شبكة القديس سيرافيم ساروفسكي الأرثوذكسية

العودة   شبكة القديس سيرافيم ساروفسكي الأرثوذكسية > الدراسات الدينية > الليتورجيا والفن الكنسي

التسجيل الرئيسية قانون صلاة youtube Facebook الأرشيف أيقونات التراتيل الفيديو التعليمـــات التقويم اجعل كافة المشاركات مقروءة

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: خروج النور المقدس 2014 من قبر السيد المسيح (آخر رد :نوري كريم داؤد)       :: القدلس الإلهي للقديس مرقس الرسول (آخر رد :المطران/ نقولا)       :: القدلس الإلهي للقديس مرقس الرسول (آخر رد :المطران/ نقولا)       :: الصوم والتناول (آخر رد :المطران/ نقولا)       :: 4اقمار دموية (آخر رد :espaniol2)       :: مثلث الرحمات البطريرك مكاريوس الثالث الزعيم (آخر رد :اليان خباز)       :: نورُ مِنْ نور, إِله حق مِنْ إِله حق - - ألله ألآبُ وألإبنُ وألروح ألقدس إِلهُ واحدُ (آخر رد :نوري كريم داؤد)       :: هَل نُدرك ألله بثالوثِهِ وأبديتِهِ (آخر رد :نوري كريم داؤد)       :: الاتحاد الأقنومي عند القديس كيرلس السكندري (آخر رد :مجدي داود)       :: النزول إلى الجحيم (آخر رد :إياد)       :: فيلم من 1970 يخص مثلث الرحمات البطريرك الياس الرابع معوض (آخر رد :اليان خباز)       :: الفقر والعدالة الاجتماعية عند الآباء (آخر رد :Dalia)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 03-10-2009, 06:05 PM   #1
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



11-5 خدمة السحرية والقداس الإلهي للآحاد ما بعد العنصرة . للكهنة والمرتلين

 

4 تشرين الأول 2009
ألأحد السابع عشر بعد العنصرة + والثاني من لوقا +
تذكار القديس إيروثيوس رئيس كهنة اثينا.

صلاة السحر

(باللحن الثامن)
اللهُ الرَّبُّ ظَهَرَ لَنا، مُبارَكٌ الآتي بِاسمِ الرَّبّ. وتعاد بعد كل من الاستيخونات التالية:

1- إعتَرِفوا لِلرَّبِّ، وادعوا بِاسمِهِ القُدّوس.
2- كُلُّ الأُمَمِ أَحاطَت بي، وَبِاسمِ الرَّبِّ قَهَرتُها.
3- مِن قِبَلِ الرَّبِّ كانَت هَذِهِ، وَهيَ عَجيبَةٌ في أَعيُنِنا.

طروبارية القيامة (باللحن الثامن)

إنحَدَرتَ مِنَ العُلُوِّ يا مُتَحَنِّن، وَقَبِلتَ الدَّفنَ ذا الثَّلاثَةِ الأَيّامِ، لِكَي تُعتِقَنا مِنَ الآلام. فَيا حَياتَنا وَقِيامَتَنا، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة
يا مَن وُلِدَ مِنَ البَتولِ مِن أَجلِنا، واحتَمَلَ الصَّلبَ أَيُّها الصّالِح، يا مَن سَبى المَوتَ بِمَوتِه وَأَرى القِيامَةَ بِما أَنَّهُ إلَهٌ، لا تُعرِض عَنِ الذينَ جَبَلتَهُم بِيَدَيكَ، بَل أَظهِر تَعَطُّفَكَ عَلى النّاسِ أَيُّها الرَّحيم، واقبَل والِدَتَكَ، والِدَةَ الإلَـهِ، شَفيعَــةً مِـن أَجلِنا، وَخَلِّص يا مُخَلِّصَنا، شَعبًا يائِسًا.

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ش: أُعضُد، وَخَلِّص، وارحَم، واحفَظنا يا اللهُ بِنِعمَتِك.
بِعدَ ذِكرِنا الكُلِّيَّةَ القَداسَةِ، الطّاهِرَةَ، الفائِقَةَ البَرَكاتِ، المَجيدَةَ، سَيِّدَتَنا والِدَةَ الإلَهِ،الدّائِمَةَ البَتولِيَّةِ مَريَمَ، مَعَ جَميعِ القِدّيسين، فَلنودِع ذَواتِنا، وبَعضُنا بَعضًا، وَكُلَّ حَياتِنا، المَسيحَ الإلَه.
خ: لَكَ يا رَبّ.
ك: لأَنَّ لَكَ العِزَّةَ، وَلَكَ المُلكَ والقُدرَةَ والمَجد، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ.
خ: آمين.
كاثسمات القيامة (باللحن الثامن)
الكاثسما الأولى

لَقَد قُمتَ مِنَ بَيِن الأَمواتِ يا حَياةَ الكُلِّ، فَهَتَفَ مَلاكُ نُورٍ بِالنِّسوَةِ قائِلاً: اكفُفنَ الدُّموعَ وَبَشِّرنَ الرُّسلَ واصرُخنَ مُسَبِّحاتٍ، أَن قَد قامَ المَسيحُ الرَّبُّ، الذي ارتَضى أَن يُخَلِّصَ جِنسَ البَشَرِ بِقُوَّةِ لاهوتِه.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَقَد قُمتَ مِنَ القَبرِ في الحَقيقَةِ، وَأَمَرتَ النِّسوَةَ البارّاتِ أَن يُبَشِّرنَ الرُّسلَ كارِزاتٍ بِالقِيامَةِ كَما كُتِبَ. فَوافى بُطرُسُ إلى القَبرِ مُسرِعًا، فَرَأى النُّورَ فيهِ، فَدُهِشَ مُنذَهِلاً. ثُمَّ عايَنَ الأَكفانَ مَوضوعَةً فيهِ وَحدَها، خِلوًا مِنَ الجَسَدِ الإلَهي، فَآمَنَ وَهَتَفَ قائِلاً: المَجدُ لَكَ أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ مُخَلِّصُنا، فَإنَّكَ خَلَّصتَ الجَميعَ، لأَنَّكَ شُعاعُ الآب.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.لِنُسَبِّحَنَّ والِدَةَ الإلَهِ، البابَ والتَّابوتَ السَّماوِيَّينِ، الجَبَلَ الكُلِّيَّ القَداسَةِ، السَّحابَةَ النَّيِّرَةَ، السُّلَّمَ السَّماوِيَّةَ، الفِردَوسَ النَّاطِقَ، نَجاةَ حَوَّاءَ، ذَخيرَةَ المَسكونَةِ بِأَسرِها الثَّمينَةَ العَظيمَةَ. فَإنَّها بِها قَد صُنِعَ الخَلاصُ وَغُفرانُ الذُّنوبِ القَديمَةِ في هَذا العالَم. فَلِذَلِكَ، نَهتِفُ قائِلينَ: تَشَفَّعي إلى ابنِكِ وَإلَهِكِ، أَن يَهَبَ غُفرانَ الزَّلاَّتِ، لِلذينَ يَسجُدونَ عَن حُسنِ عِبادَةٍ، لوِلادَتِكِ المُقَدَّسَة.

الكاثسما الثانبة (باللحن الثامن)
إنَّ أُناسًا خَتموا قَبرَكَ يا مُخَلِّصُ، وَمَلاكًا دَحرَجَ الحَجَرَ عَن بابِ القَبرِ، والنِّسوَةُ عايَنَّكَ مُنبًعِثًا مِن بَينِ الأَموات. فَبَشَّرنَ تَلاميذَكَ في صِهيُونَ بِأَنَّكَ قَد قُمتَ يا حَياةَ الكُلِّ، وَحَلَلتَ قُيودَ المَوت. فَيا رَبُّ المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَقَد وافَتِ النِّسوَةُ يَحمِلنَ طُيوبَ الدَّفنِ، فَسَمِعنَ مِنَ القَبرِ صَوتَ مَلاكٍ يَقولُ: كَفكِفنَ الدُّموعَ، واجتَنِينَ الفَرَحَ عِوَضَ الحُزنِ، وَسَبِّحنَ كارِزاتٍ بِأَن قَد قامَ المَسيحُ الرَّبُّ، الذي ارتَضى أَن يُخَلِّصَ جِنسَ البَشَرِ بِقُوَّةِ لاهوتِه.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.بِكِ تَفرَحُ الخَليقَةُ كُلُّها، صافَّاتُ المَلائِكَةِ وَجِنسُ البَشَرِ، يا جَبَلاً مُقَدَّسًا، وَفِردَوسًا ناطِقًا، وَفَخرَ البَكارَةِ، أَيَّتُها العَذراءُ المُنعَمُ عَلَيها، التي مِنها تَجَسَّدَ اللهُ، إلَهُنا الذي قَبلَ الدُّهور، وَصارَ طِفلاً. فَإنَّهُ صَنَعَ مُستَودَعَكِ عَرشًا، وَجَعَلَ بَطنَكِ أَرحَبَ مِنَ السَّماوات. فَبِكِ تَفرَحُ الخَليقَةُ كُلُّها أَيَّتُها المُنعَمُ عَلَيها، فَالمَجدُ لَكِ.
تبريكات القيامة (باللحن الخامس)
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك

جَمعُ المَلائِكَةِ انذَهَلَ مُتَحَيِّرًا،
عِندَ مُشاهَدَتِهِ إيَّاكَ مَحسوبًا بَينَ الأَمواتِ أَيُّها المُخَلِّص،
وَداحِضًا قُوَّةَ المَوت،
وَمُنهِضًا آدَمَ مَعَكَ،
وَمُعتِقًا إيّانا مِنَ الجَحيمِ كافَّةً.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك

المَلاكُ اللامِعُ عِندَ القَبرِ، تَفَوَّهَ نَحوَ حامِلاتِ الطّيبِ قائِلاً:
لِمَ تَمزُجنَ الطُّيوبَ بِالدُّموعِ بِتَرَثٍّ يا تِلميذات؟
فَانظُرنَ اللَّحدَ وافرَحنَ،
لأَنَّ المُخَلِّصَ قَد قامَ مِنَ القَبرِ ناهِضًا.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك

إنَّ حامِلاتِ الطّيبِ، سَحَرًا جِدًّا، سارَعنَ إلى قَبرِكَ نائِحاتٍ،
إلا أَنَّ المَلاكَ وَقَفَ بِهِنَّ وَقالَ لَهُنَّ:
زَمانُ النَّوحِ قَد كَفَّ وَبَطَلَ فَلا تَبكينَ،
بَل بَشِّرنَ الرُّسلَ بِالقِيامَة.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك

إنَّ النِّسوَةَ حامِلاتِ الطّيبِ، قَد أَقبَلنَ بِالحَنوطِ إلى قَبرِكَ أَيُّها المُخَلِّصُ،
فَسَمِعنَ مَلاكًا مُتَنَغِّمًا نَحوَهُنَّ قائِلاً:
لِمَ تَحسِبنَ الحَيَّ مَعَ المَوتى؟
فَبِما أَنَّهُ إلَهٌ قَد قامَ مِنَ القَبرِ ناهِضًا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،

نَسجُدُ لِلآبِ وَلابنِهِ وَلِروحِ قُدسِهِ،
ثالوثًا قُدُّوسًا بِجَوهَرٍ واحِدٍ،
صارِخينَ مَعَ السَّارافيم:
قُدّوسٌ قُدّوسٌ قُدّوسٌ أَنتَ يا رَبّ!

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.


أَيَّتُها العَذراءُ،
لَقَد وَلَدتِ مُعطيَ الحَياةِ،
وَأَنقَذتِ آدَمَ مِنَ الخَطيئَة،
وَمَنَحتِ حَوّاءَ الفَرَحَ عِوَضَ الحُزن،
لَكِنَّ الإلَهَ والإنسانَ المُتَجَسِّدَ مِنكِ، أَرشَدََهُما إلى الحَياةِ التي قَد تَهَوَّرا مِنها.

هَلِّلويا هَلِّلويا هَلِّلويا، المَجدُ لَكَ يا الله. (ثلاثاً)

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ش: أُعضُد، وَخَلِّص، وارحَم، واحفَظنا يا اللهُ بِنِعمَتِك.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ش: بِعدَ ذِكرِنا الكُلِّيَّةَ القَداسَةِ، الطّاهِرَةَ، الفائِقَةَ البَرَكاتِ، المَجيدَةَ، سَيِّدَتَنا والِدَةَ الإلَهِ،الدّائِمَةَ البَتولِيَّةِ
مَريَمَ، مَعَ جَميعِ القِدّيسين، فَلنودِع ذَواتِنا، وبَعضُنا بَعضًا، وَكُلَّ حَياتِنا، المَسيحَ الإلَه.
خ: لَكَ يا رَبّ.
ك: لأَنَّهُ قَد تَبارَكَ وَتَمَجَّدَ اسمُكَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهر الدّاهِرين.
خ: آمين.

إيباكوئي اللحن الثامن
إنَّ حامِلاتِ الطّيبِ، أَتَينَ فَوَقَفنَ عِندَ قَبرِ الواهِبِ الحَياةِ، يَطلُبنَ بَينَ الأَمواتِ، السَّيِّدَ الذي لا يَموتُ، فَنِلنَ بَشائِرَ الفَرَحِ مِنَ المَلاكِ، فَأَخبَرنَ الرُّسلَ، بِأَن قَد قامَ الرَّبُّ، مانِحًا العالَمَ عَظيمَ الرَّحمَة.

أنافثمي القيامة للحن الثامن / الأنديفونا الاولى
إنَّ العَدُوَّ مُنذُ شَبابي يُجَرِّبُني، وَيُلهِبُني بِنارِ اللَّذّاتِ، وَلَكِنَّني بِاتِّكالي عَلَيكَ يا رَبُّ أَقهَرُهُ وَأَهزِمُهُ.
لِيَصيرَنَّ الذينَ يُبغِضونَ صِهيُونَ مِثلَ العُشبِ قَبلَ أَن يُقلَعَ، فَإنَّ المَسيحَ سَيَقطَعُ أَعناقَهُم بِحُسامِ العَذابات.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. إنَّهُ بِالرّوحِ القُدُسِ يَحيا الكُلُّ، وَهوَ نُورٌ مِن نُورٍ، إلَهٌ عَظيم. فَلنُسَبِّحهُ مَعَ الآبِ والكَلِمَة.

الأنديفونا الثانية
لِيَستَتِرَنَّ قَلبي بِخَوفِكَ مُتَواضِعًا، لِئَلا يَرتَفِعَ، فَيَسقُطُ مِنكَ يا كُلِّيَّ الرَّأفَة.
إنَّ الذي يَجعَلُ رَجاءَهُ عَلى الرَّبِّ، لا يَخافُ حِينَ يَدينُ الرَّبُّ الخَليقَةَ كُلَّها وَيُعَذِّبُ بِالنَّار.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.بِالرّوحِ القُدُسِ، يَسبِقُ كُلُّ مَن كانَ إلَهِيًّا، فَيَنظُرُ وَيَقولُ وَيَصنَعُ آياتٍ سامِيَةً، فَيُرَنِّمُ لإلَهٍ واحِدٍ في ثَلاثَةِ أَقانيم، لأَنَّ اللاهوتَ، وَإِن كانَ مُثلَّثَ الضِّياءِ، فَإنَّهُ مُوَحَّدُ الرِّئاسَة.

الأنديفونا الثالثة
إلَيكَ صَرَختُ يا رَبُّ، فَأَصغِ وَأَمِل أُذَنَكَ إلَيَّ مُستَصرِخًا إيّاكَ، وَطَهِّرني قَبلَ أَن تَرفَعَني مِن هَهُنا.
الكُلُّ مَتى غَرُبَت شَمسُ حَياتِهِ يَعودُ إلى أُمِّهِ الأَرض، فَيَثوي فِيها وَيَنحَلُّ إلى تُرابٍ كَما كان، لِيَنالَ الجَوائِزَ أَوِ العِقابَ عَمّا فَعَلَهُ في حَياتِهِ.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.

إنَّ بالرّوحِ القُدُسِ التَّكَلُّمَ عَنِ اللاهوتِ الواحِدِ المُثَلَّثِ التَّقديس، فَإنَّ الآبَ لا بَدءَ لَهُ، وَمِنهُ صَدَرَ الابنُ في لا زَمَنٍ، وَكَذَلِكَ أَشرَقَ الرّوحُ مِنَ الآبِ مَعَ الابنِ، مُساوِيًا لَهُما في الهَيئَةِ والعَرش.

الأنديفونا الرابعة

هُوَذا ما أَطيَبَ وَما أَلَذَّ أَن يَسكُنَ الإخوَةُ مَعًا، فَإنَّ الرَّبَّ بِذَلِكَ وَعَدَ بِالحَياةِ الأَبَدِيَّة.
إنَّ المُجَمِّلَ زَنابِقَ الحَقلِ يَأمُرُ قائِلاً: إنَّهُ لا يَنبَغي أَن يَهتَمَّ أَحَدٌ للِباسِهِ.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.إنَّ الرّوحَ القُدُسَ العِلَّةُ الوَحيدَةُ لانتِظامِ الخَليقَةِ كُلِّها وَفَوزِها بِالسَّلامِ، فَإنَّهُ إلَهٌ مُساوٍ لِلآبِ والابنِ في الجَوهَرِ مُساواةً حَقيقيَّةً.

بروكيمنن إنجيل السحر: وَيَملِكُ الرَّبُّ إلى الدَّهرِ، إِلَهُكِ يا صِهيُونُ إلى جيلٍ بَعدَ جيل. (مرتين)
استيخن سَبِّحي يا نَفسي الرَّبّ.
وَيَملِكُ الرَّبُّ إلى الدَّهرِ، إِلَهُكِ يا صِهيُونُ إلى جيلٍ بَعدَ جيل.

طلبة إنجيل السّحر التالية:

ك: إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ك: لأَنَّكَ قُدّوسٌ أَنتَ يا إلَهَنا، وَفي القِدّيسينَ تَستَقِرُّ وَتَستَريحُ، وَإلَيكَ نَرفَعُ المَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ
القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
خ: آمين.
كُلُّ نَسَمَة فَلتُسَبِّحِ الرَّب. (2) فَلتُسَبَّحِ الرَّبَّ كُلُّ نَسَمَة.
ك: مِن أَجلِ أَن نَكونَ مُستَحِقّينَ لِسِماعِ الإنجيلِ المُقَدَّسِ إلى الرَّبِّ إلَهِنا نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم. (3).
ك: الحِكمَة. فَلنَستَقِم. وَنَسمَعِ الإنجيلَ المُقَدَّس. السَّلامُ لِجَميعِكُم. خ: وَلِروحِكَ.
ك: فَصلٌ شَريفٌ مِن بِشارَةِ القِدِّيسِ لوقا البَشيرِ، التِّلميذِ الطّاهِر.
خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ المَجدُ لَك.
ك: لِنُصغِ.

إنجيل السحر السادس. لوقا 36:24-53

36. في ذَلِكَ الزَّمان، قامَ يَسوعُ مِن بَينِ الأَمواتِ وَوَقَفَ في وَسطِ تَلاميذِهِ وَقالَ لَهُم: السَّلامُ لَكُم! 37. فارتاعوا وَخافوا وَظَنُّوا أَنَّهُم يَرَونَ رُوحًا. 38. فَقالَ لَهُم، ما بالُكُم مُضطَرِبينَ وَلِماذا تَخطُرُ أَفكارٌ في قُلُوبِكُم؟ 39. أُنظُروا يَدَيَّ وَرِجلَيَّ، إنّي أَنا هُوَ. جُسُّوني وانظُروا، لأَنَّ الرُّوحَ لا لَحمَ لَهُ وَلا عَظمَ كَما تَرَونَ لي. 40. وَحِينَ قالَ هَذا أَراهُم يَدَيهِ وَرِجلَيهِ. 41. وَإذ كانوا هُم غَيرَ مُصَدِّقينَ بَعدُ مِنَ الفَرَحِ وَمُتَعَجِّبينَ قالَ لَهُم أَعِندَكُم هَهُنا طَعامٌ ؟ 42. فَناوَلوهُ قِطعَةً مِن سَمَكٍ مَشوِيٍّ وَشَيئًا مِن شَهدِ عَسَلٍ، 43. فَأَخَذَ وَأَكَلَ أَمامَهُم. 44. وَقالَ لَهُم: هَذا هُوَ الكَلامُ الذي كَلَّمتُكُم بِهِ وَأَنا بَعدُ مَعَكُم: إنَّهُ يَنبَغي أَن يَتُمَّ جَميعُ ما هُوَ مَكتوبٌ عَنّي في ناموسِ موسى والأَنبِياءِ والمَزامير. 45. حِينَئِذٍ فَتَحَ أَذهانَهُم لِيَفهَموا الكُتُب. 46. وَقالَ لَهُم: هَكَذا هُوَ مَكتوبٌ، وَهَكَذا كانَ يَنبَغي لِلمَسيحِ أَن يِتِأَلَّمَ وَيَقومَ مِنَ بَينِ الأَمواتِ في اليَومِ الثّالِث، 47. وَأَن يُكرَزَ باسمِهِ بِالتَّوبَةِ وَمَغفِرَةِ الخَطايا في جَميعِ الأُمَمِ ابتِداءً مِن أُورَشَليم. 48. وَأَنتُم شُهودٌ لِذَلِك. 49. وَأَنا أُرسِلُ إلَيكُم مَوعِدَ أَبي. فامكُثوا أَنتُم في مَدينَةِ أُورَشَليمَ إلى أَن تَلبِسوا قُوَّةً مِنَ العَلاء. 50. ثُمَّ خَرَجَ بِهِم خارِجًا حَتّى بَيتَ عَنيا وَفَتَحَ يَدَيهِ وَبارَكَهُم. 51. وَفيما هُوَ يُبارِكُهُم، انفَرَدَ عَنهُم وَصَعِدَ إلى السَّماء. 52. وَأَمّا هُم فَسَجَدوا لَهُ وَرَجِعوا إلى أَورَشَليمَ بِفَرَحٍ عَظيم. 53. وَكانوا كُلَّ حِينٍ في الهَيكَلِ يُسَبِّحونَ اللهَ وَيُبارِكونَهُ. آمين.

خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ المَجدُ لَك.

