الحماة بسوريا التى تسمى "بالزنار المقدس". الزنار عبارة عن حزام مشغول طوله 74 سم و عرضه 5 سم و سمكه 3 ملم. ظل مخبوءاً طول هذه المدة حتى عثر عليه البطريرك المتنيح مارأفرام و عرضه على وزراة سوريا للأثار و شهد له العلماء انه يرجع الى الفى سنة. و هو موجود فى صندوق زجاجى محكم على المذبح فى الكنيسة.

بركة شفاعة و صلوات امنا القديسة الطاهرة مريم العذراء لتكن معنا امين.
هيتين نى ابرسيفيا انتى تى ثيؤطوكوس أثؤواب ماريا.








التوقيع
اعروس الفادى القبطية و خيرة ديارى المصرية
بمحبة القلب نارية اهواك يا ارثذوكسية
Coptic غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 28-08-2008, 10:09 PM   #2
الإدارة العامة للشبكة
 
الصورة الرمزية Nicolaos
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
رقم العضوية: 2
الدولة: أنطاكية
المشاركات: 2,040
بمعدل: 0.78 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Nicolaos is on a distinguished road



افتراضي

 

أولاً شكراً على الموضوع ..

رغم تردد هذه القصص في بعض الكتابات الآبائية إلا أنها أُخذت فقط عن الكتب الأبوكريفية " الكتابات المنحولة " التي لم تعترف الكنيسة بقانونيتها ( ليست كل محتوياتها غير صحيحة ولكنها لم تتخذ صفة قانونية بسبب الجهل بكتابها أو لاحتوائها على خرافات ) .. ولذلك نودّ التأكيد بان الكنيسة الأرثوذكسية لا تعتبر هذه الأقاصيص عقائد فيها وواجب الإيمان بها لأنه لا دلائل موثوقة على درجة صحتها ومدى المبالغات فيها.. رغم أنها تستخدم بعضها في ليتورجيتها بغية تسبيح السيدة العذراء .. لهذا وجب التنبيه








التوقيع
ΙΧΘΥΣ

Ιησους Χριστoς Θεου Υιος Σωτηρ


أصلي لكي لا تحول ضعفاتي بين الإله الذي أحمل والناس، لكي لا يقفوا عند إنائي المعطوب. فإن ما يبتغون اذا قدموا اليَّ وجه المسيح ورقته، أنكسِر حتى يأخذوه واذا أدركوه حسبي ذلك فرحا لأنهُ "ينبغي ان أنقص وان يزيد هو"، حتى لا أعرقلهم بشهوة، بنزوة او كبرياء

المطران جاورجيوس ( خضر )
Nicolaos غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 29-08-2008, 07:30 PM   #3
أخ نشيط
 
الصورة الرمزية Coptic
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
رقم العضوية: 498
المشاركات: 37
بمعدل: 0.02 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Coptic is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Nicolaos مشاهدة المشاركة
أولاً شكراً على الموضوع ..

رغم تردد هذه القصص في بعض الكتابات الآبائية إلا أنها أُخذت فقط عن الكتب الأبوكريفية " الكتابات المنحولة " التي لم تعترف الكنيسة بقانونيتها ( ليست كل محتوياتها غير صحيحة ولكنها لم تتخذ صفة قانونية بسبب الجهل بكتابها أو لاحتوائها على خرافات ) .. ولذلك نودّ التأكيد بان الكنيسة الأرثوذكسية لا تعتبر هذه الأقاصيص عقائد فيها وواجب الإيمان بها لأنه لا دلائل موثوقة على درجة صحتها ومدى المبالغات فيها.. رغم أنها تستخدم بعضها في ليتورجيتها بغية تسبيح السيدة العذراء .. لهذا وجب التنبيه
اولاً،، اشكر دخولك يا سيدى فى هذا الموضوع و فى ابداء رأيك فيه