ق
: إذ قَد رَأَينا قِيامَةَ المَسيحِ، فَلنَسجُد لِلرَّبِّ
القُدّوسِ، يَسوعَ البَريءِ مِـَن الخَطَـإِ وَحــدَهُ. لِصَليبِـَك أَيُّهـا المَسيــحُ نَسجُدُ، وَلِقِيامَتِكَ المُقَدَّسَةِ نُسَبِّحُ وَنُمَجِّد. لأَنَّكَ أَنتَ هُوَ إلَهُنا، وَآخَرَ سِواكَ لا نَعرِفُ، واسمَكَ نُسَمّي. هَلُـمَّ يـــا مَعشَــرَ المُؤمِنينَ نَسجُدُ لِقِيامَةِ المَسيحِ المُقَدَّسَةِ، لأَن هُوَذا بِالصَّليبِ قَد أَتى الفَرَحُ في كُلِّ العالَم. لِنُبارِكِ الرَّبَّ في كُلِّ حِينٍ وَنُسَبِّح قِيامَتَهُ، لأَنَّهُ إذ احتَمَلَ الصَّلبَ مِن أَجلِنا، بالمَوتِ لِلمَوتِ أَبادَ وَحَطَم.
وحالاً المزمور 50

1. إرحَمني يا اللهُ كَعَظيمِ رَحمَتِكَ، وَكَمِثلِ كَثرَةِ رَأفَتِكَ امحُ مَآثِمي.
2. إغسِلني كَثيرًا مِن إثمي، وَمِن خَطيئَتي طَهِّرني.
3. لأَنِّي أَنا عارِفٌ بِإثمي، وَخَطيئَتي أَمامي في كُلِّ حِين.
4. إلَيكَ وَحدَكَ خَطِئتُ، والشَّرَّ قُدَّامَكَ صَنَعتُ، لِكَي تَتَبَرَّرَ في أَقوالِكَ، وَتَتَغلَّبَ في مُحاكَمَتِك.
5. هاءَنَذا بِالآثامِ حُبِلَ بي، وَبِالخَطايا وَلَدَتني أُمِّي.
6. ها إنَّكَ أَحبَبتَ الحَقَّ، وَأَوضَحتَ لي غَوامِضَ حِكمَتِكَ وَمَستوراتِها.
7. تَنضِحُني بِالزُّوفى فَأَطهُرُ، تَغسِلُني فَأَبيَضُّ أَكثَرَ مِنَ الثّلج.
8. تُسمِعُني بَهجَةً وَسُرورًا، فَتَجذَلُ عِظامي الذَّليلَةُ.
9. إصرِف وَجهَــكَ عَن خَطايايَ، وامحُ كُلَّ مَآثِمي.
10. قَلباً نَقِيًّا اخلُق فِيَّ يا اللهُ، وَروحًا مُستَقيمًا جَدِّد في أَحشائِي.
11. لا تَطرَحني مِن أَمامِ وَجهِكَ، وَرُوحَكَ القُدّوسَ لا تَنزِعهُ مِنِّي.
12. إمنَحني بَهجَةَ خَلاصِكَ، وَبِروحٍ رِئاسِيٍّ اعضُدني.
13. فَأُعَلِّمَ الأَثَمَةَ طُرُقَكَ، والكَفَرَةُ إلَيكَ يَرجِعون.
14. أَنقِذني مِنَ الدِّماءِ يا اللهُ إلَهَ خَلاصي، فَيَبتَهِجَ لِسانِي بِعَدلِك.
15. يا رَبُّ افتَح شَفَتَيَّ، فَيَتَرَنَّمَ فَمي بِتَسبِحَتِك.
16. لأَنَّكَ لَو آثَرتَ الذَّبِيحَةِ لَكُنتُ الآنَ أُعطي، لَكِنَّكَ لا تُسَرُّ بِالمُحرَقات.
17. فالذَّبِيحَةُ للهِ رُوحٌ مُنسَحِقٌ، القَلبُ المُتَخَشِّعُ والمُتَواضِعُ لا يَرذُلُهُ الله.
18. أَنعِم يا رَبُّ في رِضاكَ عَلى صِهيُونَ، وَابنِ أَسوارَ أُورَشَلِيم.
19. حِينَئِذٍ تُسَرُّ بِذَبيحَةِ البِرِّ والقُربانِ والمُحرَقاتِ، حِينَئِذٍ يُقَرِّّبونَ عَلى مَذبَحِكَ العُجُول.
خ: (باللحن الثاني) المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس:
بِشَفاعاتِ الرُّسلِ وَطلباتِهِم، أَيُّها الإلَهُ الرَّحيم، امحُ كَثرَةَ خَطايانا وَزَلاّتِنا.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين:بِشَفاعاتِ والِدَةِ الإلَهِ وَطلباتِها، أَيُّهـا الإلَـهُ الـرَّحيـمُ، امـحُ كَثـرَةَ خَطايـانـا وَزَلاّتِنا.

(باللحن السادس) يا رَحيم، ارحَمني يا اللهُ كَعَظيمِ رَحمَتِك، وَكَمِثلِ كَثرَةِ رَأفَتِكَ امحُ مَآثِمي.

لَقَد قامَ يَسوعُ مِنَ القَبرِ كَما سَبَقَ فَقال، وَمَنَحَنا حَياةً أَبَدِيَّةً والرَّحمَةَ العُظمى.

ك: خَلِّص يا اللهُ شَعبَكَ وَبارِك ميراثَكَ، وَافتَقِد عالَمَكَ بِالرَّحمَةِ والرَّأفَة، وارفَع شَأنَ المَسيحِيِّينَ الحَسَني العِبادَةِ الأُرثوذكسيِّينَ، وَأَسبِغ عَلَينا مَراحِمَكَ الغَنِيَّةَ، بِشَفاعاتِ الكُلِّيَّةِ الطَّهارَةِ سَيِّدَتِنا والِدَةِ الإلَهِ الدّائِمَةِ البَتولِيَّةِ مَريَم، وَبِقُوَّةِ الصَّليبِ الكَريمِ المُحيِي، وَبِطلباتِ القُوَّاتِ السَّماوِيّينَ المُكَرَّمينَ العادِمي الأَجسادِ، وَبِتَوَسُّلاتِ النَّبيِّ الكَريمِ والسّابِقِ المَجيدِ يوحَنــــا المعمَدان، والقِدّيسيــنَ المُشَرَّفيــنَ الرُّسلِ الكُلّــي مَديحُهُم، وَآبائِنا القِدّيسينَ مُعَلِّمي المَسكونَةِ رُؤَساءِ الكَهَنَةِ المُعَظَّمين: باسيليوسَ الكَبيرِ وغريغوريوسَ اللاهوتي وَيوحنا الذَّهَبِيِّ الفَمِ، وَآبائِنا القِدّيسينَ أَثناسيوس وكيرللس ويوحنا الرَّحيمِ بَطارِكَةِ الإسكَندرِية، وَأَبَوَينا القِدّيسَينِ مَلاتيوسَ وبُطرُسَ بَطرِيَركَي أَنطاكيةَ، وَأَبَوَينا القِدّيسَينِ نيقولاوسَ رَئيسِ أَساقِفَةِ ميراليكيةَ، واسبيريدون أُسقُفِ تريميثوسَ العَجائِبِيَّين، وَأَبينا القِدّيسِ غُريغوريوسَ بالاماس أُسقُفِ تسالونيك. والقِدّيسِ استِفانوسَ أَوَّلِ الشُّهَداءِ وَرَئيسِ الشَّمامِسَةِ، وَالقِدّيسينَ المَجيدينَ الشُّهَداءِ العُظَماءِ: جيورجيوسَ حائِزِ رايَةِ الظَّفَرِ، وَديمتريوسَ المُفيضِ الطّيبَ، وَثيودوروسَ التَّيروني، وَثيودوروسَ قائِدِ الجَيشِ، والقِدّيسَينِ إغناطيوسَ وَبوليكربوسَ الشَّهيدَينِ في رُؤَساءِ الكَهَنَةِ، والقِدّيسِ يُوسفَ الدِّمَشقي الشَّهيدِ في الكَهَنَةِ، والقِدّيسينَ المَجيدينَ الشُّهداءِ المُتَأَلِّقينَ بِالظَّفَرِ، وَآبائِنا الأَبرارِ المُتَوَشِّحينَ بِالله، أَنطونيوس الكَبيـــرِ وأَفتيميوس وسابا وأونوفريوس وإفــرام وإسحق السّورِيَّينِ وَيوحنَا الدِّمَشقي، وَجَميعِ آبائِنا الأَبرارِ المُتَوَشِّحينَ بالله. والقِدّيسَينِ الصِّدّيقَينِ يُواكيمَ وحَنَّةَ جَدَّي المَسيحِ الإلَهِ، وأبينا القديس إيروثيوس رئيس كهنة أثينا، الذي نُقيمُ تَذكارَهُ اليَوم، وَجَميعِ قِدّيسيك، نَتَضَرَّعُ إلَيكَ أَيُّها الرَّبُّ الجَزيلُ الرَّحمَةِ، فَاستَجِب لَنا نَحنُ الخَطَأَةَ الطّالِبينَ إِلَيكَ وارحَمنا.
خ: يارَبُّ ارحَم. (12 مرة: 3 مرات بالتناوب بين الخورصين على أربع دفعات)
ك: بِرَحمَةِ وَرَأَفاتِ ابنِكَ الوَحيدِ، وَمَحَبَّتِهِ لِلبَشَرِ، الذي أَنتَ مُبارَكٌ مَعَهُ، وَمَعَ رُوحِكَ الكُلِّي قُدسُهُ، الصّالِحِ والمُحيِي، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
خ: آمين.

قنداق القيامة للحن الثامن

لَقَد قُمتَ مِنَ القَبرِ، فَبَعَثتَ الأَمواتَ وَأَقَمتَ آدَمَ، وَحَوّاءُ فَرِحَت بِقِيامَتِكَ، وَأَقطارُ العالَمِ تَحتَفِلُ بِعيدِ قِيامَتِكَ مِن بَينِ الأَمواتِ، يا جَزيلَ الرَّحمَة.

بيت القيامة للحن الثامن

لَقَد سَبَيتَ مَمالِكَ الجَحيمِ يا مُخَلِّصي المانِحَ الحَياةَ، الحَليمَ المُحِبَّ البَشَرَ، وَبَعَثتَ الأَمواتَ، وَصادَفتَ النِّسوَةَ حامِلاتِ الطِّيبِ، فَأَهدَيتَهُنَّ الفَرَحَ عِوَضَ الحُزنِ، وَأَخبَرتَ رُسلَكَ بِشاراتِ الظَّفَرِ، وَأَنَرتَ الخَليقَةَ كُلَّها. فَلِذَلِكَ يَفرَحُ العالَمُ كُلُّهُ بِقِيامَتِكَ مِن بَينِ الأَمواتِ يا جَزيلَ الرَّحمَة.

المينولوجيون
في هذا اليوم المبارك، الواقع فيه الرابع من شهر تشرين الأول، تقيم الكنيسة المقدّسة تذكار أبينا القديس إيروثيوس رئيس كهنة أثينا،

يرى البعض أن ايروثيوس كان من رجال ديوان الشوري في اريوس باغوس وقد سيم اسقفًا على مدينة اثينا بعد أن وعظه بولس الرسول بالإيمان المسيحي. ثم علّم هو بدوره ديونيسيوس الإلهي ما يختص بالمسيح من الحكمة السامية الغامضة أحسن تعليم. ثم شرح ديونيسوس بعد ذلك تلك التعاليم الوجيزة المجملة عن الإيمان وأوضحها وجلاها. وقد حضر ايروثيوس أيضًا في السحابة عند رقاد والدة الإله. وكان حينئذٍ في الصف الثاني من الزعماء بعد الرسل الأطهار في تسابيحه الإلهية. وكان كما يقول عنه ديونيسيوس نفسه مشغوفًا منجذبًا بكليته عند اشتراكه في مضمون ما ينشده من التسابيح وكان كل من يسمعه أو يراه من الذين يعرفونه أو لا يعرفونه يعتبره ملهمًأ في ما ينشدهُ من التسابيح ومتألهًا. وبعد أن عاش عيشة فاضلة مرضية لله رقد بالرب. واعلم أن هنالك عبارات كثيرة من الرأس المذكور سابقًا من كتاب القديس ديونيسيوس نُقلت بحروفها في نشائد رقاد والدة الإله.

فبشفاعات أبينا القديس إيروثيوس رئيس كهنة أثينا، أيها الرب يسوع المسيح، إلهنا، ارحمنا وخلّصنا، آمين.

كاطافاسيات (باللحن الرابع)

أَفتَحُ فَمي فَيَمتَلئُ روحًا، وَأُبدي قَولاً فائِضًا، نَحوَ الأُمِّ المَلِكة، وَأَظهَرُ مُعَيِّدًا للمَوسِمِ بابتِهاجٍ، وَأَتَرَنَّمُ بِعَجائِبِها مَسروراً.

يا والِدَةَ الإلَه، بِما أَنَّكِ اليَنبوعُ الحَيُّ المُتَدَفِّقُ بِسَخاءٍ، وَطِّدينا نَحنُ المُنشِدينَ تَسابيحَكِ، المُلتَئِمينَ مَحفِلاً رُوحِيًّا، وَفي مَجدِكِ الإلَهي، أَهِّلينا لأَكِلَّةِ المَجدِ والشَّرَف.

إنَّ حَبَقوقَ النَّبي لَمَّا عَرَفَ إرادَتَكَ الإلَهِيَّةَ غَيرَ المُدرَكَةِ أَيُّها العَليُّ، التي هِيَ تَجَسُّدُكَ مِنَ البَتولِ هَتَفَ صارِخًا: المَجدُ لِقُدرَتِكَ يا رَبّ.

أَيَّتُها البَتولُ، التي لَم تَعرِف زَواجًا، إنَّ البَرايا بِأَسرِها، قَدِ انذَهَلَت في مَجدِكِ الإِلَهي. لأَنَّكِ حَمَلتِ في حَشاكِ إلَهَ الكُلّ، وَوَلَدتِ الابنَ غَيرَ المَحدُودِ في زَمَنٍ. وَمَنَحتِ الخَلاصَ، لِجَميعِ الذينَ يُسَبِّحونَكِ.

هَلُمُّوا أَيُّها المُتَأَلِّهو العُقول، لِنُصَفِّق بِالأَيادي، مُقِيمينَ هَذا العِيدَ الإلَهيَّ الكُلِّيَّ الإِكرام، الذي لِوالِدَةِ الإلَه. ونُمَجِّدِ الإلَهَ، الذي وُلِدَ مِنها.

إنَّ الفِتيَةَ المُتَأَلِّهي العُقولِ، لم يَعبُدوا الخَليقَةَ دونَ الخالِق، بَل وَطِئُوا وَعيدَ النَّارِ بشَجاعَةٍ، فَرَتَّلوا فَرِحين، أَيُّها الفائِقُ التَّسبيح، مُبارَكٌ أَنتَ يا ربُّ، يا إلَهَ آبائِنا.
نُسَبِّحُ وَنُبارِكُ وَنَسجُدُ لِلرَّبّ.
إنَّ مَولِدَ والِدَةِ الإلَه، قَد حَفِظَ الفِتيَةََ الأَطهارَ، في الأَتُّونِ سالِمين. إذ كانَ حِينَئِذٍ رَسمًا، وَأَمَّا الآنَ فقَد حَصَلَ فِعلاً. فَهوَ يُنهِضُ المَسكونَةَ بِأَسرِها، إِلى التَّرتيلِ هاتِفَةً: يا جَميعَ أَعمالِ الرَّبِّ، سَبِّحوا الرَّبَّ، وَزِيدوهُ رِفعَةً مَدى الدُّهور.

ك: والِدَةَ الإلَهِ وَأُمَّ النُّورِ بِالتَّسابيحِ نُعَظِّم مُكَرِّمين.

خ: تُعَظِّمُ نَفسي الرَّبَّ، وَتَبتَهِجُ رُوحي بِاللهِ مُخَلِّصي.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم، وَأَرفَعُ مَجدًا بِغَيرِ قِياسٍ مِنَ السَارافيم. التي بِلا فَسادٍ، وَلَدَت كَلِمَةَ الله. حَقًّا إنَّـكِ والِـدَةُ الإلَهِ، إيَّاكِ نُعَظِّم.

لأَنَّه نَظَرَ إلى تَواضُعِ آمَتِهِ، فَها مُنذُ الآنَ تُطَوِّبُني جَميعُ الأَجيال.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم....

لأَنَّ القَديرَ صَنَعَ بي عَظائِمَ، واسمُهُ قُدّوسٌ، وَرَحمَتُهُ إلى جيلٍ فَجيل، لِلَّذينَ يَتَّقونَهُ.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم....

صَنَعَ عِزًّا بِساعِدِهِ، وَشَتَّتَ المُتَكَبِّرينَ بِذِهنِ قُلوبِهِم.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم....

أَنزَلَ المُقتَدِرينَ عَنِ الكَراسي وَرَفَعَ المُتَواضِعينَ، أَشبَعَ الجِياعَ مِنَ الخَيراتِ، والأَغنِياءَ صَرَفَهُم فارِغين.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم...

عَضَدَ إِسرائِيلَ فَتاهُ، ذاكِراً، كَما قالَ لآبائِنا، رَحمَتهُ، لإبراهيمَ وَلِنَسلِهِ إِلى الأَبَد.
يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم....

وتختم بالكطفاسية التالية
كُلُّ الأَرضِيِّينَ، فَليَرتَكِضوا بِالرّوح، حامِلينَ المَصابيح. وَطَبيعَةُ العَقليِّينَ غَيرِ الهَيولِيِّينَ، فَلتَحتَفِل مَعًا، مُعَيِّدَةً لِمَوسِمِ أُمِّ الإلَهِ الشَّريفِ وَهاتِفة: إفرَحي يا والِدَةَ الإلَهِ النَّقِيَّةَ، الدّائِمَةَ البَتوليَّةِ، والكُلِّيَّةَ الطّوبى.

الكاهن: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب.
الجوقة: يا رَبُّ ارحَم.
الكاهن: أُعضُد، وَخَلِّص، وارحَم، واحفَظنا يا اللهُ بِنِعمَتِك.
الجوقة: يا رَبُّ ارحَم.
الكاهن: بعدَ ذِكرِنا الكُلِّيَّةَ القَداسَةِ، الطّاهِرَةَ، الفائِقَةَ البَرَكاتِ، المَجيدَةَ، سَيِّدَتَنا والِدَةَ الإِلَهِ، الدّائِمَةَ البَتولِيَّةِ مَريمَ، مَعَ جَميعِ القِدّيسينَ، فَلنُودِع ذَواتِنا، وَبَعضُنا بَعضًا، وَكُلَّ حَياتِنا، المَسيحَ الإلَه.
الجوقة: لَكَ يارَبّ.
والإعلان: لأَنَّهُ إِيّاكَ تُسَبِّحُ كُلُّ قُوّاتِ السَّماواتِ، وإلَيكَ نَرفَعُ المَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلـى دَهـرِ الدّاهِرين.
الجوقة: آمين.

قُدّوسٌ هُوَ الرَّبُّ إلَهُنا. (ثلاثاً) (باللحن الثاني)
إرفَعوا الرَّبَّ إلَهَنا، واسجُدوا لِمَوطِئِ قَدَمَيه، لأَنَّ الرَّبَّ إلَهَنا قُدّوسٌ هُو.

الإكسبستلاري السادسة للقيامة (باللحن الثاني)أَيُّها المُخَلِّص، لَمّا قُمتَ مِنَ القَبـرِ، أَوضَحتَ ذاتَكَ إنسانًا بِالطَّبعِ، لَمّا انتَصَبتَ في وَسطِ التَّلاميذِ،
ثُمَّ آكَلتَهُم، وَعَلَّمتَهُم مَعمودِيَّةَ التَّوبَةِ. وَلِلحينِ، صَعِدتَ نَحوَ أَبيكَ السَّماوي، وَوَعَدتَهُم بِإرسالِ المُعَزّي لَهُم. فَيا أَيُّها الفائِقُ اللاهوتِ، الإلَهُ المُتَأَنِّسُ، المَجدُ لانبِعاثِك.

آخر لوالدة الإله
أيَّتُها البَتولُ القِدِّيسَةُ، إنَّ خالِقَ كُلِّ البَرايا وَإلَهَ الكُلِّ، قَد اتَّخَذَ جَسَدًا بَشَرِيًّا مِن دِمائِكِ النَّقِيَّةِ، وَجَدَّدَ طَبيعَتَنا المُنفَسِدَةَ بِجُملَتِها، وَحَفِظَكِ بَعدَ الوِلادَةِ كَما كُنتِ قَبلَها. لِذَلِكَ، كُلُّنا نُسَبِّحُكِ بِإيمانٍ هاتِفين: إفرَحي يا سَيِّدَةَ العالَم.

الإينوس (باللحن الثامن)

كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرَّبّ، سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّماوات، سَبِّحوهُ في الأَعالي، بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.
سَبِّحوهُ يا جَميعَ مَلائِكَتِهِ، سَبِّحوهُ يا سائِرَ قُوّاتِهِ، لأَنَّهُ بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

هَذا المَجدُ يَكونُ لِجَميعِ أَبرارِه.
يا رَبُّ، وَإن كُنتَ قَد وَقَفتَ في الحُكمِ مُدانًا مِن بيلاطُسَ، إلاّ أَنَّكَ لَم تَخلُ مِنَ الكُرسي جالِسًا مَعَ الآبِ، وَقُمتَ مِن بَينِ الأَمواتِ، وَأَعتَقتَ العالَمَ مِن عُبودِيَّةِ الغَريبِ، بِما أَنَّكَ رَؤوفٌ وَمُحِبُّ البَشَر.

سَبِّحوا اللهَ في قِدّيسيه، سَبِّحوهُ في فَلَكِ قُوَّتِهِ.
يا رَبُّ، وَإن كانَ اليَهودُ قَد وَضَعوكَ في قَبرٍ كَمائِتٍ، إلاّ أَنَّ الجُندَ كانوا يَحرُسونَكَ كَمَلِكٍ راقِد. وَمِثلَ كَنزِ حَياةٍ خَتَموا عَلَيكَ بِخَتمٍ. إلاّ أَنَّكَ قُمتَ وَمَنَحتَ عَدَمَ البِلى لِنُفوسِنا.

سَبِّحوهُ على مَقدَرَتِهِ، سَبِّحوهُ نَظير كَثرَةِ عَظَمَتِه.
يا رَبُّ، لَقَد أَعطَيتَنا صَليبَكَ سِلاحًا عَلى المَحالّ، لأَنَّهُ يَرعَبُ وَيَرتَعِد، إذ لا يَحتَمِلُ أَن يَرى قُوَّتَهُ، لأَنَّهُ يُقيمُ المَوتى وَقَد عَطَّلَ المَنونَ. لِذَلِكَ، نَسجُدُ لِدَفنِكَ وَقِيامَتِك.

سَبِّحوهُ بِلَحنِ البُوقِ، سَبِّحوهُ بِالمِزمارِ والقيثارَة.
يا رَبُّ، إنَّ المَلاكَ المُناديَ بِقِيامَتِكَ، أَمّا لِلحُرّاسِ فَأَرهَبَ، وَأَمّا لِلنِّسوَةِ فَهَتَفَ قائِلاً: لِمَ تَطلُبنَ الحَيَّ مَعَ المَوتى؟ قَد قامَ بِما أَنَّهُ إلَهٌ وَمَنَحَ الحَياةَ لِلمَسكونَة.

سَبِّحوهُ بِالطَّبلِ والمَصافّ، سَبِّحوهُ بِالأَوتارِ وَآلاتِ الطَّرَب.
لَقَد تَأَلَّمتَ بِواسِطَةِ الصَّليبِ، أَيُّها العادِمُ الآلامَ بِاللاهوتِ، وَقَبِلتَ دَفنًا لِثَلاثَةِ أَيّامٍ، لِكَي تُعتِقَنا مِن عُبودِيَّةِ العَدُوّ، وَتَجعَلَنا غَيرَ مائِتينَ، وَتَمنَحَنا الحَياةَ بِقِيامَتِكَ، أَيُّها المَسيحُ المُحِبُّ البَشَر.

سَبِّحوهُ بِنَغَماتِ الصُّنوجِ، سَبِّحوهُ بِصُنوجِ التَّهليلِ، كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرّبّ.
أَيُّها المَسيحُ، أَسجُدُ وَأُسَبِّحُ قِيامَتَكَ مِنَ القَبرِ، التي بِها أَعتَقتَنا مِن عِقالاتِ الجَحيمِ غَيرِ المُنفَكَّة. وَبِما أَنَّكَ إلَهٌ، مَنَحتَ العالَمَ حَياةً أَبَدِيَّةً، والرَّحمَةَ العُظمى.

قُم يا رَبّي وَإلَهِي، وَلتَرتَفِع يَدُك، وَلا تَنسَ بائِسيكَ إلى الانقِضاء.
إنَّ العابِري الشَّريعَةَ، حَرَسوا قَبرَكَ القابِلَ الحَياةَ، وَخَتَموهُ مَعَ الحُرَّاس. وَأَمّا أَنتَ، فَبِما أَنَّكَ إلَهٌ عادِمُ المَوتِ، وَكُلِّيُّ الاقتِدارِ، نَهَضتَ في اليَومِ الثّالِث.


أَعتَرِفُ لَكَ يا رَبُّ بِكُلِّ قَلبي، وَأُحَدِّثُ بِجَميعِ عَجائِبِك.
يا رَبُّ، لَمّا جُزتَ أَبوابَ الجَحيمِ وَسَحَقتَها، هَتَفَ المَأسورُ قائِلاً: مَن هُوَ هَذا الذي لا يُحاكَمُ في أَسافِلِ الأَرض، وَقَد نَقَضَ سِجنَ المَوتِ بِمَنزِلَةِ مِظَلَّةٍ، لأَنَّني قَبِلتُهُ كَمائِتٍ، وَرَهَبتُهُ كَإلَهٍ. فَيا أَيُّها المُخَلّصُ، القادِرُ عَلى كُلِّ شَيءٍ ارحَمنا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الإيوثينا السادسة (باللحن السادس)أَيُّها المَسيحُ، بِما أَنَّكَ سَلامُ اللهِ الحَقيقي لِلنّاسِ، مَنَحتَ تَلاميذَكَ سَلامَكَ، مِن بَعدِ قِيامَتِك، وَأَظهَرتَهُم فَزِعينَ، لَمّا ظَنّوا أَنَّهُم يَرَونَ روحًا. إلا أَنَّكَ أَزَلتَ انزِعاجَ نُفوسِهِم، لَمّا أَرَيتَهُم يَدَيكَ وَرِجلَيكَ، وَمَعَ ذَلِكَ لَبِثوا مُرتابين. لَكِن لَمّا تَناوَلتَ مَعَهُم طَعامًا، وَذَكَّرتَهُم بِوَعظِكَ، فَتَحتَ أَذهانَهُم لِيَفهَموا الكُتُبَ، وَوَعَدتَهُم بِالمَوعِدِ الأَبَوِيّ. وَبارَكتَهُم وَارتَقَيتَ صاعِدًا إلى السَّماء. لِذَلِكَ، مَعَهُم نَسجُدُ لَكَ، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَنتِ هِيَ الفائِقَةُ عَلى كُلِّ البَرَكاتِ، يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراء، لأَنَّ الجَحيمَ قَد سُبِيَت بِواسِطَةِ المُتَجَسِّدِ مِنكِ، وَآدَمَ دُعِيَ ثانِيَةً، واللَّعنَةَ بادَت، وَحَوّاءَ انعَتَقَت، والمَوتَ أُميتَ، وَنَحنُ قَد حَيينا. فَلِذَلِكَ نُسَبِّحُ هاتِفين: مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، يا مَن هَكَذا سُرَّ، المَجدُ لَك.

المجدلة الكبرى المَجدُ لَكَ يا مُظهِرَ النُّور،
المَجدُ للهِ في العُلى، وعَلى الأَرضِ السَّلامُ، وفي النَّاسِ المَسَرَّة.
نُسَبِّحُكَ نُبارِكُك، نَسجُدُ لَكَ نُمَجِّدُك، نَشكُرُكَ، لأَجلِ عَظيمِ جَلالِ مَجدِك.
أَيُّهـا الرَّبُّ المَلك، الإلَهُ السَّماوِيُّ، الآبُ الضَّابـطُ الكُـلّ، أَيُّها الرَّبُّ الابنُ الوَحيدُ، يا يَسوعُ المَسيحُ، ويـــا أَيُّها الرّوحُ القُدُس.
أَيُّها الرَّبُّ الإلَهُ، يا حَمَلَ اللهِ، يا ابنَ الآبِ، يا رافِعَ خَطيئَةِ العالَمِ ارحَمنا، يا رافِعَ خَطايا العالَم.
تَقَبَّل تَضَرُّعَنا، أَيُّها الجالِسُ عَن يَمينِ الآبِ، وارحَمنا.
لأَنَّكَ أَنتَ وَحدَكَ قُدّوسٌ، أَنتَ وَحدَكَ الرَّبُّ يَسوعُ المَسيحُ، في مَجدِ اللهِ الآبِ، آمين.
في كُلِّ يَومٍ أُبارِكُكَ، وَأُسَبُِّّحُ اسمَكَ إِلى الأَبَدِ، وإلى أَبَدِ الأَبَد.
أَهِّلنا يا رَبُّ، أَن نُحفَطَ في هَذا اليَومِ بِغَيرِ خَطيئَة.
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ إلَهُ آبائِنا، وَمُسَبَّحٌ وَمُمَجَّدٌ اسمُكَ إلى الأَبَدِ، آمين.
لِتَكُن يا رَبُّ رَحمَتُكَ عَلَينا كَمِثلِ اتّكالِنا عَلَيك.
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلّمنا حُقوقَك. (3 مرات)
يارَبُّ مَلجَأً كُنتَ لَنا في جِيلٍ وَجيل، أَنا قُلتُ يارَبُّ ارحَمني، واشفِ نَفسي، لأَنّي قَد خَطِئتُ إلَيك.
يا رَبُّ إلَيكَ لََجَأتُ، فَعَلِّمني أَن أَعمَلَ رِضاكَ، لأَنَّكَ أَنتَ هُو إلَهي.
لأَنَّ مِن قِبَلِكَ هِيَ عَينَ الحَياةِ، وَبِنورِكَ نُعايِنُ النُّور.
فابسُط رَحمَتَكَ عَلى الذينَ يَعرِفُونَك.
قُدّوسٌ الله، قُدّوسٌ القَويّ، قُدّوسٌ الذي لا يَموتُ ، ارحَمنا. (ثلاثًا)

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
قُدّوسٌ الذي لا يَموتُ ، ارحَمنا.
قُدّوسٌ الله، قُدّوسٌ القَويّ، قُدّوسٌ الذي لا يَموتُ ، ارحَمنا.

اليَومَ صارَ الخَلاصُ لِلعالَم، فَلنُسَبِّحِ الذي قامَ مِنَ القَبرِ، عُنصُرَ حَياتِنا. لأَنَّهُ إذ قَد حَطَمَ المَوتَ بِالمَوت، مَنَحَنا الظَّفَرَ، والرَّحمَةَ العُظمى.







القداس الإلهي



طروبارية القيامة (باللحن الثامن)

انحدرت من العلوّ يا متحنّن، وقبلت الدفن ذا الثلاثة الأيّام، لكي تعتقنا من الآلام. فيا حياتنا وقيامتنا، يا رب المجد لك.

طروبارية الكنيسة ……


القنداق

يا شفيعة المسيحيّين غير الخازية، الوسيطة لدى الخالق غير المردودة، لا تعرضي عن أصوات طلباتنا نحن الخطأة، بل أسرعي يا صالحة إلى معونتنا، نحن الصارخين نحوك بإيمان، بادري إلى الشفاعة، وأسرعي في الطلبة، يا والدة الإله المتشفّعة دائماً بمكرّميك.
---------------------

صَلّوا وَأوفوا الرَّبَّ إلَهَنا.
ستيخن: اللهُ مَعروفٌ في أَرضِ يَهوذا.
ش: الحِكمَة.

ق: فَصلٌ مِن رِسالَةِ القِدّيسِ بولُسَ الرَّسولِ الثّانيَةِ إلى أَهلِ كورِنثوس 6: 16-1:7ش: حِكمَةٌ لِنُصغِ.
ق: 16. يا إخوَة، أَنتُم هَيكَلُ اللهِ الحَيِّ كَما قالَ اللهُ إنّي سَأَسكُنُ فيهِم وَأَسيرُ فيما بَينَهُم وَأَكونُ لَهُم إلَهًا وَهُم يَكونونَ لي شَعبًا. 17. فَلِذَلِكَ اخرُجوا مِن بَينِهِم واعتَزِلوا يَقولُ الرَّبُّ وَلا تَمَسُّوا نََجِسًا، 18. فَأَقبَلُكُم وَأَكونُ لَكُم أَبًا وَتَكونونَ أَنتُم لي بَنينَ وَبَناتٍ يَقولُ الرَّبُّ القَدير. 1:7. وَإذ لَنا هَذِهِ المَواعِدُ أَيُّها الأَحِبَّاءُ، َلِنُطَهِّر أَنفُسَنا مِن كُلِّ أَدناسِ الجَسَدِ والرّوحِ وَنُكَمِّلِ القَداسَةَ بِمَخافَةِ الله.

فَصلٌ شَريفٌ مِن بِشارَةِ القِدّيسِ لوقا البَشيرِ التِّلميذِ الطّاهِر. 31:6 - 36
خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ، المَجدُ لَك.
ك: لِنُصغِ.
ش: 31. قالَ الرَّبُّ، كَما تُريدونَ أَن يَفعَلَ النّاسُ بِِكُم كَذَلِكَ افعَلوا أَنتُم بِهِم. 32. فَإنَّكُم إن أَحبَبتُم الذين يُحِبُّونَكُم فَأَيَّةُ مِنَّةٍ لَكُم، فَإنَّ الخَطَأَةَ أَيضًا يُحِبُّونَ الذينَ يُحِبُّونَهُم. 33. وَإذا أَحسَنتُم إلى الذينَ يُحسِنونَ إلَيكُم فَأَيَّةُ مِنَّةٍ لَكُم، فَإنَّ الخَطَأَةَ أَيضًا هَكَذا يَصنَعون. 34. وَإن أَقرَضتُمُ الذينَ تَرجونَ أَن تَستَوفوا مِنهُم فَأَيَّةُ مِنَّةٍ لَكُم، فَإنَّ الخَطَأَةَ أَيضًا يُقرِضونَ الخَطَأَةَ لِكَي يَستَوفوا مِنهُمُ المِثلَ. 35. وَلَكِن أَحِبُّوا أَعداءَكُم وَأَحسِنوا وَأَقرِضوا غَيرَ مُؤَّمِلينَ شَيئًا فَيَكونَ أَجرُكُم كَثيرًا وَتَكونوا بَني العَلِيّ، فَإنَّهُ مُنعِمٌ عَلى غَيرِ الشّاكِرينَ والأَشرار. 36. فَكونوا رُحَماءَ كَما أَنَّ أَباكُم هُوَ رَحيمٌ.

خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ، المَجدُ لَك.

وخاصَّةً
من أجل الكليَّة القداسة، الطاهرة، الفائقة البركات، المجيدة، سيّدِتنا والدة الإله الدائمة البتوليَّة مريم.
خ: بواجب الاستئهال حقّاً نغبّط والدة الآله، الدائمة الطوبى، البريئة من كلّ العيوب، أمّ إلهنا. يا من هي أكرم من الشاروبيم، وأرفع مجداً بغير قياسٍ من السيرافيم. التي بلا فسادٍ ولدت كلمة الله، حقّاً إنّك والدة الإله، إيّاك نعظّم.

الرئيس: خلِّص يا الله شعبك وبارك ميراثك.
خ: إذ قد نظرنا النور الحقيقي، وأخذنا الروح السماوي، ووجدنا الإيمان الحقّ، فلنسجد للثالوث غير المنقسم، لأنّه
خلّصَنا.

ليكن اسم الربِّ مباركاً من الآن وإلى الدَّهر. (ثلاثاً)
والختم كالعادة [/size]


صلوا من اجلي .







التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 03-10-2009, 06:44 PM   #2
أخ مجتهد
 
الصورة الرمزية ديميتريوس مفيض الطيب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
رقم العضوية: 1169
الدولة: سورية
العمر: 28
المشاركات: 171
بمعدل: 0.10 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 ديميتريوس مفيض الطيب is on a distinguished road



افتراضي

 

خلص يارب شعبك وبارك ميراثك
واحفظ أبونا بطرس الى أعوام عديدة يا سيد







التوقيع
احمدوا الرب لأنه صالح لأن الى الأبد رحمته هاليلويا
من وسط الضيق دعوت الرب فاستجاب لي ورحب بي لأن الى الأبد رحمته هاليلويا
الاتكال على الرب خير من الأتكال على الأنسان لأن الى الأبد رحمته هاليلويا
الرب قوتي وتسبيحتي هو الذي خلصني لأن الى الأبد رحمته هاليلويا
يمين الرب رفعتني يمبن الرب قد ابدت عزتها لأن الى الأبد رحمته هاليلويا
ديميتريوس مفيض الطيب غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 08-10-2009, 09:24 PM   #3
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



افتراضي

 

11 \19 \ 2009
احد آباء المجمع المسكوني السابع

القطع المتغيرة في خدمة الغروب والسحر والقداس الإلهي .
-------------------------------

خدمة الغروب :

. أَخرِج مِنَ الحَبسِ نَفسي، لِكَي أَشكُرَ اسمَكَ. (للحن الأوّل)
أَيُّها الرَّبٌّ القُدّوسُ، تَقَبَّل صَلَواتِنا المَسائِيَّةَ، وامنَحنا غُفرانَ الخَطايا، لأَنَّكَ أَنتَ وَحدَكَ الذي أَظهَرَ القِيامَةَ في العالَم.

إيّايَ يَنتَظِرُ الصِّدّيقونَ حَتّى تُجازيَني.
أَيُّها الشُّعوبُ، احتاطوا بِصِهيُونَ واكتَنِفوها، وَأَعطوا مَجدًا فيها لِلنّاهِضِ مِن بَينِ الأَموات، لأَنَّهُ إلَهُنا الذي أَنقَذَنا مِن آثامِنا.
المزمور (129) (باللحن الأوّل)

1. مِنَ الأَعماقِ صَرَختُ إلَيكَ يا رَبُّ، يا رَبُّ استَمِع لِصَوتي.
هَلُمّوا أَيُّها الشُّعوبُ، لِنُسَبِّح وَنَسجُد لِلمَسيحِ، مُمَجِّدينَ قِيامَتَهُ مِن بَينِ الأَموات، لأَنَّهُ إلَهُنا، الذي أَنقَذَ العالَمَ مِن ضَلالَةِ العَدُوّ.

2. لِتَكُن أُذُناكَ مُصغِيَتَينِ إلى صَوتِ تَضَرُّعي.
إبتَهِجي أَيَّتُها السَّماواتُ، وَبَوِّقي يا أَساساتِ الأَرض، واهتِفي أَيَّتُها الجِبالُ بِالفَرَحِ، لأَنَّهُ هُوَذا عِمّانـوئيـلُ قَـد سَمَّـرَ خَطـايـانـا بِصَليبِهِ، والمانِحُ الحَياةَ أَماتَ المَوتَ، مُنهِضًا آدَمَ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌّ لِلبَشَر.

3. إن كنت للآثام راصداً يارب، يارب من يثبت؟ لأنّ من عندك الإغتفار. للآباء (باللحن السادس)
إنّ سبعة مجامع الآباء، التي انعقدت في أوقات مختلفة، قد ضمّها إلى قانون واحد، ونظمها في سلكٍ حسن، البطريرك جرمانوس الجديد، مدوِّناً عقائدهم، ومؤيِّداً إياها، ومقدِّماً إياهم شفعاء ساهرين للخلاص لدى الرب، ورعاةً معه للرعية.

4. من أجل اسمك صبرت لك يارب، 5. صبرت نفسي في أقوالك، توكّلت نفسي على الرب.
إنّ كتاب الناموس قد جعل اليوم السابع مكرَّماً لأولاد العبرانيين المتشبثين بالظلّ، والمتعبدّين له. إلاَّ إنكم أيها الآباء، باشتراككم في المجامع السبعة، بإلهام الله، الذي في ستة أيام أتمَّ هذا الكون جميعه، وبارك اليوم السابع، قد جعلتموه أكثر احتراماً، بتقريركم حدّ الإيمان.


6. من انفجار الصبح إلى الليل، من انفجار الصبح، فليتّكل إسرائيل على الرب.
أيها الآباء المثلّثو السعادة، لقد سلّمتم إلى الكلّ أن يعرفوا الثالوث جليّاً من أفعاله، بما أنّه علَّة تكوين العالم. لأنّكم بقولٍ سرّيٍّ، إذ عقدتم ثلاثة مجامع، ثم أربعة، ظهرتم منتصرين للقول المستقيم الرأي، وبرهنتم أنّ الثالوث هو بارئ الأربعة العناصر، وخالق العالم.

7. لأنّ من الرب الرحمة، ومنه النجاة الكثيرة، وهو ينجّي إسرائيل من كلّ آثامه.
لقد كان يكفي إنحناءٌ واحدٌ من أليشع النبي العظيم، ليبثَّ حياةً في ابن الخادمة الطريح، إلاَّ أنّه ركع وانحنى عليه سبع مرات. وذلك، لأنه بسابق النظر، سبق فأنبأ عن اجتماعاتكم، التي بها أحييتم تجسُّد كلمة الله، مميتين آريوس والعاملين معه.

المزمور (116) (باللحن السادس)

1. سبّحوا الرب يا جميع الأمم، وامدحوه يا سائر الشعوب.
أيها الآباء الموقّرون، لقد رتقتم بحكمةٍ، ثوب المسيح المنشق، الذي مزقّته الكلاب النابحة. إذ إنكم لم تطيقوا أن تنظروا عريته البتّة، نظير سام ويافث، اللَّذَين لم يحتملا أن ينظرا عرية أبيهما قديماً. فأخزيتم الضارب أباه، أعني به آريوس، الملقب بالحُمق، والذاهبين مذهبه.

2. لأنّ رحمته قد قويت علينا، وحقّ الرب يدوم إلى الأبد.
إنّ المكدونيين والنسطوريين، وأتباع افتيشيوس وديوسقورس وأبوليناريوس، وأصحاب صاباليوس وسفيروس، بما أنّهم قد أضحوا ذئاباً ضارية في جلود الحملان، طردتموهم بعيداً عن رعية المخلّص، بما أنّكم رعاة حقيقيون. فقد أحسنتم، إذ جعلتم المثلثي الشقاوة، عراة من الجلود. فلذلك نغبّطكم.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للآباء (باللحن السادس)
لنمدح اليوم أبواق الروح السرّيين، أعني بهم الآباء المتوشحين بالله، الذين رنّموا في وسط الكنيسة، نشيداً متفق الألحان، في التكلم باللاهوت، بأنّ الثالوث هو واحد غير مختلف في الجوهر واللاهوت، الذين دحضوا آريوس وناضلوا عن المستقيمي الرأي، المتشفّعين دائماً إلى الرب، أن يرحم نفوسنا.


الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للقيامة (باللحن الأول)
لِنُسَبِّح مَريَمَ البَتولَ، مَجدَ العالَمِ بِأَسرِهِ، المُفرِعَةَ مِن زَرعٍ بَشَريٍّ، والوالِدَةَ السَّيِّدَ، البابَ السَّماويَّ، تَسبيحَ غَيرِ المُتَجَسِّمينَ وَجَمالَ المُؤمِنين. لأَنَّها ظَهَرَت سَماءً وَهَيكَلاً لِلاهوتِ، وَهَدَمَت سِياجَ العَداوَةِ المُتَوَسِّطَ، واجتَلَبَتِ السَّلامَةَ عِوَضَهُ، وَفَتَحَتِ المَلَكوت. فَلنَتَشَبَّث بِها، إذ هِيَ مَرساةٌ لِلإيمان، وَلنَتَّخِذِ الرَّبَّ مَولودَها عاضِدًا إيّانا. فَتَشَجَّعِ الآنَ، وَثِق يا شَعبَ اللهِ، لأَنَّهُ يُقاتِلُ أَعداءَنا، بِما أَنَّهُ عَلى كُلِّ شَيءٍ قَدير.

ش: (يخرج الكاهن والشماس بالإيصوذن ـ الدخول بالمبخرة) الحكمة. فلنستقم.

خ: يا نُورًا بَهِيًّا، لِقُدسِ مَجدِ الآبِ الذي لا يَموتُ، السَّماوِي، القُدّوسِ المَغبوط، يا يَسوعُ المَسيح، إذ قَد بَلَغنا إلى غُروبِ الشَّمسِ، وَنَظَرنا نُورًا مَسائِيًّا نُسَبِّحُ الآبَ والابنَ والرُّوحَ القُدُسَ الإله، فَيا ابنَ اللهِ المُعطي الحَياةَ، إنَّكَ لَمُستَحِقٌّ في سائِرِ الأَوقاتِ، أَن تُسَبَّحَ بِأَصواتٍ بارَّةٍ، لِذَلِكَ العالَمُ لَكَ يُمَجِّد.
ك: تَرنيمَةُ المَساء. (باللحن السادس)

خ: الرَّبُّ قَد مَلَك والجَمالَ لَبِس. (مرتين)

استيخن: لَبِسَ الرَّبُّ القُوَّةَ وَتَمَنطَقَ بِها، لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعزَع.
الرَّبُّ قَد مَلَك والجَمالَ لَبِس.

تُقرَأُ في هَذا المَساءِ المُبارَكِ ثَلاثُ قِراءاتٍ .
قِراءَةٌ أولى مِن سِفرِالتَّكوين 14:14-20

قِراءَةٌ ثانيَةٌ مِن سِفرِ تَثنيَةِ الاشتِراع 8:1-17
قِراءَةٌ ثالِثََةٌ مِن سِفرِ تَثنيَةِ الاشتِراع 14:10-18و20-21

.....

الأبوستيخن: (باللحن الأول)

أَيُّها المَسيحُ، بِآلامِكَ نَجَونا مِنَ الآلامِ، وَبِقِيامَتِكَ خَلُصنا مِنَ الفَسادِ، فَيا رَبُّ المَجدُ لَك.

استيخن: الرَّبُّ قَد مَلَكَ والجَمالَ لَبِس، لَبِسَ الرَّبُّ القُوَّةَ وَتَمَنطَقَ بِها.
لِتَبتَهِجِ البَرايا، وَتَفرَحِ السَّماواتُ، وَلتُصَفِّقِ الأُمَمُ بِالأَيدي بِحُبُورٍ، لأَنَّ المَسيحَ مُخَلِّصَنا، قَد سَمَّرَ بِصَليبِهِ خَطايانا. وَإذ أَماتَ المَوتَ، وَهَبَ لَنا الحَياةَ، وَأَنهَضَ آدَمَ السّاقِطَ وَكُلَّ ذُرِّيَّتِهِ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌّ لِلبَشَر.