ثانياً،،
هذا الموضوع من مراجع و لا اقدر ان اقول ان هؤلاء الاباء اقتبسوها من الكتب الاوبكريفيا لاننا متعودين على دقة و سلامة كنيستنا القبطية و ارجو من سيادتك ان تقرأ هذه المراجع و تخبرنى عن رايك فيها:
السنكسار القبطى الأرثذوكسى يوم 16 مسرى تذكار صعود جسد مريم العذراء:
"في مثل هذا اليوم كان صعود جسد سيدتنا الطاهرة مريم والدة الإله فأنها بينما كانت ملازمة الصلاة في القبر المقدس ومنتظرة ذلك الوقت السعيد الذي فيه تنطلق من رباطات الجسد أعلمها الروح القدس بانتقالها سريعا من هذا العالم الزائل ولما دنا الوقت حضر التلاميذ وعذارى جبل الزيتون وكانت السيدة مضطجعة علي سريرها . وإذا بالسيد المسيح قد حضر إليها وحوله ألوف ألوف من الملائكة . فعزاها وأعلمها بسعادتها الدائمة المعدة لها فسرت بذلك ومدت يدها وباركت التلاميذ والعذارى ثم أسلمت روحها الطاهرة بيد ابنها وألهها يسوع المسيح فأصعدها إلى المساكن العلوية آما الجسد الطاهر فكفنوه وحملوه إلى الجسمانية وفيما هم ذاهبون به خرج بعض اليهود في وجه التلاميذ لمنع دفنه وأمسك أحدهم بالتابوت فانفصلت يداه من جسمه وبقيتا معلقتين حتى آمن وندم علي سوء فعله وبصلوات التلاميذ القديسين عادت يداه إلى جسمه كما كانتا . ولم يكن توما الرسول حاضرا وقت نياحتها ، واتفق حضوره عند دفنها فرأي جسدها الطاهر مع الملائكة صاعدين به فقال له أحدهم : " أسرع وقبل جسد الطاهرة القديسة مريم " فأسرع وقبله . وعند حضوره إلى التلاميذ أعلموه بنياحتها فقال : " أنا لا أصدق حتى أعاين جسدها فأنتم تعرفون كيف أني شككت في قيامة السيد المسيح " . فمضوا معه إلى القبر وكشفوا عن الجسد فلم يجدوه فدهش الكل وتعجبوا فعرفهم توما الرسول كيف أنه شاهد الجسد الطاهر مع الملائكة صاعدين به .

وقال لهم الروح القدس : " أن الرب لم يشأ أن يبقي جسدها في الأرض " وكان الرب قد وعد رسله الأطهار أن يريها لهم في الجسد مرة أخري فكانوا منتظرين إتمام ذلك الوعد الصادق حتى اليوم السادس عشر من شهر مسرى حيث تم الوعد لهم برؤيتها وهي جالسة عن يمين ابنها وإلهها وحولها طغمات الملائكة وتمت بذلك نبوة داود القائلة : " قامت الملكة عن يمين الملك " وكانت سنو حياتها علي الأرض ستين سنة . جازت منها اثنتي عشرة سنة في الهيكل وثلاثين سنة في بيت القديس يوسف البار . وأربع عشرة سنة عند القديس يوحنا الإنجيلي ، كوصية الرب القائل له : " هذا ابنك " وليوحنا : " هذه أمك "

شفاعتها تكون معنا . آمين"

و مقالة المتنيح الانبا غريغوريوس
http://d20947062.n65.netegypt.net/Ar...4rdemGNg==&l=a

المجد لله دائماً







التوقيع
اعروس الفادى القبطية و خيرة ديارى المصرية
بمحبة القلب نارية اهواك يا ارثذوكسية
Coptic غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 29-08-2008, 10:54 PM   #4
الإدارة العامة للشبكة
 
الصورة الرمزية Nicolaos
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
رقم العضوية: 2
الدولة: أنطاكية
المشاركات: 2,040
بمعدل: 0.78 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Nicolaos is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
هذا الموضوع من مراجع و لا اقدر ان اقول ان هؤلاء الاباء اقتبسوها من الكتب الاوبكريفيا لاننا متعودين على دقة و سلامة كنيستنا القبطية و ارجو من سيادتك ان تقرأ هذه المراجع و تخبرنى عن رايك فيها
هذا صحيح ، وهذه المراجع هي نفسها المعتمدة لدى كنيسة الروم الأرثوذكس ، ولكننا نقول بدون أي مشكلة بأن المعلومات مأخوذة من الكتب الأبوكريفية المختلفة والتي عنها اقتبس الآباء هذه القصص ، ومن اهمهم القديس يوحنا الدمشقي ( القرن الثامن ) .. هذا لا يعني أن هذه الكتب بالكامل غير صحيحة ، ولكن كما سبق وأشرت الكنيسة رفضت هذه الكتب بغض النظر عن محتوياتها لأنها تحتوي الكثير من المبالغات ولان كتابها غير معروفين أو في زمن متأخر عن السيد المسيح ..

ما يهمنا هنا بخصوص رقاد السيدة هو ان نعلم بأن إيماننا يقول أن العذراء رقدت بالرب وبأن الرب قد نقلها إلى الحياة الأبدية قبل يوم الدينونة الأخير لأنها " ام الحياة التي لا يمكن للموت أن يتسلط عليها " .. وفي صلواتنا تتحدث الترانيم عن قصص الرقاد تماماً كما وردت في هذه الكتب التي اقتبست منها ..

ولكن من المهم أن نعرف أن " انتقال العذراء " ليس عقيدة في الكنيسة الأرثوذكسية .. لأنه لا يستطيع أحد الجزم بما حدث بعد رقادها.