استيخن: لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعَزع.
أَيُّها الخالِقُ، العادِمُ أَن يَكونَ مَحصورًا، مَلِكُ السَّماواتِ والأَرضِ، يا مَن مِن أَجلِ مَوَدَّتِهِ لِلبَشَرِ صُلِبَ بِاختِيارِهِ، إنَّ الجَحيمَ مُنذُ التَقَتكَ أَسفَلُ تَمَرمَرَت، وَنُفوسَ الصِّدِّيقينَ حِينَ قَبِلَتكَ ابتَهَجَت، وَآدَمَ لَمّا شاهَدَكَ تَحتَ الثَّرى قامَ ناهِضًا. فَيا لَهُ مِن عَجَبٍ، كَيفَ ذاقَ حَياةُ الكُلِّ مَوتًا، وَذَلِكَ كَما شاءَ هُوَ، لإنارَةِ العالَمِ الصّارِخينَ والقائِلينَ: يا مَن قامَ مِن بَينِ الأَمواتِ، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

استيخن: لِبَيتِكَ يَنبَغي التَّقديسُ يا اللهُ عَلى مَدى الأَيّام.
إنَّ النِّسوَةَ حامِلاتِ الطّيبِ، حَمَلنَ طُيوبًا، وَبادَرنَ بِابتِهاجٍ باكِياتٍ، وَأَدرَكنَ قَبرَكَ. وَإذ لَم يَجِدنَ جَسَدَكَ الطّاهِرَ، بَل تَعَلَّمنَ مِنَ المَلاكِ أَمرَ العَجَبِ الجَديدَ المُستَغرَبَ، قُلنَ لِلرُّسُلِ: إنَّ الرَّبَّ قَد قامَ، مانِحًا العالَمَ، الرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للآباء (باللحن الرابع)
هلمّوا يا محافل المستقيمي الرأي، لنعيِّد اليوم بإيمان وحسن عبادة، لتذكار الآباء المتوشحين بالله السنوي، الذين اجتمعوا من جميع المسكونة، في مدينة نيقية البهية. لأن هؤلاء، بحصافة عقولهم الحسنة العبادة، قد دحضوا الاعتقاد الكفريّ الذي ابتدعه آريوس الشقي، ونبذوه من الكنيسة الجامعة مجمعياً، وعلّموا الجميع، أن يعترفوا جهاراً بابن الله، أنه مساوٍ للآب في الجوهر والأزلية من قبل الدهور، مقرّرين ذلك في دستور الإيمان، بتدقيق وحسن عبادة. فلذلك، إذ نتَّبع عقائدهم الإلهية، مؤمنين حقيقةً، نعبد مع الآب والابن، الروح الكيّ قدسه، ثالوثاً متساويَ الجوهر، بلاهوت واحد.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَيَّتُها البَريئَةُ مِن كُلِّ العُيوبِ، أَصغي إلى طَلباتِ عَبيدِكِ، مُزيلَةً عَنّا المَصاعِبَ الثّائِرَةَ عَلَينا، وَمُنقِذَةً
إيّانا مِن كُلِّ الأَحزانِ، لأَنَّكِ وَحدَكِ مَرسًى حَريزٌ لَنا وَوَثيقٌ، وَقَد أَحرَزناكِ شَفيعَةً، غَيرَ خازينَ أَبَدًا، نَحنُ الدّاعينَ إيّاكِ. فَأَسرِعي لابتِهالِ الهاتِفينَ نَحوَكِ بِإيمانٍ: إفرَحي أَيَّتُها السَّيِّدَةُ، مَعونَةُ الكُلِّ، يا فَرَحَ وَسِترَ وَخَلاصَ نُفوسِنا.


المتقدم: الآنَ تُطلِقُ عَبدَكَ أَيُّها السَّيِّدُ عَلى حَسَبِ قَولِكَ بِسَلامٍ، فَإنَّ عَينَيَّ قَد أَبصَرَتا خَلاصَكَ الذي أَعدَدتَهُ أَمامَ وُجوهِ جَميعِ الشُّعوبِ، نورَ إعلانٍ لِلأُمَمِ، وَمَجدًا لِشَعبِكَ إسرائيل.

القارىء: قُدّوسٌ الله، قُدّوسٌ القَويّ، قُدّوسٌ الذي لا يَموتُ ، ارحمنا. (ثلاثًا)

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَيُّها الثّالوثُ القُدّوسُ ارحَمنا، يا رَبُّ اغفِر خَطايانا، يا سَيِّدُ تَجاوَز عَن سَيِّئاتِنا، يا قُدُّوسُ اطَّلِع واشفِ أَمراضَنا، مِن أَجلِ اسمِكَ. يا ربُّ ارحَم، يا ربُّ ارحَم، يا ربُّ ارحَم.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَبانا الذي في السَّماوات، لِيَتَقَدَّسِ اسمُكَ، لِيَأتِ مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأَرض، خُبزََنا الجَوهَرِيَّ أَعطِنا اليَوم، واترُك لَنا ما عَلَينا كَما نَترُكُ نَحنُ لِمَن لَنا عَلَيه، وَلا تُدخِلنا في التَّجرِبَة، لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرّير.

الكاهن: لأَنَّ لَكَ المُلكَ والقُدرَةَ والمَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
الجوقة: آمين.
طروبارية القيامة (باللحن الأول)

إنَّ الحَجَرَ لَمّا خُتِمَ مِنَ اليَهود، وَجَسَدَكَ الطّاهِرَ حُفِظَ مِنَ الجُند، قُمتَ في اليَومِ الثّالِثِ أَيُّها المُخَلِّص، مانِحًا العالَمَ الحَياة. لِذَلِك قُوَّاتُ السَّماوات، هَتَفوا إلَيكَ يا واهِبَ الحَياة، المَجدُ لقِيامَتِكَ أَيُّها المَسيح، المَجدُ لِمُلكِكَ، المَجدُ لِتَدبيرِكَ يا مُحِبَّ البَشَرِ وَحدَك.

المجد للآب والابن والروح القدس، طروبارية الآباء (باللحن الثامن)
أنت أيها المسيح إلهنا الفائق التسبيح، يا من أسّست آباءنا القدّيسين على الأرض كواكب منيرة،
وبهم هديتنا إلى الإيمان الحقيقي، أيها الجزيل الرحمة المجد لك.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة (باللحن الثامن)
يا مَن وُلِدَ مِنَ البَتولِ مِن أَجلِنا، واحتَمَلَ الصَّلبَ أَيُّها الصّالِح، يا مَن سَبى المَوتَ بِمَوتِه وَأَرى القِيامَةَ بِما أَنَّهُ إلَهٌ، لا تُعرِض عَنِ الذينَ جَبَلتَهُم بِيَدَيكَ، بَل أَظهِر تَعَطُّفَكَ عَلى النّاسِ أَيُّها الرَّحيم، واقبَل والِدَتَكَ، والِدَةَ الإلَـهِ، شَفيعَــةً مِـن أَجلِنا، وَخَلِّص يا مُخَلِّصَنا، شَعبًا يائِسًا.

ك: الحِكمة.
خ: بارِك.
ك: المَسيحُ إلَهُنا هو المُبارَك، كُلَّ حِينٍ، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ آمين.

المتقدم: لِيُوَطِّدِ الرَّبُّ الإلَهُ الإيمانَ المُقَدَّسَ القَويمَ، إيمانَ المَسيحِيِّينَ الحَسَني العِبادَةِ الأرثوذكسيِّين، مَعَ هَذِهِ الكَنيسَةِ المُقَدَّسَةِ وَهَذِهِ المَدينَةِ، إلى أَبَدِ الدُّهورِ، آمين.

ك: أَيَّتُها الفائِقُ قُدسُها والِدَةُ الإلَهِ خَلِّصينا.
ق: يا مَن هِيَ أَكرَمُ مِنَ الشّاروبيم، وَأَرفَعُ مَجدًا بِغَيرِ قِياسٍ مِنَ السّارافيم، التي بِلا فَسادٍ، وَلَدَت كَلِمَةَ اللهِ، حَقًّا إنَّكِ والِدَةُ الإلَهِ، إيّاكِ نُعَظِّم.
ك: المَجدُ لَكَ يا إلَهَنا وَرَجاءَنا المَجدُ لَك.
ق: المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
يا رَبُّ ارحَم، يا رَبُّ ارحَم، يا رَبُّ ارحَم، بِاسمِ الرَّبِّ بارِك أَيُّها الأَبُ القِدِّيس.

ك: أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا الحَقيقي، يا مَن قامَ مِن بَينِ الأَمواتِ لأَجلِ خَلاصِنا، بِشَفاعاتِ والِدَتِكَ القِدِّيسَةِ الكُلِّيَّةِ الطَّهارَةِ والبَريئَةِ مِن كُلِّ عَيب، وَبِقُـوَّةِ الصَّليبِ الكَريمِ المُحيِـي، وَبِطَلباتِ القُوّاتِ السَّماويّينَ غَيرِ المُتَجَسِّدين، والنَّبِـيِّ الكَريمِ السّابِقِ المَجيدِ يوحنـا المعمَدان، والقِدّيسِينَ المُشَرَّفينَ الرُّسلِ الكُلـّي مَديحُهُم، والقِدّيسِينََ المَجيدينَ الشُّهَداءِ الحَسَني الظَّفَر، وَآبائِنا الأَبرارِ المُتَوَشِّحينَ بِالله، والقِدّيسَينِ الصِّدِّيقَينِ يُواكيمَ وَحَنَّةَ جَدَّيِّ المَسيحِ الإلَهِ، والقديس الرسول فيليبس أحد الشمامسة السبعة، وأبينا البار ثاوفانس الموسوم الوجه، والآباء القديسين آباء المجمع المسكوني السابع، الذين نقيم تذكارهم اليوم، وَجَميعِ القِدّيسين، ارحَمنا وَخَلِّصنا، بِما أَنَّكَ صالِحٌ، وَمُحِبٌّ لِلبَشَر.
خ: آمين.
ك: بِصَلَواتِ آبائِنا القِدّيسين، أَيُّها الرَّبُّ يَسوعُ المَسيحُ، إلَهُنا، ارحَمنا وَخَلِّصنا.
خ: آمين.




السحرية


(باللحن الأول)
اللهُ الرَّبُّ ظَهَرَ لَنا، مُبارَكٌ الآتي بِاسمِ الرَّبّ. وتعاد بعد كل من الاستيخونات التالية:

1- إعتَرِفوا لِلرَّبِّ، وادعوا بِاسمِهِ القُدّوس.
2- كُلُّ الأُمَمِ أَحاطَت بي، وَبِاسمِ الرَّبِّ قَهَرتُها.
3- مِن قِبَلِ الرَّبِّ كانَت هَذِهِ، وَهيَ عَجيبَةٌ في أَعيُنِنا.

طروبارية القيامة (باللحن الأول)
إنَّ الحَجَرَ لَمّا خُتِمَ مِنَ اليَهود، وَجَسَدَكَ الطّاهِرَ حُفِظَ مِنَ الجُند، قُمتَ في اليَومِ الثّالِثِ أَيُّها المُخَلِّص، مانِحًا العالَمَ الحَياة. لِذَلِك قُوَّاتُ السَّماوات، هَتَفوا إلَيكَ يا واهِبَ الحَياة، المَجدُ لقِيامَتِكَ أَيُّها المَسيح، المَجدُ لِمُلكِكَ، المَجدُ لِتَدبيرِكَ يا مُحِبَّ البَشَرِ وَحدَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، طروبارية الآباء (باللحن الثامن)
أنت أيها المسيح إلهنا الفائق التسبيح، يا من أسّست آباءنا القدّيسين على الأرض كواكب منيرة، وبهم هديتنا إلى الإيمان الحقيقي، أيها الجزيل الرحمة المجد لك.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة (باللحن الثامن)
يا مَن وُلِدَ مِنَ البَتولِ مِن أَجلِنا، واحتَمَلَ الصَّلبَ أَيُّها الصّالِح، يا مَن سَبى المَوتَ بِمَوتِه وَأَرى القِيامَةَ بِما أَنَّهُ إلَهٌ، لا تُعرِض عَنِ الذينَ جَبَلتَهُم بِيَدَيكَ، بَل أَظهِر تَعَطُّفَكَ عَلى النّاسِ أَيُّها الرَّحيم، واقبَل والِدَتَكَ، والِدَةَ الإلَـهِ، شَفيعَــةً مِـن أَجلِنا، وَخَلِّص يا مُخَلِّصَنا، شَعبًا يائِسًا.

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب....


كاثسمات القيامة (باللحن الأول) / الكاثسما الأولى

فيما كانَ الجُندُ يَحرُسونَ قَبرَكَ أَيُّها المُخَلِّصُ، صاروا كالأَمواتِ بِبَريقِ المَلاكِ، الذي تَراءى كارِزًا لِلنِّسوَةِ بِالقِيامَة. فَإيّاكَ نُمَجِّدُ يا مُبطِلَ البِلى، وَلَكَ نَسجُدُ يا أَيُّها النّاهِضُ مِنَ القَبرِ، يا مَن هُوَ وَحدَهُ إلَهُنا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَمّا سُمِّرتَ عَلى الصَّليبِ طَوعًا يا رَؤوفُ، فَوُضِعتَ في قَبرٍ كَمائِتٍ يا رازِقَ الحَياةِ، سَحَقتَ عِزّّةَ المَوتِ بِمَوتِكَ يا قَوِيّ. فَإنَّ بَوابي الجَحيمِ ارتَعَدوا مِنكَ، وَأَنتَ فَقَد أَقَمتَ مَعَكَ المَوتى مُنذُ الدَّهرِ، بِما أَنَّكَ وَحدَكَ مُحِبٌّ لِلبَشَر.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
لَقَد عَرَفناكِ كُلُّنا، نَحنُ المُلتَجِئينَ بِلَهفَةٍٍ إلى صَلاحِكِ، أُمًّا للهِ، وَقَد ظَهَرتِ بَعدَ الوِلادَةِ أَيضًا عَذراءَ في الحَقيقَة. فَإنَّنا قَد أَحرَزناكِ نَحنُ الخَطَأَةَ شَفيعَةً، واقتَنَيناكِ في التَّجارِبِ خَلاصًا، يا بَريئَةً مِن كُلِّ عَيبٍ وَحدَها.
الكاثسما الثانية

إنَّ النِّسوَةَ، أَتَينَ إلى القَبرِ باكِراتٍ، فَنَظَرنَ مَنظَرًا مَلائِكِيًّا فارتَعَدنَ. وَإذ كانَتِ الحَياةُ قَد أَشرَقَت مِنَ القَبرِ، دَهِشنَ لِلعَجَبِ. فَأَسرَعنَ إلى التَّلاميذِ، وَبَشَّرنَهُم بِالقِيامَةِ قائِلاتٍ: إنَّ المَسيحَ، بِعِزَّتِهِ وَقُدرَتِهِ الوَحيدَةِ، قَد سَبى الجَحيمَ، وَأَقامَ جَميعَ البالينَ، وَحَلَّ القَضاءَ بِقُوَّةِ الصَّليب.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَقَد سُمِّرتَ عَلى الصَّليبِ يا حَياةَ الكُلِّ، وَحُسِبتَ مَعَ الأَمواتِ يا أَيُّها الرَّبُّ غَيرُ المائِت. فَقُمتَ لِثَلاثَةِ أَيّامٍ يا مُخَلِّصُ، وَأَنهَضتَ آدَمَ مِنَ البِلى. فَلِذَلِكَ، هَتَفَت إلَيكَ القُوّاتُ السَّماوِيَّةُ: يا رازِقَ الحَياةِ، المَجدُ لآلامِكَ أَيُّها المَسيحُ، المَجدُ لِقِيامَتِكَ، المَجدُ لِتَنازُلِكَ، يا مُحِبَّ البَشَرِ وَحدَهُ.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
يا مَريَمُ، مُستَودَعُ السَّيِّدِ المُوَقَّرُ، أَنهِضينا نَحنُ السّاقِطينَ في هُوَّةِ اليَأسِ الهائِلِ والزَّلاتِ والشَّدائِد. فَإنَّّكِ قَد فُطِرتِ خَلاصًا وَعَضُدًا وَحِمايَةً مَنيعَةً لِلخَطَأَةِ، فَتُخَلِّصينَ عَبيدَكِ.

تبريكات القيامة (باللحن الخامس)
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
جَمعُ المَلائِكَةِ انذَهَلَ مُتَحَيِّرًا،
عِندَ مُشاهَدَتِهِ إيَّاكَ مَحسوبًا بَينَ الأَمواتِ أَيُّها المُخَلِّص،
وَداحِضًا قُوَّةَ المَوت،
وَمُنهِضًا آدَمَ مَعَكَ،
وَمُعتِقًا إيّانا مِنَ الجَحيمِ كافَّةً.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
المَلاكُ اللامِعُ عِندَ القَبرِ، تَفَوَّهَ نَحوَ حامِلاتِ الطّيبِ قائِلاً:
لِمَ تَمزُجنَ الطُّيوبَ بِالدُّموعِ بِتَرَثٍّ يا تِلميذات؟
فَانظُرنَ اللَّحدَ وافرَحنَ،
لأَنَّ المُخَلِّصَ قَد قامَ مِنَ القَبرِ ناهِضًا.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
إنَّ حامِلاتِ الطّيبِ، سَحَرًا جِدًّا، سارَعنَ إلى قَبرِكَ نائِحاتٍ،
إلا أَنَّ المَلاكَ وَقَفَ بِهِنَّ وَقالَ لَهُنَّ:
زَمانُ النَّوحِ قَد كَفَّ وَبَطَلَ فَلا تَبكينَ،
بَل بَشِّرنَ الرُّسلَ بِالقِيامَة.

مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
إنَّ النِّسوَةَ حامِلاتِ الطّيبِ، قَد أَقبَلنَ بِالحَنوطِ إلى قَبرِكَ أَيُّها المُخَلِّصُ،
فَسَمِعنَ مَلاكًا مُتَنَغِّمًا نَحوَهُنَّ قائِلاً:
لِمَ تَحسِبنَ الحَيَّ مَعَ المَوتى؟
فَبِما أَنَّهُ إلَهٌ قَد قامَ مِنَ القَبرِ ناهِضًا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
نَسجُدُ لِلآبِ وَلابنِهِ وَلِروحِ قُدسِهِ،
ثالوثًا قُدُّوسًا بِجَوهَرٍ واحِدٍ،
صارِخينَ مَعَ السَّارافيم:
قُدّوسٌ قُدّوسٌ قُدّوسٌ أَنتَ يا رَبّ!

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَيَّتُها العَذراءُ،
لَقَد وَلَدتِ مُعطيَ الحَياةِ،
وَأَنقَذتِ آدَمَ مِنَ الخَطيئَة،
وَمَنَحتِ حَوّاءَ الفَرَحَ عِوَضَ الحُزن،
لَكِنَّ الإلَهَ والإنسانَ المُتَجَسِّدَ مِنكِ، أَرشَدََهُما إلى الحَياةِ التي قَد تَهَوَّرا مِنها.

هَلِّلويا هَلِّلويا هَلِّلويا، المَجدُ لَكَ يا الله. (ثلاثاً)

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ش: أُعضُد، وَخَلِّص، وارحَم، واحفَظنا يا اللهُ بِنِعمَتِك.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ش: بِعدَ ذِكرِنا الكُلِّيَّةَ القَداسَةِ، الطّاهِرَةَ، الفائِقَةَ البَرَكاتِ، المَجيدَةَ، سَيِّدَتَنا والِدَةَ الإلَهِ،الدّائِمَةَ البَتولِيَّةِ مَريَمَ، مَعَ جَميعِ القِدّيسين، فَلنودِع ذَواتِنا، وبَعضُنا بَعضًا، وَكُلَّ حَياتِنا، المَسيحَ الإلَه.
خ: لَكَ يا رَبّ.
ك: لأَنَّهُ قَد تَبارَكَ وَتَمَجَّدَ اسمُكَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهر الدّاهِرين.
خ: آمين.

الإيباكوئي للحن الأول

إنَّ تَوبَةَ اللِّصِّ اختَلَسَتِ الفِردَوسَ، وَنَوحَ حامِلاتِ الطّيبِ بَشَّرَ بِالفَرَحِ، أَنَّكَ قُمتَ أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، مانِحًا العالَمَ، عَظيمَ الرَّحمَة.

أنافثمي القيامة للّحن الأول
الأنديفونا الاولى

إلَيكَ يا رَبُّ في ضيقي أَصرُخُ قائِلاً: اسمَع تَوَجُّعي.
إنَّ الشَّوقَ الإلَهِيَّ، يُلازِمُ أَهلَ البَراري بِلا فُتورٍ، لِوُجودِهِم خارِجًا عَنِ العالَمِ الباطِل.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّ الكَرامَةَ والمَجدَ، يَليقانِ بالرُّوحِ القُدُسِ، كَما يَليقانِ بِالآبِ والابن. لِذَلِكَ، فَلنَتَرَنَّم مُسَبِّحينَ الثّالوثَ، العِزَّةَ المُتَساوِيَة.

الأنديفونا الثانية

اللَّهُمَّ، أَنِرني بِلَمَعانِ الفَضائِلِ، رافِعًا إيّايَ عَلى جِبالِ شَرائِعِكَ، لِكَي أُسَبِّحَكَ.
إحفَظني أَيُّها الكَلِمَةُ وَصُنّي، مُمسِكًا إيَايَ بِيُمناكَ،لِئَلا أَلتَهِبَ بِنارِ الخَطيئَة.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّ الخَليقَةَ كُلَّها تَتَجَدَّدُ بالرّوحِ القُدُسِ، راجِعَةً إلى كِيانِها الأَوَّلِ، لأَنَّهُ مُساوٍ في القُوَّةِ لِلآبِ والكَلِمَة.
الأنديفونا الثالثة

إنَّ روحي تَبتَهِجُ، وَقَلبي يَفرَحُ بالقائِلينَ لي: لِنِنطَلِق إلى دِيارِ الرَّبّ.
خَوفٌ عَلى بَيتِ داوودَ عَظيمٌ، فَإنَّ فيهِ الكَراسي تُوضَعُ جَهارًا، فَتُحاكَمُ كُلُّ قَبائِلِ الأَرضِ وَلُغاتُها.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّ تَقديمَ التَّكريمِ والسُّجودِ والمَجدِ والعِزَّةِ يَحُقُّ لِلرُّوحِ القُدُسِ كََما يَحُقُّ لِلآبِ والابنِ، فَإنَّ الثّالوثَ واحِدٌ في الطَّبيعَةِ، لا في الأَقانيم.

بروكيمنن إنجيل السحر: الآنَ أَقومُ يَقولُ الرَّبّ، أَتَحَرّى الخَلاصَ وَأَستَعلِنُ بِهِ. (مرتين)
استيخن كَلامُ الرَّبِّ كَلامٌ نَقيّ.
الآنَ أَقومُ يَقولُ الرَّبّ، أَتَحَرّى الخَلاصَ وَأَستَعلِنُ بِهِ.
ك: إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ك: لأَنَّكَ قُدّوسٌ أَنتَ يا إلَهَنا، وَفي القِدّيسينَ تَستَقِرُّ وَتَستَريحُ، وَإلَيكَ نَرفَعُ المَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ
القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
خ: آمين.
كُلُّ نَسَمَة فَلتُسَبِّحِ الرَّب. (2) فَلتُسَبَّحِ الرَّبَّ كُلُّ نَسَمَة.
ك: مِن أَجلِ أَن نَكونَ مُستَحِقّينَ لِسِماعِ الإنجيلِ المُقَدَّسِ إلى الرَّبِّ إلَهِنا نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم. (3).
ك: الحِكمَة. فَلنَستَقِم. وَنَسمَعِ الإنجيلَ المُقَدَّس. السَّلامُ لِجَميعِكُم.
خ: وَلِروحِكَ.
ك: فَصلٌ شَريفٌ مِن بِشارَةِ القِدِّيسِ يوحَنّا البَشيرِ، التِّلميذِ الطّاهِر.
خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ المَجدُ لَك.
ك: لِنُصغِ.
إنجيل السحر السابع. يو 1:20-10

1. في أَوَّلِ الأُسبوعِ، جاءَت مَريَمُ المَجدَلِيَّةُ إلى القَبرِ في الغَداةِ والظَّلامُ باقٍ فَرَأَتِ الحَجَرَ مُدَحرَجًا عَنِ القَبر. 2. فَأَسرَعَت وَجاءَت إلى سِمعانَ بُطرُسَ وَإلى التِّلميذِ الآخَرِ الذي كانَ يِسوعُ يُحِبُّهُ وَقالَت لَهُما، قَد أَخَذوا الرَّبَّ مِنَ القَبرِ وَلا نَعلَمُ أَينَ وَضَعوه. 3. فَخَرَجَ بُطرُسُ والتِّلميذُ الآخَرُ وَأَقبَلا إلى القَبر. 4. وَكانا مُسرِعَينِ مَعًا فَسَبَقَ التِّلميذُ الآخَرُ بُطرُسَ وَجاءَ إلى القَبرِ أَوَّلاً، 5. وانحَنى فَرَأى الأَكفانَ مَوضوعَةً لَكِنَّهُ لَم يَدخُل. 6. ثُمَّ جاءَ سِمعانُ بُطرُسُ يَتبَعُهُ وَدَخَلَ القَبرَ فَرَأى الأَكفانَ مَوضوعَةً، 7. والمِنديلَ الذي كانَ عَلى رَأسِهِ غَيرَ مَوضوعٍ مَعَ الأَكفانِ بَل مَلفوفًا في مَوضِعٍ عَلى حِدَةٍ. 8. فَحِينَئِذٍ دَخَلَ التِّلميذُ الآخَرُ الذي جاءَ أَوَّلاً إلى القَبرِ فَرأى وَآمَن. 9. لأَنَّهُم لَم يَكونوا يَعرِفونَ الكِتابَ أَنَّهُ يَنبَغي أَن يَقومَ مِن بَينِ الأَموات. 10. وَانصَرَفَ التِّلميذانِ عائِدَينِ إلى مَقَرِّهِما.

خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ المَجدُ لَك.

ق: إذ قَد رَأَينا قِيامَةَ المَسيحِ، فَلنَسجُد لِلرَّبِّ القُدّوسِ، يَسوعَ البَريءِ مِـَن الخَطَـإِ وَحــدَهُ. لِصَليبِـَك أَيُّهـا المَسيــحُ نَسجُدُ، وَلِقِيامَتِكَ المُقَدَّسَةِ نُسَبِّحُ وَنُمَجِّد. لأَنَّكَ أَنتَ هُوَ إلَهُنا، وَآخَرَ سِواكَ لا نَعرِفُ، واسمَكَ نُسَمّي. هَلُـمَّ يـــا مَعشَــرَ المُؤمِنينَ نَسجُدُ لِقِيامَةِ المَسيحِ المُقَدَّسَةِ، لأَن هُوَذا بِالصَّليبِ قَد أَتى الفَرَحُ في كُلِّ العالَم. لِنُبارِكِ الرَّبَّ في كُلِّ حِينٍ وَنُسَبِّح قِيامَتَهُ، لأَنَّهُ إذ احتَمَلَ الصَّلبَ مِن أَجلِنا، بالمَوتِ لِلمَوتِ أَبادَ وَحَطَم.

وحالاً المزمور 50
وما يتبع
...



قنداق الآباء (للّحن الثاني)
إنّ الابن المشرق من الآب بحال لا توصف، قد وُلد من امرأة مزدوج الطبيعة، الذي بمعرفتنا إياه لا ننكر رسم مثاله. بل إذ نرسمْه بحسن عبادة، نحترمْه بإيمان. فلذلك، الكنيسة بتمسّكها بالإيمان الحقيقي، تصافح أيقونة تجسُّد المسيح.
البيت
إنّ الإله الكليّ الرأفة، شاء أن ينهض فينا دائماً ذكرى تأنّسه الكامل، فدفع هذه القضية وسلّمها للأنام بتلوين وزخرفة الصور، ليرسموا الأيقونات الموقّّرة الشريفة، لكي، عند معاينتنا إياها، نؤمن، مصدّقين ما قد سمعناه بالكلام، ونعرف الاسم والفعل بحكمةٍ مع رسوم جهادات الرجال القديسين، وصور المسيح المانح الأكاليل للقدّيسين والشهداء المجاهدين، الذين بواسطتهم، الكنيسة الآن، بضبطها الأمانة الحقيقية بأوفر ايضاح، تصافح صورة تأنّس المسيح.
المينولوجيون

في هذا اليوم المبارك الواقع فيه الحادي عشر من شهر تشرين الأول تقيم الكنيسة المقدّسة تذكار القديس الرسول فيليبس أحد الشمامسة السبعة، وأبينا البار ثاوفانس الموسوم الوجه،

أما فيليبس فكان من قيصرية وكان له أربع بنات نبيات فنادى بالكرازة في السامرة سنة 35 ولقي في طريقه خصيَّ كنداكة ملكة الحبشة وهو يقرأ النبيَّ اشعياء فوعظه وعمّده ثم توفي في مدينة ترالّس من أعمال اسيّا في أثناء كرازته. وأما ثيوفانّس فكان فلسطينيّ الجنس وأخا ثيودورس المرسوم الوجه وكانا كلاهما من رهبان دير القديس سابا وقد لقبا بالموسومين لأن ثيوفيلوس آخر الملةك محاربي الأيقونات رسم على وجهيهما بحديد محمى ثلاثة عشر بيت شعر من البحر المسمى يمفيكون وأرسلهما إلى المنفى حيث توفي ثيودورس سنة 833 أما ثيوفانس فإذ بقي في قيد الحياة بعد موت ثيوفيلس سنة 842 انتُخب اسقفًا على نيقية وقد نظم كلا الأخورين قوانين ونشائد كثيرة تزيّنت بها الكنيسة.

فبشفاعة قدّيسَيك، الرسول فيليبس، وأبينا البار ثاوفانس الموسوم الوجه، أيها المسيح إلهنا، ارحمنا وخلّصنا، آمين.

كما أننا في هذا اليوم، الأحد، نقيم تذكار الآباء ال 350 القدّيسين، آباء المجمع المسكوني السابع، المنعقد في مدينة نيقية سنة 787

إنّ الآباء القدّيسين،أصحاب المجمع النيقاوي، تكلّموا بإلهام الروح القدس، وختموا أقوال المجامع التي كانت قبلهم، وأظهروا الأمانة المستقيمة الرأي، وطردوا من بينهم المجدّفين وهم مكدونيوس وأتباع نسطوريوس ولفيف افتيشيوس، وديوسقورس، وأصحاب ابوليناريوس، وأحزاب صاباليوس، وسويروس، وآريوس، المثلثي اللعنة. وأمّا نحن المسيحيين، فإنّنا نؤمن بالآب والابن والروح القدس، إله واحد، ثالوث متساوي الجوهر، غير منقسم ولا منفصل.

فبشفاعة الآباء القدّيسين، اللهمّ، ارحمنا وخلّصنا، آمين.

...

كاطافاسيات (باللحن الرابع)

أَفتَحُ فَمي فَيَمتَلئُ روحًا، وَأُبدي قَولاً فائِضًا، نَحوَ الأُمِّ المَلِكة، وَأَظهَرُ مُعَيِّدًا للمَوسِمِ بابتِهاجٍ، وَأَتَرَنَّمُ بِعَجائِبِها مَسروراً.




قُدّوسٌ هُوَ الرَّبُّ إلَهُنا. (ثلاثاً) (باللحن الثاني)
إرفَعوا الرَّبَّ إلَهَنا، واسجُدوا لِمَوطِئِ قَدَمَيه، لأَنَّ الرَّبَّ إلَهَنا قُدّوسٌ هُو.

الإكسبستلاري السابعة للقيامة (باللحن الثاني)
عِندَما قالَت مَريَمُ، قَد حَمَلوا رَبّي، أَسرَعَ إلى القَبرِ سِمعانُ بُطرُسُ، وَمَسارُّ المَسيحِ الآخَرُ الذي كانَيُحِبُّـهُ. فَحَضَـرا كِلاهُما، فَوَجَدا الأَكفانَ داخِلاً، مَوضـوعَةً وَحدَها، والعَمـامَةَ التـي كانَت عَلى رَأسِهِ، مُنعَزِلَةً ناحِيَةً. لِذَلِكَ استَقَرّا، إلى أَن أَبصَرا المَسيحَ حقًّا.

آخر للآباء (باللحن الثاني)
أيها الآباء السماوُّيو العزم، الملتئمون في المجمع السابع، إرفعوا ابتهالاً متواصلاً للثالوث، أن ينقذ من كلّ أرتقة، ومن الدينونة المؤبَّدة، المادحين اجتماعكم الإلهي. وأن ينالوا ملكوت السماوات.

للسيدة
أيها الرب القائق الصلاح، بشفاعات والدتك والآباء الذين اجتمعوا في المجامع السبعة ثبِّت الكنيسة وأيّد الإيمان، واجعلنا جميعاً شركاء في ملكوت السماوات عندما تأتي إلى الأرض لتدين الخليقة بأسرها.
الإينوس (باللحن الأول)
كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرَّبّ، سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّماوات، سَبِّحوهُ في الأَعالي، بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.
سَبِّحوهُ يا جَميعَ مَلائِكَتِهِ، سَبِّحوهُ يا سائِرَ قُوّاتِهِ، لأَنَّهُ بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

هَذا المَجدُ يَكونُ لِجَميعِ أَبرارِه.
أَيُّها المَسيح، نُسَبِّحُ آلامَكَ الخَلاصِيَّةَ، وَنُمَجَّدُ قِيامَتَك.

سَبِّحوا اللهَ في قِدّيسيه، سَبِّحوهُ في فَلَكِ قُوَّتِهِ.
يا مَنِ احتَمَلَ الصَّليبَ، وَأَبطَلَ المَوتَ، وَقامَ مِـن بَينِ الأَمـواتِ، سَلِّـم حَياتَنا يا رَبّ، بِما أَنَّـكَ وَحـدَكَ كُلِّـيُّ الاقتِدار.

سَبِّحوهُ على مَقدَرَتِهِ، سَبِّحوهُ نَظير كَثرَةِ عَظَمَتِه.
أَيُّها المَسيحُ، يا مَن سَبَى الجَحيمَ مُبيدًا، وَأَقامَ الإنسانَ بِقِيامَتِهِ، أَهِّلنا أَن نُسَبِّحَكَ بِقُلوبٍ نَقِيَّةٍ، وَنُمَجِّدَك.
سَبِّحوهُ بِلَحنِ البُوقِ، سَبِّحوهُ بِالمِزمارِ والقيثارَة.
أَيُّها المَسيح، إنَّنا نُسَبِّحُكَ مُمَجِّدينَ تَنازُلَكَ اللائِقَ بِالله، يا مَن وُلِدَ مِنَ العَذراءِ، وَلَـم يَنفَصِـل عَـن حُضـنِ الآب، وَتَأَلَّمَ كَإنسانٍ، واحتَمَلَ الصَّلبَ طَوعًا، وانبَعَثَ مِنَ الرَّمسِ، وارِدًا كَما مِن خِدرٍ، لِكَي يُخَلِّصَ العالَمَ. يا رَبُّ المَجدُ لَك.

سَبِّحوهُ بِالطَّبلِ والمَصافّ، سَبِّحوهُ بِالأَوتارِ وَآلاتِ الطَّرَب.
لَمّا سُمِّرتَ عَلى عُودِ الصَّليبِ، حِينَئِذٍ أُميتَت قُوَّةُ العَدُوِّ، والخَليقَةُ تَزَعزَعَت مِنكَ خَوفًا، وَمِن قُدرَتِكَ سُبِيَتِ الجَحيمُ، وَأَقَمتَ الأَمواتَ مِنَ الأَجداثِ، وَفَتَحتَ الفِردَوسَ لِلِّصّ. فَيا أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، المَجدُ لَك.

سبّحوه بنغمات الصنوج، سبّحوه بصنوج التهليل، كلّ نسمة فلتسبّح الرب. للآباء (باللحن السادس)
إنّ الآباء الموقّّرين المجيدين، الكلّيي السعادة، والمتألهي العزم بالحقيقة، لمّا نظموا علم النفس بجملته، وتأمَّلوا فيه معاً بدقَّة بالروح الإلهي، رقموا بكتابةٍ إلهيّة، الدستور السماوي الشريف، الذي فيه يعلِّمون جلياً، بأنّ الكلمة مساوٍ للآب في الأزلية والجوهر حقيقةً، متّبعين تعاليم الرسل بأجلى بيان.

مباركّ أنت يا إله آبائنا.
إنّ الكارزين بالمسيح المغبوطين، لمّا تقبّلوا مصباح الروح القدس العقلي بجملته، نطقوا بإلهامٍ إلهي بالوحي الفائق الطبيعة ذي اللفظ اليسير والمفهوم الكثير، متصدّرين في العقائد الإنجيلية، والتقليدات الحسنة العبادة، التي لمّا استعلنت لهم من العلى بوضوح، استناروا وثبَّتوا الإيمان الذي تلقّنوه من الله.

إجمعوا إليه أبراره
إنّ الرعاة الإلهيين، بما أنّهم عبيدٌ أخصَّاء للمسيح، ومسارُّون كلّيّو الشرف للكرازة الإلهية، لمّا أحرزوا الخبرة الرعائية بجملتها، واحتدموا الآن غيظاً بعدلٍ كليّ، طردوا بحكمٍ حقٍّ، عن كمال الكنيسة، الذئاب الضارية المفسدة، ورجموها بمقلاع الروح، فسقطت كأنّما إلى الموت بما أنّها معتلّة بعلّةٍ لا شفاءَ لها.
المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للآباء (باللحن الثامن)
إنّ مصـاف الآبــاء القديسين، لمّـا تقـاطـروا من أقاصـي المسكونـة، اعتقدوا بجوهـرٍ واحـدٍ وطبيعةٍ
واحدةٍ للآب والابن والروح القدس، وسلّموا إلى البيعة سرَّ التكلم باللاهوت تسليماً جلياً. فإذ نمدحهم بإيمانٍ نغبّطهم قائلين: يا لكم من جيش إلهي، يا جنود معسكر الرب اللاهجين بالله، كواكب الجلد العقلي الكليّة الضياء. يا أبراجاً منيعة لصهيون السرية. يا أزهار الفردوس العطرة الشذى والأفواه الذهبية للكلمة. يا فخر نيقية وبهجة المسكونة، تشفعوا بلا انقطاعٍ من أجل نفوسنا.

الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَنتِ هِيَ الفائِقَةُ عَلى كُلِّ البَرَكاتِ، يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراء، لأَنَّ الجَحيمَ قَد سُبِيَت بِواسِطَةِ المُتَجَسِّدِ مِنكِ، وَآدَمَ دُعِيَ ثانِيَةً، واللَّعنَةَ بادَت، وَحَوّاءَ انعَتَقَت، والمَوتَ أُميتَ، وَنَحنُ قَد حَيينا. فَلِذَلِكَ نُسَبِّحُ هاتِفين: مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، يا مَن هَكَذا سُرَّ، المَجدُ لَك.
المجدلة الكبرى
المَجدُ لَكَ يا مُظهِرَ النُّور،




القداس :
طروبارية القيامة (باللحن الأول)
إنَّ الحَجَرَ لَمّا خُتِمَ مِنَ اليَهود، وَجَسَدَكَ الطّاهِرَ حُفِظَ مِنَ الجُند، قُمتَ في اليَومِ الثّالِثِ أَيُّها المُخَلِّص، مانِحًا العالَمَ الحَياة. لِذَلِك قُوَّاتُ السَّمـاوات، هَتَفوا إلَيكَ يا واهِبَ الحَياة، المَجـدُ لقِيامَتِكَ
أَيُّها المَسيح، المَجدُ لِمُلكِكَ، المَجدُ لِتَدبيرِكَ يا مُحِبَّ البَشَرِ وَحدَك.
طروبارية الآباء (باللحن الثامن)
أنت أيها المسيح إلهنا الفائق التسبيح، يا من أسّست آباءنا القدّيسين على الأرض كواكب منيرة، وبهم هديتنا إلى الإيمان الحقيقي، أيها الجزيل الرحمة المجد لك.


طروبارية الكنيسة

القنداق

يا شفيعة المسيحيّين غير الخازية، الوسيطة لدى الخالق غير المردودة، لا تعرضي عن أصوات طلباتنا نحن الخطأة، بل أسرعي يا صالحة إلى معونتنا، نحن الصارخين نحوك بإيمان، بادري إلى الشفاعة، وأسرعي في الطلبة، يا والدة الإله، المتشفّعة دائماً بمكرّميك.



ش: إلى الربِّ نطلب.
قدوس الله ....


فَصلٌ مِن رِسالَةِ القِدّيسِ بولُسَ الرَّسولِ الأولى إلى تيطُس. 8:3-15

ش: لنصغ.

ق: 8. يا وَلدي تيطُس، صادِقَةٌ هِيَ الكَلِمةُ وَإيّاها أُريدُ أَن تُقَرِّرَ حَتّى يَهتَمَّ الذينَ آمَنوا بِاللهِ...



فَصلٌ شَريفٌ مِن بِشارَةِ القِدّيسِ لوقا البَشيرِ التِّلميذِ الطّاهِر. 5:8- 15 و 35:14
خ: المَجدُ لَكَ يا رَبُّ، المَجدُ لَك.
ك: لِنُصغِ.
ش: 5. قالَ الرَّبُّ هَذا المَثَل، خَرَجَ الزّارِعُ لِيَزرَعَ زَرعَهُ،


وخاصَّةً من أجل الكليَّة القداسة، الطاهرة، الفائقة البركات، المجيدة، سيّدِتنا والدة الإله الدائمة البتوليَّة مريم.
خ: بواجب الاستئهال حقّاً نغبّط والدة الآله، الدائمة الطوبى، البريئة من كلّ العيوب، أمّ إلهنا. يا من هي أكرم من الشاروبيم، وأرفع مجداً بغير قياسٍ من السيرافيم. التي بلا فسادٍ ولدت كلمة الله، حقّاً إنّك والدة الإله، إيّاك نعظّم.


والبقية كالعادة
وتضاف على الختم عبارة قديس اليوم :

والقديس الرسول فيليبس أحد الشمامسة السبعة، وأبينا البار ثاوفانس الموسوم الوجه، والآباء القديسين آباء المجمع المسكوني السابع، الذين نقيم تذكارهم اليوم، وجميع القدّيسين ، ارحمنا وخلِّصنا، بما أنَّك صالحٌ ومحبٌّ للبشر.
.................................................. ................
بعتزر ماقدرت استفيد من تغيير اللون والخط والحجم الأدوات لا تعمل !
صلواتكم








التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 17-10-2009, 11:44 AM   #4
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



افتراضي

 

خدمة الأحد
18 \ 10 \ 2009
تذكار القديس لوقا الإنجيلي .

تذكار القديس لوقا الإنجيلي
18 \ 10 2009
تذكارلوقا الإنجيلي

صلاة الغروب


قطع الخدمة االخاصة بهذا اليوم في صلاة الغروب والسحرية والقداس الإلهي


على يارب اليك صرخت ...

المزمور (129) (باللحن الثاني)
1. مِنَ الأَعماقِ صَرَختُ إلَيكَ يا رَبُّ، يا رَبُّ استَمِع لِصَوتي.
هَلُمّوا لِنُسَبِّح مَعَ رُؤَساءِ المَلائِكَةِ قِيامَةَ المَسيح، لأَنَّهُ هُوَ الفادي، وَمُخَلِّصٌ لِنُفوسِنا، وَهوَ المُزمِعُ أَن يَأتِيَ أَيضًا بِمَجدٍ رَهيبٍ واقتِدارٍ عَزيزٍ لِيُدينَ العالَمَ الذي بَرَأَهُ.

2. لِتَكُن أُذُناكَ مُصغِيَتَينِ إلى صَوتِ تَضَرُّعي.
يا مَن صُلِبَ وَدُفِنَ، إنَّ المَلاكَ قَد كَرَزَ بِكَ أَنَّكَ السَّيِّدُ قائِلاً لِلنِّسوَةِ: هَلُمَّ انظُرنَ حَيثُ وُضِعَ الرَّبُّ، لأَنَّهُ قامَ كَما قالَ بِما أَنَّهُ القَدير. وَلِهَذا فَلنَسجُد لَكَ يا فاقِدَ المَوتِ وَحدَك. فَيا أَيُّها المَسيحُ المُعطي الحَياةَ ارحَمنا.

3. إن كُنتَ لِلآثامِ راصِدًا يا رَبُّ، يا رَبُّ مَن يَثبُتُ؟ لأَنَّ مِن عِندِكَ الاغتِفار.
بِصَليبِكَ قَد أَبطَلتَ لَعنَةَ العُودِ، وَبِمَوتِكَ وَدَفنِكَ أَمَتَّ اقتِدارَ المَوت، وَبِقِيامَتِكَ أَنَرتَ جِنسَ البَشَر. فَلِذَلِكَ نَهتِفُ نَحوَكَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا المُحسِنُ، المَجدُ لَك.

4. مِن أَجلِ اسمِكَ صَبَرتُ لَكَ يا رَبُّ، 5. صَبَرَت نَفسي في أَقوالِكَ، تَوَكَّلَت نَفسي عَلى الرَّب.
أَيُّها الرَّبُّ، إنَّ أَبوابَ المَوتِ قَد انفَتَحَت لَكَ مِنَ الخَوفِ، وَإذ أَبصَرَكَ بَوّابو الجَحيمِ ارتَعَدوا، لأَنَّكَ حَطَمتَ أََبوابَهُ النُّحاسِيَّةَ وَسَحَقتَ أَمخالَهُ الحَديديَّةَ، وَأَخرَجتَنا مِن ظِلِّ المَوتِ وادلِهمامِهِ، وَمَزَّقتَ رِباطاتِنا.

6. من انفجار الصبح إلى الليل، من انفجار الصبح، فليتّكل إسرائيل على الرب. للإنجيلي (باللحن الثامن)
ماذا أدعوك أيها الرسول، أسماءً، لأنّك تذيع مجد الله، أبرقاً، لأنّك تنير العالم بالضياء، يا سحابة ماطرة بالمياه الإلهية، وكأساً كلية التألُّه للحكمة، مفيضة لنا خمراً مبهجةً للقلوب، فابتهل في خلاص نفوسنا.
7. لأنّ من الرب الرحمة، ومنه النجاة الكثيرة، وهو ينجّي إسرائيل من كلّ آثامه.
ماذا ادعوك أيها المُلهَم من الله، أنهراً وارداً لنا من الفردوس، أتابوت العهد الذي وضعه المسيح، أكوكباً متلألئاً بنورٍ عقلي، ومصباحاً منيراً للكنيسة ومائدة خبز الحياة الإلهية وكأس الشراب الإلهي، فابتهل في خلاص نفوسنا.
المزمور (116) (باللحن الثامن)
1. سبّحوا الرب يا جميع الأمم، وامدحوه يا سائر الشعوب.
ماذا ندعوك الآن يا معاين الله، أخادماً كليّ النشاط لأسرار المسيح، أمهندساً حكيماً للمظلة العقلية، ناحتاً ألواح النعمة، كاتباً الشريعة الجديدة، الواردة من صهيون وكرزت أنت بها، فابتهل في خلاص نفوسنا.

2. لأنّ رحمته قد قويت علينا، وحقّ الرب يدوم إلى الأبد.
ماذا ندعوك الآن أيها المجيد، أكنزاً أميناً للمواهب السماوية، أم طبيباً حريصاً على النفوس والأجساد، يا مرافقاً بولس في أعماله وأسفاره، وكاتباً أعمال الرسل، ففضيلتك يا لوقا قد جعلت لك أسماءً كثيرة. فابتهل في خلاص نفوسنا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للإنجيلي (باللحن السادس)
يا رسول المسيح، بما أنّك بالحقيقة واضع العقائد الإلهية، وقاعدة الكنيسة، اجتذبت بأقوالك الإلهية، القلوب المتوغلة في عمق الهلاك وظلام الجهل، ونجيتها من مثل الزوابع العاصفة. صائراً لبولس الإناء المصطفى، تابعاً بل مضاهياً. فلذلك، نرغب إليك يا لوقا المستحق المديح، يا جمال الأنطاكيين، أن تتشفع إلى الإله المخلّص، من أجل المقيمين بإيمان، تذكارك الدائم الوقار.



الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للمعزي (باللحن الثاني)
أَيَّتُها البَتولُ، إِنَّ ظِلَّ الشَّريعَةِ قَد انتَسَخَ بِوُرودِ النِّعمَة. لأَنَّهُ، كَما أَنَّ العُلَّيقَةَ كانَت مُلتَهِبَةً وَلَم تَحتَرِق، كَذَلِكَ وَلَدتِ وَلَبِثتِ عَذراءَ، وَعِوَضَ عَمودِ النَّارِ أَشرَقَ شَمسُ العَدلِ، وَعِوَضَ موسى المَسيحُ مُخَلِّصُ نُفوسِنا.

ش: (يخرج الكاهن والشماس بالإيصوذن ـ الدخول بالمبخرة) الحكمة. فلنستقم.

خ: يا نُورًا بَهِيًّا، لِقُدسِ مَجدِ الآبِ الذي لا يَموتُ، السَّماوِي، القُدّوسِ المَغبوط، يا يَسوعُ المَسيح، إذ قَد بَلَغنا إلى غُروبِ الشَّمسِ، وَنَظَرنا نُورًا مَسائِيًّا نُسَبِّحُ الآبَ والابنَ والرُّوحَ القُدُسَ الإله، فَيا ابنَ اللهِ المُعطي الحَياةَ، إنَّكَ لَمُستَحِقٌّ في سائِرِ الأَوقاتِ، أَن تُسَبَّحَ بِأَصواتٍ بارَّةٍ، لِذَلِكَ العالَمُ لَكَ يُمَجِّد.

ك: تَرنيمَةُ المَساء. (باللحن السادس)

خ: الرَّبُّ قَد مَلَك والجَمالَ لَبِس. (مرتين)

استيخن: لَبِسَ الرَّبُّ القُوَّةَ وَتَمَنطَقَ بِها، لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعزَع.
الرَّبُّ قَد مَلَك والجَمالَ لَبِس.

ش: لِنَقُل جَميعُنا مِن كُلِّ نُفوسِنا وَمِن كُلِّ نِيّاتِنا لِنَقُل،
خ: يا رَبُّ ارحَم. (ثلاثاً) (تعاد بعد كل طلبة)
ش: أَيُّها الرَّبُّ الضّابِطُ الكُلَّ إلَهُ آبائِنا، نَطلُبُ مِنكَ فاستَجِب وارحَم.............................


ومابعدها.........
ثم :

الأبوستيخن: (باللحن الثاني)

إنَّ قيامَتَكَ أَيُّها المَسيحُ المُخَلِّصُ، قَد أَنارَت جَميعَ المَسكونَةِ، واستَدعَيتَ جِبِلَّتَكَ أَيُّها الرَّبُّ القادِرُ عَلى كُلِّ شَيءٍ، المَجدُ لَك.

استيخن: الرَّبُّ قَد مَلَكَ والجَمالَ لَبِس، لَبِسَ الرَّبُّ القُوَّةَ وَتَمَنطَقَ بِها.
أَيُّها المُخَلِّصُ، لَقَد أَزَلتَ بِالعُودِ اللَعنَةَ النّاتِجَةَ مِنَ العُود، وَأَمَتَّ بِدَفنِكَ عِزَّةَ اقتِدارِ المَوت، وَأَنَرتَ بِقِيامَتِكَ جِنسَنا. فَلِذَلِكَ نَهتِفُ إلَيكَ: أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا مُعطي الحَياةِ المَجدُ لَك.

استيخن: لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعَزع.
أَيُّها المَسيحُ، مُذ شُوهِدتَ عَلى الصَّليبِ مُسَمَّرًا، أَحَلتَ جَمالَ البَرايا. مَعَ هَذا فَقَد أَظهَرَ الأَجنادُ شَراسَةً، إذ طَعَنوا جَنبَكَ بِحَربَةٍ، والعِبرانِيّونَ لَم يَزكُنوا سِيادَةَ سُلطانِكَ، بَلِ التَمَسوا أَن يَختُموا رَمسَكَ. لَكِن، يا مَن مِن أَجلِ تَحَنُّنِ مَراحِمِهِ قَبِلَ قَبرًا وَقامَ لِثلاثَةِ أَيّامٍ، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

استيخن: لِبَيتِكَ يَنبَغي التَّقديسُ يا اللهُ عَلى مَدى الأَيّام.
أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، يا مُعطِيَ الحَياةِ، لَقَدِ احتَمَلتَ الآلامَ طَوعًا مِن أَجلِ المائِتينَ، وانحَدَرتَ إِلى الجَحيمِ بِما أَنَّكَ مُقتَدِرٌ، فَاستَلَبتَ مِن يَدِ المُتَجَبِّرِ أُولَئِكَ الذينَ كانوا هُناكَ مُتَوَقِّعينَ وُرودَكَ، مانِحًا إيّاهُم عِوَضَ الجَحيمِ الفِردَوسَ مَسكِنًا. فَلِهَذا، نَضرَعُ إلَيكَ أَن تَهَبَ لَنا، نَحنُ المُمَجِّدينَ قِيامَتَكَ ذاتَ الثَّلاثَةِ الأَيّامِ، غُفرانَ الخَطايا والرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للإنجيلي (باللحن السادس)
أيها التلميذ القدّيس، الصياد الكلّي الحكمة، وخادم المخلّص المذيع لآلامه، يا من طفت العالم بالإيمان، وجمعت الأمم من الغواية، وإذ قدّمتهم إلى الله كبخورٍ ذكي، بلغت السماوات. فلذلك، بما أنّك ماثلٌ لدى الديّان، تشفّع في إنقاذنا من آثامنا، ونجاتنا من العذاب في يوم الدين.


الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للمعزي (باللحن السادس)
أَيَّتُها الكُلِّيَّةُ النَّقاوَةِ، إنَّ المَسيحَ الرَّبَّ، مُبدِعي وَمُنقِذي، لَمّا وافى مِن حَشاكِ، لابِسًا إيّايَ، أَعتَقَ آدَمَ مِنَ اللَّعنَةِ القَديمَةِ. لِذَلِكَ، يا كُلِّيَّةَ الطَّهارَةِ، بِما أَنَّكِ أُمٌّ لِلإلَهِ، وَبَتولٌ بِالحَقيقَةِ، نَهتِفُ إلَيكِ بِغَيرِ فُتورٍ، بِسلامِ المَلاكِ قائِلينَ: افرَحي أَيَّتُها السَّيِّدَةُ، يا نُصرَةَ وَسِترَ وَخَلاصَ نُفوسِنا.

المتقدم: الآنَ تُطلِقُ عَبدَكَ أَيُّها السَّيِّدُ عَلى حَسَبِ قَولِكَ بِسَلامٍ، فَإنَّ عَينَيَّ قَد أَبصَرَتا خَلاصَكَ الذي أَعدَدتَهُ أَمامَ وُجوهِ جَميعِ الشُّعوبِ، نورَ إعلانٍ لِلأُمَمِ، وَمَجدًا لِشَعبِكَ إسرائيل.

القارىء: قُدّوسٌ الله، قُدّوسٌ القَويّ، قُدّوسٌ الذي لا يَموتُ ، ارحمنا. (ثلاثًا)



المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَيُّها الثّالوثُ القُدّوسُ ارحَمنا، يا رَبُّ اغفِر خَطايانا، يا سَيِّدُ تَجاوَز عَن سَيِّئاتِنا، يا قُدُّوسُ اطَّلِع واشفِ أَمراضَنا، مِن أَجلِ اسمِكَ. يا ربُّ ارحَم، يا ربُّ ارحَم، يا ربُّ ارحَم.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَبانا الذي في السَّماوات، لِيَتَقَدَّسِ اسمُكَ، لِيَأتِ مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأَرض، خُبزََنا الجَوهَرِيَّ أَعطِنا اليَوم، واترُك لَنا ما عَلَينا كَما نَترُكُ نَحنُ لِمَن لَنا عَلَيه، وَلا تُدخِلنا في التَّجرِبَة، لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرّير.

الكاهن: لأَنَّ لَكَ المُلكَ والقُدرَةَ والمَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
الجوقة: آمين.
طروبارية القيامة (باللحن الثايي)

عِندَما انحَدَرتَ إلى المَوت، أَيُّها الحَياةُ الذي لا يَموت، حِينَئِذٍ أَمَتَّ الجَحيمَ بِبَرقِ لاهوتِك. وَعِندَما أَقَمتَ الأَمواتَ مِن تَحتِ الثَّرى، صَرَخَ نَحوَكَ جَميعُ القُوَّاتِ السَّماوِيِّين: أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، مُعطي الحَياةِ، المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للإنجيلي (باللحن الثالث)
أيها الرسول القديس لوقا الإنجيلي، تشفّع إلى الإله الرحيم، أن يُنعم بغفران الزلات لنفوسنا.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة (باللحن الثالث)
إيّاكِ أَيَّتُها المُتَوَسِّطَةُ لِخَلاصِ جِنسِنا، نُسَبِّحُ يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، لأَنَّ ابنَكِ وَإلَهَنا، بِالجَسَدِ الذي اتَّخَذَهُ مِنكِ، قَبِلَ الآلامَ بِالصَّليبِ، وَأَعتَقَنا مِنَ الفَسادِ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌٌّ لِلبَشَر.




خدمة السحر



اللهُ الرَّبُّ ظَهَرَ لَنا، مُبارَكٌ الآتي بِاسمِ الرَّبّ. وتعاد بعد كل من الاستيخونات التالية:

1- إعتَرِفوا لِلرَّبِّ، وادعوا بِاسمِهِ القُدّوس.
2- كُلُّ الأُمَمِ أَحاطَت بي، وَبِاسمِ الرَّبِّ قَهَرتُها.
3- مِن قِبَلِ الرَّبِّ كانَت هَذِهِ، وَهيَ عَجيبَةٌ في أَعيُنِنا.

طروبارية القيامة (باللحن الثايي)

عِندَما انحَدَرتَ إلى المَوت، أَيُّها الحَياةُ الذي لا يَموت، حِينَئِذٍ أَمَتَّ الجَحيمَ بِبَرقِ لاهوتِك. وَعِندَما أَقَمتَ الأَمواتَ مِن تَحتِ الثَّرى، صَرَخَ نَحوَكَ جَميعُ القُوَّاتِ السَّماوِيِّين: أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، مُعطي الحَياةِ، المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، للإنجيلي (باللحن الثالث)
أيها الرسول القديس لوقا الإنجيلي، تشفّع إلى الإله الرحيم، أن يُنعم بغفران الزلات لنفوسنا.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة (باللحن الثالث)
إيّاكِ أَيَّتُها المُتَوَسِّطَةُ لِخَلاصِ جِنسِنا، نُسَبِّحُ يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، لأَنَّ ابنَكِ وَإلَهَنا، بِالجَسَدِ الذي اتَّخَذَهُ مِنكِ، قَبِلَ الآلامَ بِالصَّليبِ، وَأَعتَقَنا مِنَ الفَسادِ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌٌّ لِلبَشَر.

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب....................




كاثسمات القيامة (باللحن الثاني) / الكاثسما الأولى

إنَّ يوسُـفَ المُتَّقي، أَحـدَرَ جَسَدَكَ الطّاهِـرَ مِنَ العُـودِ، وَلَفَّهُ بِالسَّبـاني النَّقِيَّةِ وَطَيَّبَهُ، وَوَضَعَـهُ
في قَبرٍ جَديدٍ. لَكِنَّكَ قُمتَ لِثَلاثَةِ أَيّامٍ يا ربُّ مانِحًا العالَمَ الرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
إنَّ المَلاكَ قَد وََقَفَ عِندَ القَبرِ قائِلاً لِلنِّسوَةِ حامِلاتِ الطّيبِ، أَمَّا الطّيبُ فَهوَ لائِقٌ بِالأَمواتِ، وَأَمَّا المَسيحُ فَقَد ظَهَرَ غَريبًا عَنِ الفَساد، لَكِنِ اصرُخنَ قائِلاتٍ: قَد قامَ المَسيحُ، مانِحًا العالَمَ الرَّحمَةَ العُظمى.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّكِ فائِقَةُ المَجدِ يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، فَنُسَبِّحُكِ، لأَنَّ الجَحيمَ بِصَليبِ ابنِكِ قُهِرَ، والمَوتَ ماتَ، وَنَحنُ بَعدَ المَوتِ بُعِثنا، واستَحقَقنا الحَياةَ وَنِلنا الفِردَوسَ النَّعيمَ القَديم. فَنُمَجِّدُ المَسيحَ إلَهَنا شاكِرينَ، لأَنَّهُ العَزيزُ والكَثيرُ الرَّحمَةِ وَحدَهُ.

الكاثسما الثانية

إنَّكَ بِعَدَمِ مَنعِكَ خَتمَ حَجَرِ القَبرِ قَد مَنَحتَ الجَميعَ صَخرَةَ الإيمانِ حينَ انبِعاثِكَ مِنَ القَبرِ. فيا رَبُّ المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
إنَّ رَهطَ تَلاميذِكَ يَبتَهِجُ بِاتِّفاقٍ مَعَ النِّسوَةِ حامِلاتِ الطّيبِ، وَنَحنُ نُعَيِّدُ مَعَهُم لِمَجدِ وَكَرامَةِ قِيامَتِكَ عِيدًا شائِعًا. فَبِوِساطَتِهِم، امنَح شَعبَكَ أَيُِّها الرَّبُّ المُحِبُّ البَشَرَ، عَظيمَ الرَّحمَة.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَنتِ هِيَ الفائِقَةُ عَلى كُلِّ البَرَكاتِ، يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، لأَنَّ الجَحيمَ قَد سُبِيَت بِواسِطَةِ المُتَجَسِّدِ مِنكِ، وَآدَمَ دُعِيَ ثانِيَةً، واللَّعنَةَ بادَت، وَحَوّاءَ انعَتَقَت، والمَوتَ أُميتَ، وَنَحنُ قَد حَيِينا. فَلِذَلِكَ نُسَبِّحُ هاتِفينَ: مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، يا مَن هَكَذا سُرَّ، المَجدُ لَك.

تبريكات القيامة (باللحن الخامس)
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
جَمعُ المَلائِكَةِ انذَهَلَ مُتَحَيِّرًا،
عِندَ مُشاهَدَتِهِ إيَّاكَ مَحسوبًا بَينَ الأَمواتِ أَيُّها المُخَلِّص،
وَداحِضًا قُوَّةَ المَوت،
وَمُنهِضًا آدَمَ مَعَكَ،
وَمُعتِقًا إيّانا مِنَ الجَحيمِ كافَّةً.....................الخ



الإيباكوئي (اللحن الثاني)

إنَّ النِّسوَةَ ذَهَبنَ إِلى القَبرِ بَعدَ الآلام لِكَي يُطَيِّبَنَّ جَسَدَكَ أَيُّها المَسيحُ الإلَه، فَرَأَينَ في القَبرِ مَلاكَينِ فَدُهِشنَ، لأَنَّهُنَّ سَمِعنَ مِنهُما صَوتًا يَقولُ: إنَّهُ قَد قامَ الرَّبُّ، مانِحًا العالَمَ عَظيمَ الرَّحمَة.
أنافثمي القيامة للّحن الثاني

الأنديفونا الاولى

إنّي مُوَجِّهٌ ناظِرَي قَلبي إلَيكَ في السَّماءِ يا مُخَلِّص، فَخَلِّصني بِلَمَعانِ ضِيائِكَ.
إرحَمنا نَحنُ المُذنِبينَ إلَيكَ كَثيرًا في كُلِّ ساعَةٍ أَيُّها المَسيحُ إلَهي ، وامنَحني قَبلَ النِّهايَةِ، وَسائِلَ التَّوبَةِ والرُّجوعِ إلَيك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّ التَّمَلُّكَ عَلى الخَليقَةِ وتَقديسَها وَتَحريكَها هُوَ لِلرّوحِ القُدُسِ، فَإنَّه إلَهٌ مُساوٍ في الجَوهَرِ لِلآبِ والكَلِمَة.

الأنديفونا الثانية

لَو لَم يَكُن الرَّبُّ فينا، مَن كانَ يَقدِرُ أَن يُحفَظَ سالِمًا مِنَ العَدُوِّ القاتِلِ البَشَر؟
لا تُسلِم عَبدَكَ هَذا يا مُخَلِّصُ إلى أَنيابِ أَعدائِهِ، فَإنَّهُم يَثورونَ عَلَيَّ كالأُسود.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
إنَّ الرّوحَ القُدُسَ هُوَ عُنصُرُ الحَياةِ وَلَهُ الكَرامَةُ، فَإنَّهُ كَإلَهٍ، يُؤَيِّدُ البَرايا كُلَّها وَيَصونُها بِالآبِ والابن.

الأنديفونا الثالثة

إنَّ المُتَّكِلينَ عَلى الرَّبِّ يُماثِلونَ الجَبَلَ المُقَدَّسَ، فَلا يَتَزَعزَعونَ بِهَجَماتِ بَليعال.
لا يَمُدَّنَّ الذينَ يَعيشونَ عِيشَةً إلَهيَّةً أَيديَهُم إلى المَآثِمِ، فَإنَّ المَسيحَ لا يُسلِمُ مِيراثَهُ إِلى العَصا.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
بِالرّوحِ القُدُسِ تَنبُعُ كُلُّ حِكمَةٍ، فَمِنهُ حَصَلَتِ النِّعمَةُ لِلرُّسلِ، وَنالَ الشُّهَداءُ أَكاليلَ الجِهادِ، وَأَبصَرَ الأَنبِياءُ.

بروكيمنن إنجيل السحر: إستَيقِظ يا رَبّي وَإلَهي بِالأَمرِ الذي أَوصَيتَ، وَمَجمَعُ الشُّعوبِ يُحيطُ بِكَ. (مرتين)
استيخن رَبّي وَإلَهي عََلَيكَ تَوَكَّلت.
إستَيقِظ يا رَبّي وَإلَهي بِالأَمرِ الذي أَوصَيتَ، وَمَجمَعُ الشُّعوبِ يُحيطُ بِكَ.
ك: إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ك: لأَنَّكَ قُدّوسٌ أَنتَ يا إلَهَنا، وَفي القِدّيسينَ تَستَقِرُّ وَتَستَريحُ، وَإلَيكَ نَرفَعُ المَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ
والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرين.
خ: آمين.
كُلُّ نَسَمَة فَلتُسَبِّحِ الرَّب. (2) فَلتُسَبَّحِ الرَّبَّ كُلُّ نَسَمَة.
ك: مِن أَجلِ أَن نَكونَ مُستَحِقّينَ لِسِماعِ الإنجيلِ المُقَدَّسِ إلى الرَّبِّ إلَهِنا نَطلُب...................

إنجيل السحر الثامن. يوحنا 20: 11- 18

إذ قَد رَأَينا قِيامَةَ المَسيحِ، فَلنَسجُد لِلرَّبِّ القُدّوسِ..............الخ

وحالاً المزمور 50. إرحَمني يا اللهُ كَعَظيمِ رَحمَتِكَ، وَكَمِثلِ كَثرَةِ رَأفَتِكَ امحُ مَآثِمي.
) المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس:
بِشَفاعاتِ الرُّسلِ وَطلباتِهِم، أَيُّها الإلَهُ الرَّحيم، امحُ كَثرَةَ خَطايانا وَزَلاّتِنا.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين:
بِشَفاعاتِ والِدَةِ الإلَهِ وَطلباتِها، أَيُّهـا الإلَـهُ الـرَّحيـمُ، امـحُ كَثـرَةَ خَطايـانـا وَزَلاّتِنا.

(باللحن السادس) يا رَحيم، ارحَمني يا اللهُ كَعَظيمِ رَحمَتِك، وَكَمِثلِ كَثرَةِ رَأفَتِكَ امحُ مَآثِمي.
لَقَد قامَ يَسوعُ مِنَ القَبرِ كَما سَبَقَ فَقال، وَمَنَحَنا حَياةً أَبَدِيَّةً والرَّحمَةَ العُظمى.

الكاهن: خَلِّص يا اللهُ شَعبَكَ وَبارِك ميراثَكَ................الخ


قنداق القيامة (للّحن الثاني)

لَقَد قُمتَ مِنَ القَبرِ أَيُّها المُخَلِّصُ القَديرُ، فَدُهِشَ الجَحيمُ لَمّا رَأى المُعجِزَةَ، وَالأَمواتُ بُعِثوا، وَالخَليقَةُ، لِمُشاهَدَتِها ذَلِكَ، تَفرَحُ الآنَ مَعَكَ، وَآدَمُ يَشتَرِكُ في الطَّرَبِ والسُّرورِ، والعالَمُ يُداوِمُ تَسبيحَكَ يا مُخَلِّصي.
البيت

أَنتَ يا مُخَلِّصُ نُورُ المُظلِمينَ، أَنتَ قِيامَةُ وَحَياةُ كُلِّ البَشَر. فَقَد أَقَمتَهُم كُلَّهُم أَيُّها الكَلِمَةُ، سابِيًا عِزَّةَ المَوتِ، وحاطِمًا أَبوابَ الجَحيم. وَلَمّا عايَنَ المائِتونَ المُعجِزَةَ اندَهَشوا، والخَليقَةُ كُلُّها تَفرَحُ الآنَ مَعًا بِقِيامَتِكَ، يا مُحِبَّ البَشَر. فَلِذَلِكَ نُمَجِّدُ كُلُّنا تَنازُلَكَ وَنُسَبِّحُهُ، والعالَمُ يُداوِمُ تَسبيحَكَ يا مُخَلِّصي.

المينولوجيون

في هذا اليوم المبارك، الواقع فيه الثامن عشر من شهر تشرين الأول، تقيم الكنيسة المقدّسة تذكار القديس الرسول لوقا الإنجيلي،

فبشفاعات رسولك القدّيس، لوقا الإنجيلي، أيها الرب يسوع المسيح، إلهنا، ارحمنا وخلّصنا، آمين.



كاطافاسيات (باللحن الرابع)

أَفتَحُ فَمي فَيَمتَلئُ روحًا، وَأُبدي قَولاً فائِضًا، نَحوَ الأُمِّ المَلِكة، وَأَظهَرُ مُعَيِّدًا للمَوسِمِ بابتِهاجٍ، وَأَتَرَنَّمُ بِعَجائِبِها مَسروراً..........

.....إلخ .


لأَنَّهُ إِيّاكَ تُسَبِّحُ كُلُّ قُوّاتِ السَّماواتِ، وإلَيكَ نَرفَعُ المَجدَ، أَيُّها الآبُ والابنُ والرّوحُ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلـى دَهـرِ الدّاهِرين.
الجوقة: آمين.

قُدّوسٌ هُوَ الرَّبُّ إلَهُنا. (ثلاثاً) (باللحن الثاني)
إرفَعوا الرَّبَّ إلَهَنا، واسجُدوا لِمَوطِئِ قَدَمَيه، لأَنَّ الرَّبَّ إلَهَنا قُدّوسٌ هُو.

الإكسبستلاري الثامن للقيامة (باللحن الثاني)

إنَّ مَريَمَ، لَمّا أَبصَرَت مَلاكَينِ داخِلَ القَبرِ انذَهَلَت، وَلَمّا جَهِلَتِ المَسيحَ، سَأَلَتهُ ظانَّةً أَنَّهُ البُستاني، وَقالَت: يا سَيِّدي، أَينَ وَضَعتَ جَسَدَ يَسوع؟ فَمِن دَعوَتِهِ، عَرَفَت أَنَّهُ المُخَلِّص، وَسَمِعَت مِنهُ: لا تَقرُبيني، لأَنّي ماضٍ إلى أَبي، فَقولي ذَلِكَ لإخوَتي.
آخر للقديس لوقا
يا لوقــا رســول المسيح، ومسارّ الأمور الغامضة الوصـف، ومعلّم الأمم، ومعـاين الله، ابتهـل
من أجلنا مع بولس الإلهي، ووالدة الإله النقية، التي صوّرت أيقونتها الإلهية بشوقٍ، نحن المغبّطين إياكَ والمكرّمين رقادك الشريف، أيها المسارّ المنتخب من الله.