مع محبتي واحترامي







التوقيع
ΙΧΘΥΣ

Ιησους Χριστoς Θεου Υιος Σωτηρ


أصلي لكي لا تحول ضعفاتي بين الإله الذي أحمل والناس، لكي لا يقفوا عند إنائي المعطوب. فإن ما يبتغون اذا قدموا اليَّ وجه المسيح ورقته، أنكسِر حتى يأخذوه واذا أدركوه حسبي ذلك فرحا لأنهُ "ينبغي ان أنقص وان يزيد هو"، حتى لا أعرقلهم بشهوة، بنزوة او كبرياء

المطران جاورجيوس ( خضر )
Nicolaos غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 30-08-2008, 02:25 PM   #5
أخ متقدم
 
الصورة الرمزية ELIYA ALGHAYOR
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
رقم العضوية: 98
العمر: 33
المشاركات: 899
بمعدل: 0.35 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 ELIYA ALGHAYOR is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
+ الزنار:
اما الزنار الذى استلمه توما يوجد بكنيسة السريان الارثذوكس بمدينة الحماة بسوريا التى تسمى "بالزنار المقدس".
أخي القبطي الحبيب:
الزنار المقدس موجود في كنيسة ام الزنار في مدينة حمص بسوريا والكنيسة هي مطرانية السريان الارثوذكس لحمص وحماة وتوابعها.

للمزيد من المعلومات حول الزنار المقدس راجع الرابط التالي

http://www.zunoro.com/pages/zunar/arabic.htm

وبالعودة للرئيسية تستطيع رؤية صور للزنار المقدس

الذي تم اكتشافه تحت المائدة المقدسة في عهد البطريرك افرام برصوم وفتحه بعد استدعاء المطران الكسندروس مطران حمص للروم الارثوذكس .

تقبل محبتي واحترامي


أخي نيقولاوس : لباقتك في الكتابة وتوصيل المعلومة حالة استثنائية علنا نتعلم منكم.

هذه صورة للكنيسة المقدسة بعد الترميم الاخير منذ حوالي عامين تقريباً :

عذراء على كبر الحجم لانها بكمرتي الخاصة ولم اعرف كيفية تصغير الحجم








التوقيع
" مَنْ هُوَ الَّذِي يَغْلِبُ الْعَالَمَ،
إِلاَّ الَّذِي يُؤْمِنُ أَنَّ يَسُوعَ هُوَ ابْنُ اللهِ "

احفظني يارب في هذا اليوم بغير خطيئة
ELIYA ALGHAYOR غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 30-08-2008, 02:43 PM   #6
أخ متقدم
 
الصورة الرمزية ELIYA ALGHAYOR
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
رقم العضوية: 98
العمر: 33
المشاركات: 899
بمعدل: 0.35 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 ELIYA ALGHAYOR is on a distinguished road



افتراضي

 

تنويه هام:
في المقالة التي وضعت الرابط لها رغم غناها ببعض المعلومات الرائع والشكر لكاتبها وعلى ما اعتقد ان يكون من الكهنة.!!!

وردت مصطلحات غير مسيحية وارجو من الجميع عدم الاخذ بها.

المذاهب!! المسيحية

النصرانية!!

يخلب الألباب ويلذ الأسماع!!

مؤرخي النصرانية !!

مولد يسوع !!

وولدته وهي عذراء بأعجوبة سماوية أدهشت العالم، !!

وربته وعاش معها في بيت مربيه يوسف الصديق، !!

وسمعت إنذاره بالإنجيل !!

وأبصرت عروجه إلى السماء !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!

أصح الروايات !!!

...........









التوقيع
" مَنْ هُوَ الَّذِي يَغْلِبُ الْعَالَمَ،
إِلاَّ الَّذِي يُؤْمِنُ أَنَّ يَسُوعَ هُوَ ابْنُ اللهِ "

احفظني يارب في هذا اليوم بغير خطيئة
ELIYA ALGHAYOR غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-09-2008, 10:20 AM   #7
أخ نشيط
 
الصورة الرمزية Coptic
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
رقم العضوية: 498
المشاركات: 37
بمعدل: 0.02 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Coptic is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
هذا لا يعني أن هذه الكتب بالكامل غير صحيحة ، ولكن كما سبق وأشرت الكنيسة رفضت هذه الكتب بغض النظر عن محتوياتها لأنها تحتوي الكثير من المبالغات ولان كتابها غير معروفين أو في زمن متأخر عن السيد المسيح ..
سلام و نعمة رب المجد،،
نعم يا اخى ، اكيد بعض هذه المعلومات تشوبها بعض المبالغات لانها تقليد فممكن ان يزاد عليه بعض الفولكور لكن افهم من كلامك انك لست متأكد 100% انها فولكور ، لذلك قبلتها بعض الكنائس مادامت لم تتعرض بخطأ عقائدى للكتاب المقدس او العقيدة المسيحيية بجانب الادلة التاريخية. فعلينا يا اخى ان نتبع تعاليم الكنيسة.