آخر للسيدة

أيتها السيدة ملكة الكلّ، أدركينا في المخاطر، أدركينا في الأحزان، واحضري معنا في شدائد اليوم الأخير، لكي لا يستولي علينا الشيطان ولا الجحيم ولا الهلاك، بل نقف جميعًا لدى منبر ابنك الرهيب بلا لوم، لأنّكِ، يا نقيّة، قادرةٌ على كلّ ما تشائين، بما أنّك أمّ الإله.

الإينوس (باللحن الثاني)

كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرَّبّ، سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّماوات، سَبِّحوهُ في الأَعالي، بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

سَبِّحوهُ يا جَميعَ مَلائِكَتِهِ، سَبِّحوهُ يا سائِرَ قُوّاتِهِ، لأَنَّهُ بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

هَذا المَجدُ يَكونُ لِجَميعِ أَبرارِه.
أَيُّها الرَّبُّ، إنَّ البَرايا بِأَسرِها تُمَجِّدُكَ مَعَ كُلِّ نَسَمَةٍ، لأَنَّكَ بِالصَّليبِ قَد أَبطَلتَ المَوتَ، لِكَي تُظهِرَ لِلشُّعوبِ قِيامَتَكَ مِن بَينِ الأَمواتِ، بِما أَنَّكَ مُحِبُّ البَشَرِ وَحدَك.

سَبِّحوا اللهَ في قِدّيسيه، سَبِّحوهُ في فَلَكِ قُوَّتِهِ.
أَجيبوا أَيُّها اليَهودُ، كَيفَ أَنَّ الشُّرَطَ أَضاعوا المَلِكَ الذي كانوا يَحرُسونَهُ. لِماذا الحَجَرُ لَم يَحفَظ صَخرَةَ الحَياةِ؟ فَإمّا أَن تُعطونا المَدفونَ، أَو فَاسجُدوا مَعَنا لِلنّاهِضِ هاتِفينَ: المَجدُ لِرَأَفاتِكَ الغَزيرَةِ يا مُخَلِّصَنا، المَجدُ لَك.

سَبِّحوهُ على مَقدَرَتِهِ، سَبِّحوهُ نَظير كَثرَةِ عَظَمَتِه.
إفرَحوا يا شُعوبُ وابتَهِجوا، لأَنَّ المَلاكَ قَد جَلَسَ عَلى حَجَرِ القَبرِ مُبَشِّرًا إيّانا وَقائِلاً: المَسيحُ قامَ مِن بَينِ الأَمواتِ مُخَلِّصُ العالَمِ، وَأَوعَبَ الكُلَّ شَذًا عَطِرًا. فافرَحوا إذًا يا شُعوبُ وابتَهِجوا.

سَبِّحوهُ بِلَحنِ البُوقِ، سَبِّحوهُ بِالمِزمارِ والقيثارَة.
أَيُّها الرَّبُّ الإلَهُ، إنَّ مَلاكًا قَبلَ الحَبَلِ بِكَ أَتى بِالسَّلامِ إلى المُمتَلِئَةِ نِعمَةً، والآنَ فَإنَّ مَلاكًا أَيضًا دَحرَجَ الحَجَرَ عَن بابِ رَمسِكَ المَجيدِ في حالِ قِيامَتِك. فَالأَوَّلُ بَشَّرَ بِأَماراتِ السُّرورِ عِوَضَ الحُزنِ، والثّاني كَرَزَ لَنا بِسَيِّدٍ مُعطي الحَياةِ عِوَضَ المَوت. فَلِذَلِكَ نَهتِفُ إلَيكَ: أَيُّها المُحسِنُ إلى الكُلِّ، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

سبّحوه بالطبل والمصاف، سبّحوه بالأوتار وآلة الطرب. للقديس لوقا (باللحن الأول)
لنكرّم أيها المؤمنون بالمدائح، تلميذ المسيح وكاتب إنجيله الكلي الحكمة، الصورة المتنفسة البهية للإناء المصطفى، الممدوح في الكنائس جميعها، لوقا الرسول. لأنّه كرز بعجائب الله البديعة، منيراً بالنعمة الذين على الأرض، بأشعّة التكلّم باللاهوت.

سبّحوه بنغمات الصنوج، سبّحوه بصنوج التهليل، كلّ نسمة فلتسبّح الرب.
أيها الحكيم، لمّا تعلّمت صناعة طبّ الأنفس أكثر من طبّ الأجساد، ظهرت في كليهما كلِّي المهارة، مُلهَماً من حكمة الله، التي، إذ بها تشفي النفوس والأجساد، يا لوقا الكلي الغبطة، تدعو البشر، على الدوام، إلى المعرفة، وتصعدهم إلى السماء، جاعلاً لهم أجنحةً، ليرتقوا نحو عشق الله. وتتشفع من أجل مادحيك.

قم يا ربي وإلهي ولترتفع يدك، ولا تنس بائسيك إلى الانقضاء.
أيها الكليّ الغبطة، لمّا اصطدت بشصّ النطق، المتوغّلين في عمق الغباوة كالحيتان، مجتذباً إياهم إلى المعرفة الإلهية، قدَّمتهم إلى المسيح ثماراً حسنة، حائزين كرامةً لائقة، وحياةً نقيةً خالدة. لذلك، صرت رسولاً له، وبشيراً حكيماً، وكاتباً لمفعولات أعمال النعمة.

أعترف لك يا رب بكلّ قلبي، وأحدّث بجميع عجائبك. (باللحن الثامن)
هلمّوا يا جميع الخليقة، لنمدح بالنشائد تلميذ المخلّص والطبيب الروحي بالحقيقة، لوقا الدائم الذكر. لأنّه شفى مرض الكفر بمسحة بركة المسيح. وبمياه الإنجيل المتدفقة من فمه كأنهرٍ فائضة من الله، أروى الكور المتنفسة. فلذلك خرج منطقه في المسكونة كما قال النبي، فهو يتشفّع في خلاص نفوسنا.

المجد للآب والابن والاروح القدس، (باللحن الثامن)
لنجتمع أيها المؤمنون داودياً، ونهتف بالنشائد نحو لوقا، الكارز السرّي بالكلمة قائلين: لقد ظهر لسانك قلمَ كاتبٍ للمسيح سريع الكتابة جالياً أبصار الأمم لفهم المعرفة الإلهية، التي بها كرزت بالإنجيل، وكتبت اعمال زملائك الرسل. لذلك، بما أنّك ماثلٌ لدى الثالوث الإله، تشفّع من أجل نفوسنا.

الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَنتِ هِيَ الفائِقَةُ عَلى كُلِّ البَرَكاتِ، يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراء، لأَنَّ الجَحيمَ قَد سُبِيَت بِواسِطَةِ المُتَجَسِّدِ مِنكِ، وَآدَمَ دُعِيَ ثانِيَةً، واللَّعنَةَ بادَت، وَحَوّاءَ انعَتَقَت، والمَوتَ أُميتَ، وَنَحنُ قَد حَيينا. فَلِذَلِكَ نُسَبِّحُ هاتِفين: مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، يا مَن هَكَذا سُرَّ، المَجدُ لَك.

المجدلة الكبرى

المَجدُ لَكَ يا مُظهِرَ النُّور، ................إلخ






القداس الإلهي :


طروبارية القيامة (باللحن الثايي)

عِندَما انحَدَرتَ إلى المَوت، أَيُّها الحَياةُ الذي لا يَموت، حِينَئِذٍ أَمَتَّ الجَحيمَ بِبَرقِ لاهوتِك. وَعِندَما أَقَمتَ الأَمواتَ مِن تَحتِ الثَّرى، صَرَخَ نَحوَكَ جَميعُ القُوَّاتِ السَّماوِيِّين: أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، مُعطي الحَياةِ، المَجدُ لَك.

الـدخـول الصغير بالإنجيل

ش: إلى الربِّ نطلب


الرئيس: مباركٌ دخول قدِّيسيك، كلَّ حين، الآن وكلّ أوانٍ وإلى دهر الداهرين، آمين.

ش: الحكمة. فلنستقم!
الرئيس: هلمّ نسجدُ ونركعُ للمسيح ملكنا وإلهنا
خلِّصنا يا ابن الله يا من قام من بين الأموات

خ: إذ نرتّل لك هللوييا.
طروبارية القيامة (باللحن الثايي)

عِندَما انحَدَرتَ إلى المَوت، أَيُّها الحَياةُ الذي لا يَموت، حِينَئِذٍ أَمَتَّ الجَحيمَ بِبَرقِ لاهوتِك. وَعِندَما أَقَمتَ الأَمواتَ مِن تَحتِ الثَّرى، صَرَخَ نَحوَكَ جَميعُ القُوَّاتِ السَّماوِيِّين: أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، مُعطي الحَياةِ، المَجدُ لَك.

طروبارية الإنجيلي (باللحن الثالث)

أيها الرسول القديس لوقا الإنجيلي، تشفّع إلى الإله الرحيم، أن يُنعم بغفران الزلات لنفوسنا.

طروبارية الكنيسة
؟
القنداق

يا شفيعة المسيحيّين غير الخازية، الوسيطة لدى الخالق غير المردودة، لا تعرضي عن أصوات طلباتنا نحن الخطأة، بل أسرعي يا صالحة إلى معونتنا، نحن الصارخين نحوك بإيمان، بادري إلى الشفاعة، وأسرعي في الطلبة، يا والدة الإله، المتشفّعة دائماً بمكرّميك.

ش: إلى الربِّ نطلب.
خ: يا بُّ ارحم.
.... قدوسٌ الله ......

بروكيمنن باللحن الثامن
إلى كلّ الأرض خرج صوته.
ستيخن: السماوات تذيع مجد الله.

ش: حكمة.
ق: فصلٌ من رسالة القديس بولس الرسول إلى أهل كولسي 4: 5-18
ش: لنصغ.


فصلٌ شريفٌ من بشارة القدّيس لوقا البشير والتلميذ الطاهر. 16:10-21
خ: المجد لك يا رب، المجد لك.
ك: لنصغ.


بواجب الاستئهال حقّاً نغبّط والدة الآله، الدائمة الطوبى، البريئة من كلّ العيوب، أمّ إلهنا. يا من هي أكرم من الشاروبيم، وأرفع مجداً بغير قياسٍ من السيرافيم. التي بلا فسادٍ ولدت كلمة الله، حقّاً إنّك والدة الإله، إيّاك نعظّم.


والبقية كالعادة مع عبارة القديس لوقا في نهاية الختم .







التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 23-10-2009, 05:26 PM   #5
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



افتراضي

 


قطع الصلوات المتحركة والمتغيرة في كل خدمة
الأحد 25 تشرين الأول والأحد ال20 للعنصرة
تذكار القديسين : مرتيريوس ومرقيانوس


 صلاة الغروب 

المزمور (129) (باللحن الثالث)
1. مِنَ الأَعماقِ صَرَختُ إلَيكَ يا رَبُّ، يا رَبُّ استَمِع لِصَوتي.
أُمَجِّدُ قُوَّةَ الآبِ، وَأُعَظِّمُ قُوَّةَ الابنِ، وَأُسَبِّحُ سُلطَةَ الرُّوحِ القُدُسِ، اللاهوتَ الواحِدَ غَيرَ المُنقَسِمِ، العادِمَ أَن يَكونَ مَخلوقًا، والثّالوثَ المُتَساويَ الجَوهَرِ، المالِكَ إِلى جَميعِ الأَدهار.

2. لِتَكُن أُذُناكَ مُصغِيَتَينِ إلى صَوتِ تَضَرُّعي.
أَيُّها المَسيحُ، لِصَليبِكَ المُكَرَّمِ نَسجُدُ، وَلِقِيامَتِكَ نُسَبِّح وَنُمَجِّدُ، لأَنَّنا بِكُلومِكَ شُفينا أَجمَعين.

3. إن كُنتَ للآثامِ راصِدًا يا رَبُّ، يا رَبُّ مَن يَثبُتُ؟ لأَنَّ مِن عِندِكَ الاغتِفار.
لِنُسَبِّحِ المُخَلِّصَ الذي تَجَسَّدَ مِنَ البَتولِ، لأَنَّهُ صُلِبَ مِن أَجلِنا، وَقامَ في اليَومِ الثّالِثِ، وَمَنَحَنا الرَّحمَةَ العُظمى.

4. مِن أَجلِ اسمِكَ صَبَرتُ لَكَ يا رَبُّ، 5. صَبَرَت نَفسي في أَقوالِكَ، تَوَكَّلَت نَفسي عَلى الرَّب.
إنَّ المَسيحَ قَد انحَدَرَ إلى الجَحيمِ، مُبَشِّرًا لِلَّذينَ فيهِ وَقائِلاً: ثِقوا الآنَ فَقَد غَلَبتُ، لأَنَّني أَنا هُوَ القِيامَة، الذي يُطلِقُكُم، حالاًّ أَبوابَ المَوت.

6. مِنِ انفِجارِ الصُّبح إلى الليلِ، مِنِ انفِجارِ الصُّبح، فَليَتَّكِل إسرائيلُ عَلى الرَّب.
إذا ما وَقَفنا في بَيتِكَ الطّاهِرِ، نَحنُ غَيرَ المُستَحِقِّينَ، نُقَرِّبُ لَكَ تَسبيحًا مَسائِيًّا مِنَ الأَعماقِ هاتِفين: أَيُّها المَسيحُ الإلَهُ، يا مَن أَنارَ العالَمَ بِقِيامَتِهِ ذاتِ الثّلاثَةِ الأَيّامِ، أَنقِذ شَعبَكَ مِن أَيدي أَعدائِكَ، يا مُحِبَّ البَشَر.

7. لأَنَّ مِنَ الرَّبِّ الرَّحمَةَ، وَمِنهُ النَّجاةَ الكَثيرَةَ، وَهوَ يُنَجِّي إسرائيلَ مِن كُلِّ آثامِهِ. للشهيدين (باللحن الرابع)
إنّ اللذَين أتمّا السعي وحفظا الإيمان، قد تكلّلا بإكليل الشهادة، أعني بهما مركيانوس ومرتيريوس الحصنين غيرَ المتزعزعين للكنيسة، والثديين المفيضين اللبن الخالص، والدُّرتين المتلألئتين، وكوكبي حسن العبادة، المنيرين الخليقة بأشعتهما.
المزمور (116) (باللحن الرابع)
1. سبّحوا الرب يا جميع الأمم، وامدحوه يا سائر الشعوب.
إنّ الزوجين الإلهيّين، ارتأيا رأيًا واحدًا، واتفقا بعزم واحد، نقضا معتقد آريوس، معّلمين أن يعبد الابن مساويًا للآب والروح في الزلية وعدم البداءة، ثالوثًا في وحدانية وواحدًا في ثالوث، ذا طبيعة واحدة بثلاثة وجوه غير منقسمة.

2. لأنّ رحمته قد قويت علينا، وحقّ الرب يدوم إلى الأبد.
لقد ظهرتما تابعين لبولس الكارز الشريف، ومماثلين به في الغيرة والطريقة، وبإهراق دمكما أغرقتما الأعداء، وجفّفتما وادي البدع الرديئة، فأصبحتما يا مركيانوس ومرتيريوس، نهرًا لحسن العبادة مرويًا كنيسة المسيح.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. (باللحن الثالث)
أَيَّتُها السَّيِّدَةُ الكُلِّيَّةُ الشَّرَفِ، كَيفَ لا نَتَعَجَّبُ مِن وِلادَتِكِ إلَهًا مُتَأَنِّسًا؟ لأَنَّكِ يا عادِمَةَ كُلِّ عَيبٍ، مِن غَيرِ أَن تَعرِفي رَجُلاً، وَلَدتِ بِالجَسَدِ ابنًا بِغَيرِ أَبٍ، الذي هُوَ قَبلَ الدُّهورِ مَولودٌ مِنَ الآبِ بِغَيرِ أُمٍّ، خِلوًا مِن تَغيِيرٍ أَو امتِزاجٍ أَو انقِسامٍ. بَل هُوَ حافِظٌ خَواصَّ كُلٍّ مِنَ الجَوهَرَينِ سالِمَةً. لِذَلِكَ، أَيَّتُها الأُمُّ العَذراءُ، ابتَهِلي إلَيهِ، لِكَي يُخَلِّصَ نُفوسَ المُقِرِّينَ والمُعتَرِفينَ بِاستِقامَةِ رَأيٍ، أَنَّكِ والِدَةُ الإلَه.


ش: (يخرج الكاهن والشماس بالإيصوذن ـ الدخول بالمبخرة) الحكمة. فلنستقم.

الأبوستيخن: (باللحن الثالث)

أَيُّها المَسيحُ، يا مَن أَظلَمَ الشَّمسَ بِآلامِهِ، وَأَنارَ كُلَّ المَوجوداتِ بِنورِ قِيامَتِهِ وَأَبهَجَها، إقبَل مِنّا تَسبيحًا مَسائِيًّا، يا مُحِبَّ البَشَر.

استيخن: الرَّبُّ قَد مَلَكَ والجَمالَ لَبِس، لَبِسَ الرَّبُّ القُوَّةَ وَتَمَنطَقَ بِها.
يا رَبُّ، إنَّ قِيامَتَكَ الواهِبَةَ الحَياةَ، قَد أَنارَتِ المَسكونَةَ بِأَسرِها، واستَدعَت جِبلَتَكَ الفاسِدَةَ. لِذا إذ قَد أَنقَذتَنا من لَعنَةِ آدَم، نَهتِفُ إلَيكَ: أَيُّها الرَّبُّ القادِرُ عَلى كُلِّ شَيءٍ، المَجدُ لَك.

استيخن: لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعَزع.
أَيُّها الإلَهُ غَيرُ المُستَحيلِ، لَقَد تَأَلَّمتَ بِالجَسَدِ المُستَحيلِ، الذي لَمّا لَم تُطِق الخَليقَةُ أَن تُشاهِدَهُ مُعَلَّقًا عَلى الصَّليبِ، تَزَعزَعَت خَوفًا، وَتَنَهَّدَت مُسَبِّحَةً طولَ أَناتِكَ. ثُمَّ انحَدَرتَ إلى الجَحيمِ، وَقُمتَ في اليَومِ الثّالثِ، وَوَهَبتَ العالَمَ الحَياةَ والرَّحمَةَ العُظمى.

استيخن: لِبَيتِكَ يَنبَغي التَّقديسُ يا اللهُ عَلى مَدى الأَيّام.
أَيُّها المَسيحُ، لَقَد احتَمَلتَ المَوتَ لِكَي تُنقِذَ جِنسَنا مِنَ المَوتِ، وَقُمتَ مِن بَينِ الأَمواتِ في اليَومِ الثّالِثِ، وَأَنهَضتَ مَعَكَ العارِفينَ بِأَنَّكَ إلَهٌ حَقٌّ، وَأَنَرتَ العالَم. فَيا رَبُّ المَجدُ لَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
لَقَد حَبِلتِ مِنَ الرُّوحِ الإلَهي، مِن غَيرِ زَرعٍ، بِمَسَرَّةِ الآبِ، بِابنِ اللهِ المَولودِ مِنَ الآبِ قَبلَ الدُّهورِ خِلوًا مِن أُمٍّ، وَوَلَدتِهِ بِالجَسَدِ، صائِرًا مِنكِ مِن أَجلِنا، خِلوًا مِن أَبٍ. فَلِذَلِكَ، لا تَزالي مُتَشَفِّعَةً، لِكَي يُنقِذَ مِنَ الشَّدائِدِ نُفوسَنا.

المتقدم: الآنَ تُطلِقُ عَبدَكَ أَيُّها السَّيِّدُ عَلى حَسَبِ قَولِكَ بِسَلامٍ،…..


طروبارية القيامة (باللحن الثالث)

لِتَفرَحِ السَّماوِيّات، وَلتَبتَهِجِ الأَرضِيّات، لأَنَّ الرَّبَّ صَنَعَ عِزًّا بِساعِدِهِ، وَوَطِئَ المَوتَ بِالمَوتِ، وَصارَ بِكرَ الأَمواتِ، وَأَنقَذَنا مِن جَوفِ الجَحيمِ، وَمَنَحَ العالَمَ الرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة
إيّاكِ أَيَّتُها المُتَوَسِّطَةُ لِخَلاصِ جِنسِنا، نُسَبِّحُ يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، لأَنَّ ابنَكِ وَإلَهَنا، بِالجَسَدِ الذي اتَّخَذَهُ مِنكِ، قَبِلَ الآلامَ بِالصَّليبِ، وَأَعتَقَنا مِنَ الفَسادِ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌٌّ لِلبَشَر.

ك: الحِكمة.
خ: بارِك.
ك: المَسيحُ إلَهُنا هو المُبارَك، كُلَّ حِينٍ، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ آمين.

والباقي كالعادة .......................

.............

 صلاة السحر 


(باللحن الثالث)
اللهُ الرَّبُّ ظَهَرَ لَنا، مُبارَكٌ الآتي بِاسمِ الرَّبّ. وتعاد بعد كل من الاستيخونات التالية:

1- إعتَرِفوا لِلرَّبِّ، وادعوا بِاسمِهِ القُدّوس.
2- كُلُّ الأُمَمِ أَحاطَت بي، وَبِاسمِ الرَّبِّ قَهَرتُها.
3- مِن قِبَلِ الرَّبِّ كانَت هَذِهِ، وَهيَ عَجيبَةٌ في أَعيُنِنا.
طروبارية القيامة (باللحن الثالث)
لِتَفرَحِ السَّماوِيّات، وَلتَبتَهِجِ الأَرضِيّات، لأَنَّ الرَّبَّ صَنَعَ عِزًّا بِساعِدِهِ، وَوَطِئَ المَوتَ بِالمَوتِ، وَصارَ بِكرَ الأَمواتِ، وَأَنقَذَنا مِن جَوفِ الجَحيمِ، وَمَنَحَ العالَمَ الرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين. للسيدة
إيّاكِ أَيَّتُها المُتَوَسِّطَةُ لِخَلاصِ جِنسِنا، نُسَبِّحُ يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراءَ، لأَنَّ ابنَكِ وَإلَهَنا، بِالجَسَدِ الذي اتَّخَذَهُ مِنكِ، قَبِلَ الآلامَ بِالصَّليبِ، وَأَعتَقَنا مِنَ الفَسادِ، بِما أَنَّهُ مُحِبٌٌّ لِلبَشَر.

ش: أَيضًا وَأَيضًا بِسَلامٍ إلى الرَّبِّ نَطلُب.....

والباقي كالعادة

كاثسمات القيامة (باللحن الثالث)
الكاثسما الأولى

لَقَد قامَ المَسيحُ مِِن بََينِِ الأَمواتِ، باكورَةُ الرَّاقِدينَ، وَبِكرُ الخَليقَةِ، وَخالِقُ كُلِّ المَبروءاتِ، وَجَدَّدَ في نَفسِهِ طَبيعَةَ جِنسِنا البالِيةَ. فَلَستَ مُتَسَلِّطًا بَعدُ يا مَوتُ، لأَنَّ سَيِّدَ الكُلِّ قَد حَلَّ عِزَّتَك.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَقَد ذُقتَ المَوتَ بِالجَسَدِ يا رَبُّ، فَاقتَلَعتَ مَرارَةَ المَوتِ بِقِيامَتِكَ، وَقَوَّيتَ الإنسانَ عَلَيه، وَخَلَّّصتَهُ مِن تَغَلُّبِ اللّعنَةِ القَديمَة. فَيا عاضِدَ حَياتِنا، يا رَبُّ المَجدُ لَك.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
لَقَد دُهِشَ جِبرائيلُ مِن جَمالِ بَكارَتِكِ، وَمِن سَطيعِ بَهاءِ نَقاوَتِكِ يا والِدَةَ الإلَهِ، فَهَتَفَ نَحوَكِ قائِلاً: أَيَّ مَديحٍ لائِقٍ أُقَدِّمُ لَكِ، وَماذا أُسَمِّيكِ؟ إنّي أَحارُ مُنذَهِلاً، لَكِنّي أَهتِفُ إلَيكِ كَما أُمِرتُ: السَّلامُ عَلَيكِ أَيَّتُها المُنعَمُ عَلَيها.

الكاثسما الثانية

لَقَد دَهِشَ الجَحيمُ في نَفسِهِ مِن عَدَمِ تَغَيُّرِ لاهوتِكَ، وَمِن احتِمالِكَ الآلامَ طَوعًا يا رَبّ. فانتَحَبَ قائِلاً: إنّي أَرتَعِدُ مِن أُقنومِ هَذا الجَسَدِ غَيرِ البالي، وَأَرى غَيرَ المَنظورِ يُحارِبُني عَلى طَريقَةٍ سِرِّيَّة. فَلِذَلِكَ، يَصرُخُ الذينَ في قَبضَتي قائِلينَ: المَجدُ لِقِيامَتِكَ أَيُّها المَسيح.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس،
لَدى تَكَلُّمِنا نَحنُ المُؤمِنينَ لاهوتِيًّا، نَعتَرِفُ أَنَّ صَلبَكَ غَيرَ المُدرَكِ، وَقِيامَتَكَ غَيرَ المُفَسَّرَةِ، هُما سِرٌّ لا يُعَبَّرُ عَنهُ. فَإنَّ المَوتَ والجَحيمَ سُبِيا اليَومَ، وَجِنسَ البَشَرِ لَبِسَ عَدَمَ البِلى. فَلِذَلِكَ، نَصرُخُ عَن شُكرٍ قائِلينَ: المَجدُ لِقِيامَتِكَ أَيُّها المَسيح.

الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
لَقَد وَسِعتِ في بَطنِكِ عَلى مِنوالِ السِّرِّ، الابنَ الذي لا يُدرَكُ وَلا يُوصَفُ، المُساوِيَ لِلآبِ والرُّوحِ في الجَوهَر. وَبِوِلادَتِكِ، تَعَلَّمنا أَن نُمَجِّدَ في العالَمِ فِعلاً لِلّاهوتِ واحِدًا غَيرَ مُختَلِط. فَلِذَلِكَ نَهتِفُ إلَيكِ عَن شُكرٍ قائِلين: السَّلامُ عَلَيكِ أَيَّتُها المُنعَمُ عَلَيها.

تبريكات القيامة (باللحن الخامس)
مُبارَكٌ أَنتَ يا رَبُّ عَلِّمني حُقوقَك
جَمعُ المَلائِكَةِ انذَهَلَ مُتَحَيِّرًا، ........

ثم :

الإيباكوئي للحن الثالث

إنَّ المَلاكَ اللامِعَ، ذا المَنظَرِ المُدهِشِ والكَلامِ الرَّطْبِ، قالَ لِحامِلاتِ الطّيبِ: لِمَ تَطلُبنَ الحَيَّ في القَبرِ؟ لَقَد قامَ وَأَخلى القُبورَ. فَاعلَمنَ أَنَّ غَيرَ المُتَغَيِّرِ قَد بَدَّلَ البِلى. وَقُلنَ للهِ: ما أَرهَبَ أَعمالَكَ، فَإنَّكَ قَد خَلَّصتَ جِنسَ البَشَر.

أنافثمي القيامة للّحن الثالث

الأنديفونا الاولى

أَنتَ أَيُّها الكَلِمَةُ أَنقَذتَ سَبيَ صِهيُونَ مِن بابِل. فَكَذَلِكَ، انتَشِلني أَنا أَيضًا، مِنَ الآلامِ إلى الحَياة.
إنَّ الذينَ يَزرَعونَ في الجُنوبِ بالدُّموعِ الإلَهِيَّةِ، سَيَحصُدونَ بِالفَرَحِ، سَنابِلَ الحَياةِ الخالِدَة.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
بِالرّوحِ القُدُسِ تَكونُ كُلُّ عَطِيَّةٍ صالِحَةٍ. وَهوَ يَسطَعُ إشراقًا مَعَ الآبِ والابنِ، وَبِهِ تَحيا كُلُّ المَوجوداتِ وَتَتَحَرَّك.
الأنديفونا الثانية

إن لَم يَبنِِ الرَّبُّ بَيتَ الفَضائِلِ، فَباطِلاً نَتعَبُ. وَإن سَتَرَ اللهُ نُفوسَنا واقِيًا، فَلا أَحَدَ يَفتَحُ مَدينَتَنا عُنوَةً.
إنَّ القِدِّيسينَ، ثَمَراتِ البُطونِ، هُم بَنونُ لَكَ بالرُّوحِ وَضعًا أَيُّها المَسيحُ، وَأَنتَ لَهُم أَبٌ.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
بِالرّوحِ القُدُسِ، تُشاهَدُ كُلُّ قَداسَةٍ وَحِكمَةٍ، فَإنَّهُ يُكَوِّنُ كُلَّ عَناصِرِ الخَليقَة. فَلنَعبُدَنَّهُ، لأَنَّهُ كَالآبِ والابن.

الأنديفونا الثالثة

طوبى لِخائِفي الرَّبِّ، فَإنَّهُم يَسلُكونَ في سُبُلِ وَصاياه، وَيَأكُلونَ مِن كُلِّ ثِمار الحَياةِ الجَنِيَّة.
تَهَلَّل مَسرورًا يا رَئيسَ الرُّعاةِ، إذا ما أَبصَرتَ أَولادَ بَنيكَ حَولَ مائِدَتِكَ، يَحمِلونَ أَغصانَ الأَفعالِ الصّالِحَة.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الآنَ وَكُلَّ أَوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
بِالرّوحِ القُدُسِ يِكونُ كُلُّ غِنى المَجدِ، وَمِنهُ النِّعمَةُ والحَياةُ لِكُلِّ الخَليقَةِ، فَإنَّهُ يُسَبَّحُ لَهُ مَعَ الآبِ والكَلِمَة.

بروكيمنن إنجيل السحر: قولوا في الأُمَم، إنَّ الرَّبَّ قَد مَلَك، لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعزَع. (مرتين)
استيخن سَبِّحوا الرَّبَّ تَسبيحًا جَديدًا.
قولوا في الأُمَم، إنَّ الرَّبَّ قَد مَلَك، لأَنَّهُ ثَبَّتَ المَسكونَةَ فَلَن تَتَزَعزَع.

ك: إلى الرَّبِّ نَطلُب.
خ: يا رَبُّ ارحَم.
ك: لأَنَّكَ قُدّوسٌ أَنتَ يا إلَهَنا، وَفي القِدّيسينَ تَستَقِرُّ وَتَستَريحُ،.....

إنجيل السحر التاسع. يو 19:20-31

والباقي كالعادة
ثم .....

قنداق القيامة (للّحن الثالث)

لَقَد قُمتَ اليَومَ مِنَ القَبرِ أَيُّها الرَّؤُوفُ، وَأَخرَجتَنا مِن أَبوابِ المَوت. فَاليَومَ يَرقٌصُ آدَمُ طَرَبًا، وَتَفرَحُ حَوّاءُ مَسرورَةً، والأَنبِياءُ مَعَ رُؤَساءِ الآباءِ، لا يَنفَكّونَ مُسَبِّحينَ عِزَّةَ سُلطانِكَ الإلَهِيَّة.

البيت

لِتَرقُصَنَّ اليَومَ السَّماءُ والأَرضُ طَرَبًا، وَلتُسَبِّحَا المَسيحَ الإلَهَ باتِّفاقِ الأَصواتِ، لأَنَّهُ قَد أَقامَ المُقَيَّدينَ مِنَ القُبور. فَالخَليقَةُ كُلُّها تَفرَحُ، رافِعَةً إلى خالِقِ الكُلِّ وَفادينا الأَناشيدَ اللائِقَةَ، لأَنَّهُ قَد انتَشَلَ اليَومَ البَشَرَ مِنَ الجَحيمِ، بِما أَنَّهُ المانِحُ الحَياةَ، وَرَفَعَهُم إلى السَّماواتِ، وَحَطَمَ كِبرِياءَ العَدُوِّ وَصَلَفَهُ. وَسَحَقَ أَبوابَ الجَحيمِ، بِعِزَّةِ سُلطانِهِ الإلَهِيَّة.

المينولوجيون
في هذا اليوم المبارك الواقع فيه الخامس والعشرون من شهر تشرين الأول تقيم الكنيسة المقدّسة تذكار القدّيسيَن الشهيدين الكاتبين مركيانوس ومرتيريوس،

هذان قتلهما الأريوسيون سنة 346.

فبشفاعتهما اللهمّ ارحمنا وخلّصنا آمين.

كاطافاسيات (باللحن الرابع)

أَفتَحُ فَمي فَيَمتَلئُ روحًا، وَأُبدي قَولاً فائِضًا، نَحوَ الأُمِّ المَلِكة، وَأَظهَرُ مُعَيِّدًا للمَوسِمِ بابتِهاجٍ، وَأَتَرَنَّمُ بِعَجائِبِها مَسروراً.
والبقية كالعادة ......
....... قُدّوسٌ هُوَ الرَّبُّ إلَهُنا. (ثلاثاً) (باللحن الثاني)
إرفَعوا الرَّبَّ إلَهَنا، واسجُدوا لِمَوطِئِ قَدَمَيه، لأَنَّ الرَّبَّ إلَهَنا قُدّوسٌ هُو.

الإكسبستلاري التاسع للقيامة (باللحن الثاني)

أَيُّها السَّيِّد، لَمّا دَخَلتَ وَالأَبوابُ مُغلَقَةٌ، أَوعَبتَ رُسلَكَ مِنَ الرُّوحِ الكُلِّيِّ قُدسُهُ، إذ نَفَختَ فيهِم بِسَلامٍ، قائِلاً لَهُم، أَن يَحُلّوا أَو يَربُطوا الخَطايا. وَبَعدَ ثَمانِيَةِ أَيّامٍ، أَرَيتَ توما يَدَيكَ وَجَنبَكَ. فَمَعَهُ نَهتِفُ إلَيكَ: أَنتَ هُوَ الرَّبُّ والإلَه.

آخر لوالدة الإله
أَيَّتُها البَتولُ، عَروسُ اللهِ الكُلِّيَّةُ القَداسَةِ، لَمّا عايَنتِ ابنَكِ، ناهِضًا مِنَ القَبرِ لِثَلاثَةِ أَيّامٍ، أَقصَيتِ كُلَّ الحُزنِ الذي كابَدتِهِ كَأُمٍّ، لَمّا أَبصَرتِهِ مُتَأَلِّمًا. وَلَمّا استَوعَبتِ فَرَحًا، مَجَّدتِهِ، مَعَ التَّلاميذِ، بِالتَّسابيح. فَخَلِّصي الذينَ يَكرِزونَ بِكِ الآنَ، بِأَنَّكِ والِدَةُ الإلَه.

الإينوس (باللحن الثالث)

كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرَّبّ، سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّماوات، سَبِّحوهُ في الأَعالي، بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

سَبِّحوهُ يا جَميعَ مَلائِكَتِهِ، سَبِّحوهُ يا سائِرَ قُوّاتِهِ، لأَنَّهُ بِكَ يَليقُ التَّسبيحُ يا الله.

هَذا المَجدُ يَكونُ لِجَميعِ أَبرارِه.
هَلُمُّوا أَيُّها الشُّعوبُ جَميعًا، واعلَموا قُوَّةَ هَذا السِّرِّ الرَّهيب، لأَنَّ المَسيحَ مُخَلِّصَنا، الكَلِمَةَ الأَزَلِيَّةَ، قَد صُلِبَ مِن أَجلِنا، وَدُفِنَ بِاختِيارهِ، وَقامَ مِن بَينِ الأَمواتِ، لِيُخَلِّصَ الكُلَّ، فَلَهُ نَسجُد.

سَبِّحوا اللهَ في قِدّيسيه، سَبِّحوهُ في فَلَكِ قُوَّتِهِ.
أَيُّها الرَّبُّ، إنَّ الحُرّاسَ قَد أَذاعوا مُخبِرينَ بِكُلِّ العَجائِب. إلا أَنَّ مَجمَعَ الباطِلِ، أَفعَموا يَمينَهُم مِنَ الرَّشى، ظانّينَ أَنَّهُم يُخفونَ قِيامَتَكَ التي العالَمُ يُمَجِّدُها، فَارحَمنا.

سَبِّحوهُ على مَقدَرَتِهِ، سَبِّحوهُ نَظير كَثرَةِ عَظَمَتِه.
إنَّ البَرايا بِأَسرِها، قَدِ امتَلأَت حُبورًا، لَمّا قَبِلَت بُشرى قِيامَتِكَ، لأَنَّ مَريَمَ المَجدَلِيَّةَ وافَت إلى ضَريحِكَ، فَصادَفَت مَلاكًا جالِسًا عَلى الحَجَر، بِحُلَّةٍ بَهِيَّةٍ وَقائِلاً: لِمَ تَطلُبنَ الحَيَّ مَعَ المَوتى؟ لَيسَ هُوَ هَهُنا، لَكِنَّهُ قَد قامَ كَما قالَ، إنَّهُ يَسبِقُكُم إلى الجَليل.

سَبِّحوهُ بِلَحنِ البُوقِ، سَبِّحوهُ بِالمِزمارِ والقيثارَة.
أَيُّها السَّيِّدُ المُحِبُّ البَشَرَ، إنَّنا بِنورِكَ نُعايِنُ النُّور، لأَنَّكَ نَهَضتَ مِن بَينِ الأَمواتِ، واهِبًا الخَلاصَ لجِنسِ البَشَر، لِكَي تُمَجِّدَكَ الخَليقَةُ بِأَسرِها، أَيُّها العادِمُ الخَطَإِ وَحدَكَ، فارحَمنا.

سَبِّحوهُ بِالطَّبلِ والمَصافّ، سَبِّحوهُ بِالأَوتارِ وَآلاتِ الطَّرَب.
يا رَبّ، إنَّ النِّسوَةَ الحامِلاتِ الطّيب، قَد قَدَّمنَ لَكَ الدُّموعَ تَسبيحًا سَحَرِيًّا، لأَنَّهُنَّ أَدرَكنَ رَمسَكَ حامِلاتٍ عِطرًا، لَذيذَ العَرفِ جِدًّا مُسارِعاتٍ، لِيُطَيِّبنَ جَسَدَكَ العادِمَ الدَّنس. فَبَشَّرَهُنَّ مَلاكٌ كانَ جالِسًا عَلى الحَجَرِ قائِلاً: لِمَ تَطلُبنَ الحَيَّ مَعَ المَوتى؟ فَإنَّهُ قَد وَطِئَ المَوتَ، وَنَهَضَ بِما أَنَّهُ إلَهٌ، مانِحًا الكُلَّ الرَّحمَةَ العُظمى.

سَبِّحوهُ بِنَغَماتِ الصنوجِ، سَبِّحوهُ بِصُنوجِ التَّهليلِ، كُلُّ نَسَمَةٍ فَلتُسَبِّحِ الرَّبّ.
إنَّ المَلاكَ السّاطِعَ عَلى قَبرِكَ الواهِبِ الحَياةَ، قالَ لِحامِلاتِ الطّيبِ، إنَّ الفاديَ قَد أَخلى القُبورَ، وَسَبى الجَحيمَ، وَقامَ في اليَومِ الثّالِثِ، بِما أَنَّهُ إلَهٌ وَحدَهُ كُلِّيُّ الاقتِدار.

قُم يا رَبّي وَإلَهِي، وَلتَرتَفِع يَدُك، وَلا تَنسَ بائِسيكَ إلى الانقِضاء.
إنَّ مَريَمَ المَجدَلِيَّةَ، وافَت في أَحَدِ السُّبوتِ، مُلتَمِسَةً إيّاكَ في القَبر. وَلَمّا لَم تَجِدكَ، انتَحَبَت باكِيَةً بِزَفَراتٍ وَصارِخَة: وَيلي يا مُخَلِّصي، كَيفَ سُرِقتَ يا مَلِكَ الكُلِّ. فَهَتَفَ نَحوَها زَوجٌ مِنَ المَلائِكَةِ الحامِلي الحَياةَ مِن داخِلِ القَبرِ قائِلاً، لِمَ تَبكينَ يا امرَأَة؟ فَأَجابَت: إنَّني أَبكي، لأَنَّهُم رَفَعوا رَبّي مِنَ القَبرِ، وَلَستُ أَدري أَينَ وَضَعوه. لَكِنَّها إذ التَفَتَت إلى وَرائِها، وَرَأَتكَ، صَرَخَت لِلوَقتِ قائِلَةً: رَبّي وَإلَهي، المَجدُ لَك.

أَعتَرِفُ لَكَ يا رَبُّ بِكُلِّ قَلبي، وَأُحَدِّثُ بِجَميعِ عَجائِبِك.
إنَّ العِبرانِيِّينَ، قَد أَغلَقوا القَبرَ عَلى الحَياة، وَأَمّا اللِّصُّ فَفَتَحَ النَّعيمَ بِلِسانِهِ، إذ صَرَخَ قائِلاً: يا مَن لأَجلي صُلِبَ مَعي، وَعُلِّقَ عَلى عُودِ الصَّليبِ، وَظَهَرَ لي عَلى الكُرسِي جالِسًا مَعَ الآبِ، أَنتَ هُوَ المَسيحُ إلَهُنا، المالِكُ الرَّحمَةَ العُظمى.

المَجدُ لِلآبِ والابنِ والرّوحِ القُدُس، الإيوثينا التاسعة (باللحن الخامس)
عِندَ تَمامِ الأَزمِنَةِ أَيُّها المَسيحُ، وَقَفتَ بِأَحِبّائِكَ في عَشِيَّةِ السُّبوتِ، وَحَقَّقتَ لَهُم عَجَبًا بِعَجَبٍ، أَي قِيامَتَكَ مِن بَينِ الأَمواتِ، بِدُخولِكَ والأَبوابُ مُغلَقَة. لَكِنَّكَ مَلأتَ التَّلاميذَ فَرَحًا، وَمَنَحتَهُم روحًا قُدُّوسًا، وَوَهَبتَهُم سُلطانَ غُفرانِ الخَطايا. أَمّا توما، فَلَم تُهمِلهُ أَن يَغرَقَ في عاصِفِ عَدَمِ الإيمان. لِذَلِكَ هَبنا مَعرِفَةً، وَغُفرانَ الزَّلاتِ، أَيُّها الرَّبُّ المُتَحَنِّن.

الآنَ وَكُلَّ أوانٍ وَإلى دَهرِ الدّاهِرينَ، آمين.
أَنتِ هِيَ الفائِقَةُ عَلى كُلِّ البَرَكاتِ، يا والِدَةَ الإلَهِ العَذراء، لأَنَّ الجَحيمَ قَد سُبِيَت بِواسِطَةِ المُتَجَسِّدِ مِنكِ، وَآدَمَ دُعِيَ ثانِيَةً، واللَّعنَةَ بادَت، وَحَوّاءَ انعَتَقَت، والمَوتَ أُميتَ، وَنَحنُ قَد حَيينا. فَلِذَلِكَ نُسَبِّحُ هاتِفين: مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها المَسيحُ إلَهُنا، يا مَن هَكَذا سُرَّ، المَجدُ لَك.

المجدلة الكبرى
الخ.........


------------------------------------------------------

القداس الإلهي

طروبارية القيامة (باللحن الثالث)
لِتَفرَحِ السَّماوِيّات، وَلتَبتَهِجِ الأَرضِيّات، لأَنَّ الرَّبَّ صَنَعَ عِزًّا بِساعِدِهِ، وَوَطِئَ المَوتَ بِالمَوتِ، وَصارَ بِكرَ الأَمواتِ، وَأَنقَذَنا مِن جَوفِ الجَحيمِ، وَمَنَحَ العالَمَ الرَّحمَةَ العُظمى.

طروبارية الكنيسة ؟؟؟؟؟؟
ثم
القنداق
يا شفيعة المسيحيّين غير الخازية، الوسيطة لدى الخالق غير المردودة، لا تعرضي عن أصوات طلباتنا نحن الخطأة، بل أسرعي يا صالحة إلى معونتنا، نحن الصارخين نحوك بإيمان، بادري إلى الشفاعة، وأسرعي في الطلبة، يا والدة الإله، المتشفّعة دائماً بمكرّميك.
ش: إلى الربِّ نطلب.
خ: يا بُّ ارحم.
قدُّوسٌ الله، قدُّوسٌ القويّ، قدُّوسٌ الذي لا يموت، ارحمنا ....... الخ .

حكمة!
ق: فصلٌ من رسالة القدّيس بولس الرسول الأولى إلى أهل غلاطية. 11:1-19

ش: فصلٌ شريفٌ من بشارة القديس لوقا البشير والتلميذ الطاهر. 27:8- 39

والباقي كالعادة ....
76







التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 30-10-2009, 05:59 PM   #6
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



افتراضي

 

خدمة غروب وسحر وقداس 1تشرين الثاني 2009
تذكار القديسين ثيودوتي وولديها القديسين كوزما و دميانوس



http://filaty.com/f/910/31960/khdma_...odoti.doc.html







التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 06-11-2009, 08:15 PM   #7
كاهن على مذبح الرب
 
الصورة الرمزية الأب بطرس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
رقم العضوية: 710
المشاركات: 366
بمعدل: 0.19 (مشاركة/اليوم)
التقييم: 10 الأب بطرس is on a distinguished road



11-2 8 \ \11 \ 2009 خدمة أحد رؤساء الملائكة

 

خدمة غروب وسحر وقداس
الأحد ال22 بعد العنصرة
الموافق ل 8 \ \11 \ 2009
تذكار رؤساء الملائكة ميخائيل وجبرائيل .
اضغط غلى الرابط وخلال 5 ثواني يفتح الملف
وفيه القطع المتغيرة وغير الثابتة في الآحاد العادية .

100
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc الأحد 8ت2 2009 تذكار رؤساء الملائكة.doc (299.5 كيلوبايت, المشاهدات 6)







التوقيع

الأرثوذكسية ليست كل ماكتب وما قيل ،
انها نهر الحياة المتدفق من جنب السيد ، تغذية روافد الآباء منذو العنصرة و على مدى الزمن الآتي .


الكنيسة ليست شريط تسجيل ينقل ماقيل دون أن يسهم فيه .
الأرثوذكسية هي خبز يومي نصنعه بخميرة الأمس ، لنقدمها طعاماً ليحيا به كل من يحتاج الخلاص


كن اليوم ابناً امينا . علَّك تصبح غداً واحداً من الآباء ، وتضاء الشموع امام ايقونتك
وتنحني امامك هامات الأبرار لتسجد مع الساجدين أمام عرش النعمة البهي .
حينها يوزع الله الأكاليل على المستقيمي الرأي .
حينها تموت العقائد وكل المماحكات اللآهوتية والفلسفات ويملك الله عليك وتحيا في الضياء .
الأب بطرس غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 10:32 PM


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
إدارة الشبكة غير مسؤولة عن محتويات الموضوعات المنقولة من مواقع أخرى و التي يشارك بها الأعضاء
Protected by CBACK.de CrackerTracker