اقتباس:
.. وفي صلواتنا تتحدث الترانيم عن قصص الرقاد تماماً كما وردت في هذه الكتب التي اقتبست منها ..
و هذا معناه ان الكنائس المسيحيية تؤيد هذه العقيدة لانها واقعية لان ليس من الطبيعى ان يكون تابوت عهد الجديد يأكله السوس و الصدأ.


اقتباس:
ولكن من المهم أن نعرف أن " انتقال العذراء " ليس عقيدة في الكنيسة الأرثوذكسية .. لأنه لا يستطيع أحد الجزم بما حدث بعد رقادها.
مدامت كنيستنا تؤمن بها دعنا نؤمن بها







التوقيع
اعروس الفادى القبطية و خيرة ديارى المصرية
بمحبة القلب نارية اهواك يا ارثذوكسية
Coptic غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-09-2008, 10:22 AM   #8
أخ نشيط
 
الصورة الرمزية Coptic
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
رقم العضوية: 498
المشاركات: 37
بمعدل: 0.02 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Coptic is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
خي القبطي الحبيب:
الزنار المقدس موجود في كنيسة ام الزنار في مدينة حمص بسوريا والكنيسة هي مطرانية السريان الارثوذكس لحمص وحماة وتوابعها.

للمزيد من المعلومات حول الزنار المقدس راجع الرابط التالي

http://www.zunoro.com/pages/zunar/arabic.htm

وبالعودة للرئيسية تستطيع رؤية صور للزنار المقدس

الذي تم اكتشافه تحت المائدة المقدسة في عهد البطريرك افرام برصوم وفتحه بعد استدعاء المطران الكسندروس مطران حمص للروم الارثوذكس .

تقبل محبتي واحترامي
اشكرك اخى على الرابط و اتمنى لك كل خير و سلام







التوقيع
اعروس الفادى القبطية و خيرة ديارى المصرية
بمحبة القلب نارية اهواك يا ارثذوكسية
Coptic غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-09-2008, 10:26 AM   #9
أخ نشيط
 
الصورة الرمزية Coptic
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
رقم العضوية: 498
المشاركات: 37
بمعدل: 0.02 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 Coptic is on a distinguished road



افتراضي

 

اقتباس:
تنويه هام:
في المقالة التي وضعت الرابط لها رغم غناها ببعض المعلومات الرائع والشكر لكاتبها وعلى ما اعتقد ان يكون من الكهنة.!!!

وردت مصطلحات غير مسيحية وارجو من الجميع عدم الاخذ بها.
أشكرك على التنبيه لكن انا اعطى عذراً لكاتب هذه المقالة ، ان اللغة العربية ليست اللغة المثالية لتعبير عن المصطلحات المسيحيية لذلك تجد معظم مصطلحات المسيحيين من اللغة اليونانية مثل اللوغوس و ثيؤطوكوس و الانجيل و الكنيسة (اكليسيا) و ارثذوكس و ابركسيس ..... ألخ
بما ان اللغة العربية فرضت علينا يجب اذاً ان نستخدم صيغ الكلام العربى الغير المسيحى للاعراب عن المفاهيم المسيحييية
الرب يباركك







التوقيع
اعروس الفادى القبطية و خيرة ديارى المصرية
بمحبة القلب نارية اهواك يا ارثذوكسية
Coptic غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 18-08-2010, 01:53 PM   #10
أخ جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
رقم العضوية: 1639
المشاركات: 1
بمعدل: 0.00 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 النهيسى ابانوب صلاح is on a distinguished road

اخر مواضيعي



افتراضي

 

أشكركم على أتاحة هذه الفرصة لى
صعب على ان أتحدث على كلى الطهر والدة الإله القديسة مريم
ولكن أحب أن أقول لكل من يهينها ويحتقرها أنه بالفعل سوف يخسر الكثير والكثير ومن ضمنها شفاعتها له
وأن من يضعونها فى مقام الإله فإنهم يحتقرونها وهم لا يدرون
ولكن نحن الأرثوذكس نضعها فى مقامها وهو فوق السيرافيم وانها والدة الإله ولكنها أيضا تحتاج الخلاص الذى تممه ابنها على الصليب


شفاعتك يا أمى تكون مع كل أولادك

ابنك ابانوب صلاح -مصر








النهيسى ابانوب صلاح غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 11:08 PM


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
إدارة الشبكة غير مسؤولة عن محتويات الموضوعات المنقولة من مواقع أخرى و التي يشارك بها الأعضاء
Protected by CBACK.de CrackerTracker